آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار فلاحية / نقيب الفلاحين يطالب المزارعين بتحرير أنفسهم من الأمل بأن مياه الري متوفرة ونهر النيل لن يجف أبداً

نقيب الفلاحين يطالب المزارعين بتحرير أنفسهم من الأمل بأن مياه الري متوفرة ونهر النيل لن يجف أبداً

كتب: أسامة بدير طالب حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب الفلاحين، المزارعين بتحرير أنفسهم من الأمل بأن  مياه الرى متوفرة ونهر النيل لن يجف أبدا، رغم كثرة الشكاوي من قلة مياه الرى خاصة بالنسبة لزراعات الموسم الصيفي، مشيرا إلى اتجاه اكثر المزارعين لمصادر المياه الجوفية رغم ما تسببه من زيادة فى تكاليف الزراعة.

وأضاف أبوصدام، خلال الاجتماع الشهري للنقابة العامة للفلاحين، علينا أن نتعلم توفير وترشيد المياه والاستفادة من كل قطرة والاتجاة نحو تغيير نظم الري من الغمر الي الري الحديث بالتنقيط او الرش.

وتابع: حصة مصر من مياه نهر النيل منذ اتفاقية 1956 ثابتة وكان سكان مصر وقتها لا يتعدوا 20 مليون نسمة هي 55,5 مليار متر مكتب، وقد وصل عدد السكان الان أكثر من 100 مليون نسمة وزادت المساحة المزروعة لأكثر من 10 مليون فدان مع استمرار الطموح في التوسع الزراعي والصناعى، فالمصريين الان تحت خط الفقر المائي الذي يقدر بـ1000 متر مكعب للفرد سنويا.

وأشار نقيب الفلاحين، أن زراعة مساحات كبيرة من الأرز بالمخالفة متجاوزة المساحة التى حددتها الحكومة بـ مليون و76 ألف فدان، الي أكثر من مليون و800 ألف فدان طبقا للتصوير الجوي والاستشعار عن بعد يزيد من أزمة نقص المياه ويمنع وصولها لنهايات الترع، مطالبا المزارعين بضرورة الالتزام بالقرارات والإرشادات الحكومية بهذا الشان منعا لتفاقم الأزمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *