آخر الأخبار

وزير الزراعة الأسبق يناشد الرئيس بتحقيق 18 مطلباً بمركز البحوث الزراعية

كتب: أسامة بدير وجه الدكتور صلاح يوسف، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق، شكر خاص للرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية على زيارته لجامعة كفر الشيخ اليوم، مشيدا بدعمه لارتقاء جامعات مصر، لافتا أن هذا شئ رائع ومهم.

وقدم يوسف، عبر منشور له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، التحية للرئيس على زيارته المهمة لجامعة كبيرة من جامعات مصر.

وناشد وزير الزراعة الأسبق، الرئيس السيسي بالاهتمام بـمركز البحوث الزراعية المسؤول عن الحفاظ على الثروة الزراعية فى مصر وحمايتها، مناشدا بتطوير هذا المركز من خلال عدة محاور، وهى:

1ـ إضافة معاهد علمية جديدة متخصصة، مع تطوير مفهوم الهيكل العلمى للمعاهد القائمة لتكون أكثر إيجابية.

2ـ تغيير الهيكل الوظيفى للمعامل المركزية وضمها تحت هيئة واحدة تدير عملها وتنسق العمل بينها.

3ـ تغيير اللجان العلمية والتطبيقية المختلفة إلى هيئات علمية مستقلة مستقرة.

4ـ ضم الوحدات الخاصة للمعاهد والمعامل المركزية لتكون فى وحدة محاسبية واحدة، وتحت إدارة مستقلة.

5ـ إعادة بناء معامل متطورة على مستوى جميع أقسام المعاهد البحثية وبمفاهيم علمية فى مبانى مبنية على أسس علمية وليست مبانى إدارية تتحول إلى معامل.

6ـ دعم المعامل بالاجهزة العلمية اللازمة لعمل هذه المعامل على مستوى دولى.

7ـ إعداد خطة علمية قومية ممنهجة لارسال بعثات علمية لمدارس العلم الكبيرة فى التخصصات المختلفة على مستوى العالم.

8ـ تمويل حضور ومشاركة الباحثين المؤتمرات العلمية بخطة ممنهجة وليس لمحترفى السفر.

9ـ عمل توأمة بين كل معهد بحثى أو قسم بحثى ونظير له على مستوى العالم.

10ـ توفير مبانى للمعاهد العلمية ومحطات بحوث زراعية على مساحات كبيرة تتناسب وطموحات باحثى وعلماء المركز دون التأخير فى هذا الاجراء لإعادة الحيوية المطلوبة لـزراعة مصر.

11ـ تعيين دائم لأوائل خريجى كليات الزراعة والطب البيطرى والهندسة والعلوم تبعا للاحتياجات العلمية القائمة والمرغوب فى استحداثها، مع مراعاة استحداث هرم وظيفى سليم يخدم خطة قومية لخمسة عقود قادمة على الأقل.

12ـ تمويل مشروعات بحثية منظمة تخدم خطة التطوير الزراعى المنشود.

13ـ استحداث نظام اجور ومرتبات شامل الاجور المتغيرة كأجر قطعى لكل الدرجات العلمية والوظيفية مع معدل زيادة سنوى لا يقل عن 5٪ أو 10٪.

14ـ إلغاء فكرة الحوافز والبدلات لكافة الوظائف لتوفير العدالة لنفس الدرجات العلمية للباحثين بشرط توفير نظام اجور كافى لحياة كريمة لكافة الباحثين، وحتى ننتهى من الطموح للوظائف القيادية كمصدر للدخل.

15ـ إعداد القيادات على مستوى كل أقسام ومعاهد المركز لتناسب الطموحات والتخلص من الفكر السائد البائد على مدار الأربعة عقود الماضية من أشخاص وافكار.

16ـ تطوير منظومة حقوق الملكية وتسويق نتائج البحث العلمى محليا ودوليا بما يعود بالنفع على تمويل البحث العلمى.

17ـ إنشاء معامل متخصصة لتعليم اللغات والكمبيوتر والبرمجيات والتصوير والكتابة العلمية والنشر وما شابه.

18ـ الفصل الادارى بين مركز البحوث الزراعية ووزارة الزراعة واستصلاح الاراضى طالما هناك رغبة فى عدم تولى مسؤولية الوزارة أحد العلماء بالمركز أو بـمركز بحوث الصحراء حيث من يتولى مسؤولية الوزارة يصبح رئيس مجلس إدارة المركز، وهذا لا يتماشى مع مستوى الدرجات العلمية، ويصبح هناك تباين كبير فى المفاهيم والاهتمامات والدعم والقيادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *