آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / “نقيب الفلاحين” يتهم الزراعة بعدم وجود خطة لزراعة الطماطم.. ويتوقع ارتفاع سعر الكيلو لـ10 جنيهات

“نقيب الفلاحين” يتهم الزراعة بعدم وجود خطة لزراعة الطماطم.. ويتوقع ارتفاع سعر الكيلو لـ10 جنيهات

كتبت: هند محمد أكد حسين عبدالرحمن، نقيب عام الفلاحين، إن وزارة الزراعة هي من تتسبب في جنون أسعار الطماطم انخفاضا وارتفاعا لعدم وجود خطه زراعية واضحة لمحصول الطماطم طوال أيام العام، مشيرا إلى ترك زراعتها حسب اهواء المزارعين ما يتسبب في جنون أسعار الطماطم وعدم استقرارها طوال أيام العام.

وأضاف عبدالرحمن، فى تصريحات صحفية، ان الارتفاعات في الأسعار لن تتوقف بدون خطط زراعيه واضحة علي اسس علمية وجهود كبيرة للحد من انتشار المبيدات المغشوشة والفاسدة والتقاوي المقلدة والمغشوشة.

وأوضح أننا نشهد الأن انتهاء العروة الشتوية التي تزرع في شهري سبتمبر واكتوبر ومع قلة المساحه المتوقع زراعتها من الطماطم داخل الصوب وهي العروة الذي يغطي محصولها فاصل العروات والانخفاض المتوقع لمحصول العروة الصيفي وهي العروة التي تزرع خلال شهر مارس وابريل ومايو ويزرع مشتلها في اواخر ديسمبر واوائل يناير، وتسود في هذا الوقت درجات حرارة منخفضه تؤثر بالسلب علي انبات البذور ويكون محصول العروة الصيفي منخفض، حيث تنخفض نسبة عقد الثمار إلي 50% مع زيادة الفاقد لاصابة الثمار بلفحة الشمس، بالاضافة لانتشار تقاوي الطماطم المغشوشه والمقلدة التي لا تقاوم فيروس تجعد واصفرار الاوراق الذي دوما ما يصيب هذه العروة.

وتوقع نقيب عام الفلاحين،، وصول كيلو الطماطم لعشرة جنيهات قائلا: “إن هذا ما حذرنا منه مسبقا وما زلنا نحذر”، واصفا ذلك بأنه يضر المواطن والفلاح، مشيرا إلى أن غالبية الفلاحين لا يزرعون الطماطم خوفا من الخسائر الفادحة التي يتكبدونها عند دمار محاصيلهم خاصة وان زراعة فدان طماطم يكلف الفلاح من 40 إلي 50 ألف جنيه حسب نوع صنف الطماطم الذي يزرعه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *