آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار فلاحية / وزير التموين لـ”مزارعي القمح”: المصادرة والغرامة حال خلط أقماح مستوردة أو قديمة مع المحصول المورد

وزير التموين لـ”مزارعي القمح”: المصادرة والغرامة حال خلط أقماح مستوردة أو قديمة مع المحصول المورد

كتب: أسامة بدير أعلن الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، عن أسعار توريد القمح المحلي لعام 2020 وهى: 700 جنيه للأردب درجة نظافة 23,5 قيراط، و685 جنيها للأردب درجة نظافة 23 قيراط، و670 جنيها، لأردب درجة نظافة 22,5 قيراط، لافتا هذا السعر، والذى يعد اعلى من سعر توريد العام الماضي، مؤكداً أن تحديد أسعار توريد المحاصيل الزراعية الإستراتيجية، يتم وفق رؤية تراعي متطلبات الفلاح المصري، الذي تقف الدولة إلى جانبه مسانداً وداعماً، لتحقيق متطلبات حياته ومعيشته، والارتقاء بالزراعة الوطنية.

وشدد المصيلحي، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم” نسخة منه اليوم الجمعة، على أهمية توريد الأقماح بدرجات النظافة المعلن عنها، وعدم خلط اى أقماح مستوردة مع أقماح محلية او توريد أقماح قديمة، لافتا أنه حال ثبوت ذلك يتم مصادرة كل الكمية وتوقيع غرامة تعادل ضعف الكمية لضمان الحفاظ على جودة الأقماح المحلية الموردة.

وأشار أن إنتاج هذا العام سيكون اكبر من العام الماضي، حيث بلغت المساحة المنزرعة من القمح  3,4 مليون فدان مقارنة بـ3,1 مليون فدان العام الماضي ومن المستهدف توريد 3,6 مليون طن، متابعا أن تسويق القمح يتم لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية ويوجد لدى الوزارة ما يقرب من 450 نقطة تجميع للقمح وهذه النقاط قد تكون صوامع، او بناكر، او شون مطورة حديثة، او شون أسفلتية خرسانية.

وتابع: تصل السعات التخزينية من الأقماح إلى ما يقرب من 3,2 مليون طن، ويوجد لجان تم تشكيلها لاستلام القمح وهذه اللجان بها عناصر من وزارة التموين، وزارة الزراعة، هيئة سلامة الغذاء، الوزانين، والرقابة على الصادرات والواردات بمسئوليات ومهام محددة حتي يتم الالتزام بضوابط التوريد الصحيحة.

وأكد وزير التموين، على سرعة دفع مستحقات الفلاحين، على أن يبدأ موسم توريد القمح المحلي اعتباراً من 15 أبريل الجاري ولمدة ثلاثة اشهر حتي 15 يوليو 2020، على ان تكون مواعيد عمل لجان استلام الأقماح من 8 صباحاً حتي 8 مساءً، وفى شهر رمضان من 9 صباحا حتي 4 عصراً، ومن بعد الإفطار حتي 11 مساءً طوال شهر رمضان، مع تشكيل غرفة عمليات بـوزارة التموين لمتابعة عملية التوريد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *