هند، فتاة من أصحاب الهمم تبلغ من العمر 28 عاما، فقدت إحدى ساقيها في الثامنة من عمرها إثر حادث أليم تعرضت له، فكان رد فعل الأسرة خوفا شديدا عليها حتى منعوها من استكمال دراستها وأجبروها على الالتحاق بالتعليم الفني، بحجة أنها لن تستطيع أن تتعامل مع أحد.

لكنها لم تستسلم وحولت محن حياتها لمنح، إذ قررت دراسة الثانوية ثم الالتحاق بكلية دار العلوم بجامعة المنيا التي تخرجت منها، كما أصبحت بطلة رياضية بحصد 20 ميدالية متنوعة في ألعاب القوى، والتحقت بالعمل في أحد البنوك.