تقارير

نقص العناصر الصغرى في التربة المصرية.. توصية هامة حتى لا يتعرض المزارع لخسارة المحصول

كتب: د.فيصل يوسف لقد أصبحت التربة المصرية تعاني من نقص مستمر في العناصر الصغري على مدار سنوات مضت، خاصة في الحديد والزنك والمنجنيز والنحاس، وفي دراسة تمت عام 2010 قام بها المركز القومي للبحوث رصد فيها انخفاض محتوي التربة المصرية من العناصر الصغري خاصة الزنك، المنجنيز، الحديد، والنحاس، حيث خلصت الدراسة إلى:

ـ انخفاض محتوى الحديد في التربة من 9,75 كجم / فدان عام 1995 إلى 5,3 كجم / فدان عام 2002.

ـ انخفاض محتوى الزنك كما لوحظ انخفاض في التربة من 1,66 كجم / فدان عام 1995 إلى 1,20 كجم / فدان عام 2002.

ـ انخفاض محتوى المنجنيز في التربة من 5,69 كجم / فدان عام 1995 إلى 3,85 كجم / فدان عام 2002.

ـ انخفاض محتوى السطح من النحاس بمنطقة الإسماعيلية عام 1995 من 1,64 كجم / فدان إلى 0,78 كجم / فدان عام 2002.

أذن ماذا نستفيد من هذه النتائج؟

يمكن القول التأكيد على أنه ينبغي على المزارع ألا يهمل أبدا في رش العناصر الصغري (الحديد، الزنك، المنجنيز، النحاس) لأنها أصبحت ضرورة وليست رفاهية بالنسبة للتغيرات الجديدة في التربة المصرية، وبالتالي لا يتعرض لخسائر بسبب نقص إنتاجية المحصول.

*مُعد التقرير: أستاذ بمركز البحوث الزراعية.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى