آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / «نقيب الفلاحين» يحذر من خطورة حشيشة الزمير على زراعات القمح

«نقيب الفلاحين» يحذر من خطورة حشيشة الزمير على زراعات القمح

كتبت: فاطمة معوض قال حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب الفلاحين، إن حشيشة الزمير هي حشيشة حولية، تنمو في زراعات القمح وتزاحم نباتات القمح في الحصول على الماء والعناصر الغذائية، ويؤدي وجودها إلى انتشار مسببات الأمراض وصعوبة عملية الحصاد، ما يؤدي إلى انخفاض إنتاجية محصول القمح وقد تؤدي إلى هلاك المحصول بالكامل.

وأضاف أبوصدام، فى بيان صحفى وصل “الفلاح اليوم” نسخة منه، أن حشيشة الزمير تنمو بسرعة وتنتقل بذورها عن طريق الهواء أو الماء أو الأسمدة العضوية، أو تأتي مع تقاوي القمح، وأنها تظهر بوضوح عند بداية مرحلة طرد السنابل في القمح وتكون طرد “دالياتها”، أعلى من نباتات القمح، وقد تتوطن في التربة لتنبت في المواسم التالية، وتعتبر حشيشة الزمير من أخطر الحشائش التي تؤدي إلى الإضرار بالكميات المنتجة من القمح.

وأوضح نقيب الفلاحين، أن أفضل طرق الوقاية ومقاومة حشيشة الزمير غير المرغوب فيها، هو اختيار تقاوي قمح خالية من بذورها، وعدم التسميد بسماد بلدي يحمل روث مواشي تغذت على هذه الحشيشة، والمكافحة اليدوية فور ظهور هذه الحشيشة التي تظهر غالبا أعلى من نباتات القمح، وأخيراً رش مبيدات الحشائش الموصى بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *