إرشاد ريفي

معهد المحاصيل السكرية ينظم برنامج تدريبي لتأهيل شباب الخريجين للعمل بمحطة إنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة بكوم امبو (فيديو)

كتب: أسامة بدير افتتح اليوم، الدكتور أيمن العش، مدير معهد بحوث المحاصيل السكرية التابع لمركز البحوث الزراعية، البرنامج التدريبي الخاص بتأهيل شباب الخريجين للعمل فى محطة إنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة بكوم امبو، والذى ينفذ بالتعاون والشراكة مع مشروع الاستثمارات الزراعية المستدامة (سيل).

وأضاف العش، في تصريحات خاصة لـ”الفلاح اليوم“، أن البرنامج التدريبي يتضمن مجموعة من ورش العمل التحويلية، مشيرا أنها تستهدف تمكين شباب الخريجين من العمل على خطوط إنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة.

وأردف العش، أن ورشة العمل التدريبية التحويلية الأولي التي تم تنفيذها اليوم استهدفت عدد 55 متدربا تغطى مقدمة والمنطقة الوسطى لخط إنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة، مشيرا إلى استمرار فعاليات البرنامج التدريبي الذي بدء بورشة اليوم للمجموعة الأولى من المتدربين، وتقرر تدريب مجموعتين إضافيتين في كوم امبو قبل الانتقال إلى تنفيذ نفس البرنامج بوادي الصعايدة بادفو نهاية يناير المقبل.

وأوضح مدير معهد المحاصيل السكرية، أن البرنامج التدريبي هو البرنامج التحويلي التأهيلي الأول من نوعه والذي يتم تنفيذه بمصر أو الشرق الأوسط أو أفريقيا، منوها أن محطات إنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة التي تم تدشينها في كوم امبو ووادي الصعايدة تعد الأولى في الإقليم العربي والأفريقي وتستخدم أحدث التقنيات في هذا المجال، مؤكدا على أن المشروع يحظى برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وتابع: يعتبر هذا المشروع من مشروعات التنمية المستدامة وصديقة البئية، منوها أنه يعمل طبقا لمنظومة صفر مخلفات، كما يراعي المشروع توازن النوع حيث تشارك الفتيات والسيدات في الأعمال التى تناسب قدراتهن ومهارتهن.

يذكر أنه شارك بالتدريب في الورشة من الهيئة البحثية بمعهد المحاصيل السكرية كل من: الدكتور صبري علام، الدكتور عادل عبدالعال، الدكتور أحمد زكى ابو كنيز، والدكتورة سكينة رمضان ابازيد، ومن مصنع قادر العميد أحمد عبدالرحمن عبدالغفار.

أدار الورشة الدكتور أحمد حامد أبو بكر – منسق مشروع سيل بأسوان، وتضمن التدريب اليوم محتوى نظري حول قصب السكر كمحصول استراتيجي متوطن في مصر وتقنية الشتل وأهميتها ودورها في زيادة الإنتاج والإنتاجية من وحدة المساحة والوصول إلى الاكتفاء الذاتي من السكر، كما تضمن الجانب العملي عمليات التنظيف والتقطيع والفرز.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى