آخر الأخبار
الرئيسية / بحوث ريفية / معارف أخصائيو المواد الإرشادية بأسس التدريب في بعض محافظات ج.م.ع

معارف أخصائيو المواد الإرشادية بأسس التدريب في بعض محافظات ج.م.ع

كتب: أسامة بدير أوضحت دراسة علمية أن ثمة بعض المشكلات التي تواجه تدريب المرشدين الزراعيين في بعض محافظات الجمهورية تتمثل في ضعف الإمكانيات والموارد المالية بنسبة 37.1%، يليها المشكلات المتعلقة بتخطيط التدريب بنسبة 23.8%، ثم المشكلات المتعلقة بالمتدربين بـ13.2% (من وجهة نظر أخصائيي المواد الإرشادية).

واقترحت الدراسة التى أعدها الدكتور عادل عبدالسميع علي، رئيس بحوث بـمعهد بحوث الإرشاد الزراعى والتنمية الريفية بـمركز البحوث الزراعية، وجأت بعنوان “معارف أخصائيو المواد الإرشادية بأسس التدريب ببعض محافظات ج.م.ع“، وفقا لما ذكره أخصائيي المواد الإرشادية لحل هذه المشكلات التي تواجه تدريب المرشدين الزراعيين، توفير الإمكانيات المادية والمالية للتدريب، وضع خطة للتدريب محددة الأهداف، توفير وسائل مواصلات لنقل المتدربين في المرتبة.

و”الفلاح اليوم” ينشر مستخلص الدراسة كما وردت من الباحث:

استهدف البحث تحديد المستوي المعرفي لأخصائيي المواد الإرشادية المبحوثين بأسس التدريب، كما سعى البحث إلى تحديد العلاقة بين المستوي المعرفي لأخصائيي المواد الإرشادية بأسس التدريب كمتغير تابع وبين كل من متغيراتهم المستقلة المدروسة، وكذلك تحديد المصادر التي يعتمدون عليها للحصول علي المعلومات المتعلقة بعملهم كما استهدف البحث التعرف علي مشكلات تدريب المرشدين الزراعيين من وجهه نظر أخصائيو المواد الإرشادية المبحوثين، ومقترحاتهم للتغلب علي تلك المشكلات.

وقد أجرى البحث على عينة من أخصائيئ المواد الارشادية بمحافظات المنوفية والبحيرة، والمنيا بلغ عددها 120 مبحوثا بنسبة 68.2% تم اختيارهم بطريقة عشوائية، وتم جمع البيانات من المبحوثين خلال شهر يناير 2013م بالمقابلة الشخصية باستخدام استمارة استبيان أعدت لهذا الغرض، وتم معالجة البيانات كمياً واستخدم في تحليلها المتوسط الحسابي والانحراف المعياري والمدى والدرجة المرجحة ومعامل ارتباط بيرسون، كما استخدم العرض الجدولي بالتكرار والنسبة المئوية لعرض بياناته.

وكانت أهم النتائج التى تم التوصل اليها مايلى:

1ـ أن ما يزيد على ربع المبحوثين بنسبة 25.8% وقعوا في فئة المستوي المعرفي المنخفض، وان ما يزيد على ثلثيهم بنسبة 68.4% قد وقعوا فى فئة المستوى المتوسط.

2ـ وجود علاقة معنوية موجبة عند مستوى0.01 بين مستوى معرفة المبحوثين بأسس التدريب ومتغيرات مدة العمل فى الإرشاد الزراعى، ومدة العمل بوظيفة اخصائى مادة إرشادية، ودافعية الانجاز، والتجديدية، والاتجاه نحو التدريب، وكذلك وجود علاقة معنوية موجبة عند مستوى0.05 بالنسبة لمتغيرى درجة التدريب فى مجال إعداد المدربين، والسلوك القيادى كما تبين عدم وجود علاقة معنوية مع العمر، ومدة العمل فى الزراعة، والرضا الوظيفى.

3ـ احتلت الدورات التدريبية المرتبة الأولى من بين مصادر المعلومات التى يعتمد عليها الاخصائيون فى وظيفتهم يليها النشرات الإرشادية فى المرتبة الثانية، ثم النشرات الفنية فى المرتبة الثالثة واحتل الانترنت المرتبة الحادية عشر والأخيرة.

4ـ احتلت المشكلات المتعلقة بضعف الإمكانيات والموارد المالية المرتبة الأولى من وجهه نظر أخصائيي المواد الإرشادية من بين المشكلات التى تواجه تدريب المرشدين الزراعيين بنسبة 37.1%، يليها المشكلات المتعلقة بتخطيط التدريب فى المرتبة الثانية بنسبة 23.8%، ثم المشكلات المتعلقة بالمتدربين فى المرتبة الثالثة بنسبة 13.2%.

5ـ جاء مقترح توفير الإمكانيات المادية والمالية للتدريب في المرتبة الأولى بنسبة 16.5% من بين المقترحات التي ذكرها المبحوثين للتغلب على المشكلات التي تواجه تدريب المرشدين الزراعيين، بينما احتل مقترح وضع خطة للتدريب محددة الأهداف المرتبة الثانية بنسبة 13.4%، وجاء مقترح توفير وسائل مواصلات لنقل المتدربين في المرتبة الثالثة بنسبة 12.2%، يليها مقترح أن يتم التدريب وفقا للاحتياجات التدريبية للمرشدين الزراعين فى المرتبة الرابعة بنسبة 11.0، ثم جاء مقترح زيادة الجانب العملى فى التدريب فى المرتبة الخامسة بنسبة 10.4%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *