آخر الأخبار

نصحية لإهالي الإسكندرية لتجنب آثار غازات بركان «لا بالما» الثائر

كتب: ناصر الجزار قال الدكتور عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن محافظة الإسكندرية ستتعرض غدا الأحد، لغازات مصدرها بركان لا بالما الثائر حاليا.

وأضاف شراقي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “الحكاية”، عبر شاشة “mbc مصر”، مساء الجمعة، أن البركان يُخرج أبخرة وغازات منها ثاني أكسيد الكبريت، لافتا أن ارتفاع قمة جبل لا بالما تصل إلى 2500 متر، مشيرا أن الرياح تحرك هذه الغازات صوب البرتغال وإسبانيا من على ارتفاع أكثر من 2500 متر، بينها الغازات التي تستقر عند ارتفاع أقل من ذلك تصطدم بقمة الجبل، وبالتالي تعود ناحية شمال أفريقيا وصولا إلى مصر.

وتابع: من المتحمل ألا يكون لوصول هذه الغازات إلى الإسكندرية أي تأثير، لكنّه نصح أصحاب الأمراض الصدرية باتخاذ الحيطة والحذر، موضحا أن بركان لا بالما نشأ قبل 1,8 مليون سنة، وبه مئات الفتحات البركانية التي تنشط على فترات زمنية مختلفة، آخرها كان سنة 1971.

وأردف أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية، أن بركان لا بالما ثائر منذ 19 سبتمبر الماضي، ودمرت حممه البركانية أكثر من 1800 فدان من الأراضي، وقرابة 2000 مبنى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *