آخر الأخبار

مستشار وزير الزراعة: ترشيد استخدام المياه في الزراعة أصبح ضرورة حتمية

كتبت: هناء معوض قال الدكتور سعد نصار مستشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إن تحديث طرق الري وترشيد استخدام المياه في الزراعة، أصبح ضرورة حتمية نظرا لمحدودية الموارد المائية من جهة وتزايد الطلب عليها من جهة أخرى، بالاضافة الى ان ترشيد استخدام المياه في الزراعة له آثار ايجابية علي تحسين دخول المزارعين.

وأضاف نصار، في كلمته خلال افتتاحه ورشة تدريبية بعنوان: الري الحديث لتحقيق التنمية المستدامة، والتي تنظمها وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، حول المشروع القومى لتطوير وتحديث الرى فى ضوء الإستراتيجية المحدثة للتنمية الزراعية المستدامة 2030، أنه لم تقتصر الاستراتيجية المحدثة علي الجوانب الاقتصادية فحسب بل غطت ايضا الجوانب الاجتماعية والمؤسسية والبيئية، لافتا ان وزير الزراعة، حرص على ضرورة ان تتضمن الاستراتيجية آليات محددة للمتابعة والتقييم ومؤشرات ومقاييس كمية لقياس الاداء والانجاز وتحقيق الاهداف.

واوضح نصار، أن الخطة التنفيذية للاستراتيجية المحدثة تضمنت عشرة برامج قومية شملت: سبعة وثلاثين مشروعا قوميا ومن بين تلك البرامج، البرنامج القومي للاستخدام المستدام للموارد الطبيعية وخاصة الأرض والمياه، والذي يشمل ٤ مشروعات قومية اهمها: تحديث طرق الري وترشيد استخدام المياه في الزراعة.

ومن جانبه، أكد الدكتور علاء عزوز رئيس قطاع الارشاد الزراعي، انه تم اطلاق فعاليات المبادرة القومية لتطوير الري والتحول للري الحديث، من خلال وزارتي الزراعة واستصلاح الاراضي والموارد المائية والري، لرفع كفاءة الري وترشيد استخدام المياه وتعظيم الاستفادة من وحدتي الارض والمياه وزيادة الانتاجية الزراعية، وارتفاع مستوي المعيشة للمزارعين.

وأشار عزوز، الى المبادرة القومية لتطوير الري والتحول للري الحديث، والتي تنفذها وزارتي الزراعة والري، تستهدف تبطين المساقي واعادة تاهيلها لزمام قدره 4 ملايين فدان بالاراضي القديمة كمرحلة اولي من متطلبات التحول للري الحديث ، فضلا عن تنفيذ شبكات الري الحقلي وذلك بالرش والتنقيط، بهدف حسن استغلال الموارد المائية والحفاظ عليها وتحسين الوضع الاقتصادي والاجتماعي لكافة المزارعين بزيادة انتاجيتهم ودخولهم.

وقال الدكتور غالب تفاحة، المدير التنفيذى للمركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى CARDNE، ان المياه حق لكل إنسان، وكل كائن حي، وانه على الجميع اتخاذ كافة التدابير اللازمة للحفاظ عليها، واستغلالها الاستغلال الأمثل، وتحقيق أقصى استفادة ممكنة منها، كما توجه بالشكر الى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، لجهودها في إبراز أهمية منظومة تحديث الري، وتوعية المزارعين بها.

شارك في فعاليات الافتتاح عبر تقنية الفيديو كونفرانس، الدكتور غالب تفاحة المدير التنفيذى للمركز الإقليمي للإصلاح الزراعي والتنمية الريفية في الشرق الأدنى CARDNE، كما يشارك في ورشة العمل، ممثلي القطاعات والهيئات التايعة لوزارة الزراعة، والمعاهد البحثية بمركز البحوث الزراعية، واساتذة الجامعات، فضلا عن ممثلو وزارة الموارد المائية والري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *