آخر الأخبار
الرئيسية / اقتصاد زراعي / مشروع تربية الدجاج البلدي البياض .. من البداية حتى جني الأرباح

مشروع تربية الدجاج البلدي البياض .. من البداية حتى جني الأرباح

كتبت: هيام عبدالفتاح يعتبر مشروع تربية الدجاج البلدي من اجل انتاج البيض من انجح المشاريع الاستثمارية حاليا نظرا لاستهلاك البيض البلدي ولحوم البلدي على نطاق واسع بين المواطنين، ويرجع ذلك لقيمته الغذائية العالية وطعمه الشهي. فهو مصدر هام للبروتين والفيتامينات والمعادن التي يحتاجها جسم الانسان، فضلا عن مناسبة سعره لكثير من شرائح المجتمع بالمقارنة مع اللحوم الحمراء.

من المعروف أن تربية الدجاج البلدي له هدفين هما: التربية من أجل اللحم، والتربية من أجل إنتاج البيض.

إن تربية الدجاج البلدي من اجل انتاج البيض، فمن دون شك اصبح البيض البلدي سلعة رائجة ومشروع مربح نظرا لقيمته الغذائية وخلوه من المواد المصنعة لان طريقة التربية طبيعية ولا تعتمد على اضافات كيماوية، وهرمونات صناعية كما يحدث في كبري المصانع للانتاج المكثف، حيث أن الطلب موجود والتسويق ممتاز لذالك يمكن تحقيق ارباح جيدة بالاعتماد على عدد كبير من الدجاج البياض الجاهز للتبييض.

فكرة المشروع تتضمن الآتي:

1ـ مكان تربية الدجاج البلدي: للقاطنين في منطقة بدوية او ريفية حيث يتوفر لديك مكان شاغر، استغله كمكان للتربية او استأجر محل صغير في البداية يكون قريب من مسكنك، لتكون الرعاية والمراقبة بشكل سهل وأفضل.

2ـ ابدأ بعدد قليل نوعا ما اذا كنت لا تملك المعرفة الكاملة بالمشروع، فعلى سبيل المثال يمكن البدأ بعدد 30 دجاجة كتجربة اولى لتكتسب الخبرة وجمع المعلومات بالبحث واستفسار من ذوي الخبر في المجال، والمربيين الناجحين وبعد التعلم تدرج في زيادة العدد وعلى مساحة الحظيرة التي تمتلكها.

3ـ شراء الدجاج من مصدر موثوق ولا يقل عمره عن أقل من 5 اشهر في المرحلة الاولى، ويستحسن شراء دجاج جاهز للتبييض لتقلص فترة الانتظار لانتاج البيض، وعند المامك وتعلمك خبايا المشروع يمكن لك ان تبدا بشراء الصيصان وانتاج دجاج مزرعتك بنفسك.

4ـ تغذية الدجاج: الخبز الجاف وردة القمح وبعض الحبوب والقطاني مع تهريسها لتسهيل هضمها، بالاضافة الى الاعشاب الخضراء والبرسيم الاخضر وبقايا الطعام والخضروات والفواكه.

5ـ عندما يبدأ الدجاج بـالبيض قم بتجميعه، وبيعه للمعارف والجيران واذا كان الانتاج وفيرا نوعا ما فاذهب الى الاسواق القريبة والمدن المجاورة والمحلات الكبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *