آخر الأخبار
الرئيسية / إرشاد ريفي / مركز البحوث الزراعية يُنظم مدرسة حقلية لمزارعي الفول البلدي بالدقهلية

مركز البحوث الزراعية يُنظم مدرسة حقلية لمزارعي الفول البلدي بالدقهلية

كتب: أسامة بدير قال الدكتور عادل عبدالعظيم، وكيل مركز البحوث الزراعية للإرشاد والتدريب، أنه تم إقامة مدرسة حقلية بـمحافظة الدقهلية بهدف نقل التكنولوجيا الزراعية لكل المهتمين بزراعه الفول البلدي من مزارعين ومرشدين واخصائيين، مشيرا إلى تدريبهم على أنسب المعاملات الزراعية للمحصول من تجهيز الأرض وطرق الزراعة والسياسة الصنفية المناسبة ومكافحة الحشائش والمقررات السمادية ومعدلات الرى.

وأضاف عبدالعظيم، في تصريح خاص لـ”الفلاح اليوم“، إن المدرسة الحقلية تهدف إلى تدريب المشاركين ليكونوا معلمين ومدربين للمزارعين الاخرين فى نفس المنطقة، لافتا إلى زيادة نشر الخدمة الارشادية لاكبر عدد ممكن من المستهدفين.

ومن جانبه، أوضح الدكتور وليد الرضيني، رئيس الفريق البحثى بقسم بحوث المحاصيل البقولية بسخا، إن المدرسة الحقلية تناولت تعريف المزارعين بأفضل أصناف الفول البلدي الملائم زراعتها في محافظات الوجه البحري وهى: سخا1، سخا4، جيزة843، جيزة716، والميعاد الأمثل للزراعة وهو من نصف اكتوبر حتى نصف نوفمبر.

وتابع: يفضل ان يتم تجهيز الارض لزراعة الفول البلدي على مصاطب بعرض 100 أو 120 سم وزراعة بذرة واحدة بالجورة والزراعة على ريشتين على المصطبة ويتم اضافه 4 شكاير سوبر مع الخدمة وبعد تخطيط الارض يتم معاملة البذور بالتلقيح البكتيرى (العقدين) واعطاء جرعة تنشيطية من النترات.

وأشار الرضيني، في تصريح خاص لـ”الفلاح اليوم“، أنه تم تدريب المزارعين على كيفية عمل التلقيح البكتيري ومعرفة مدى نجاح التلقيح من عدمه بعد 30 يوم من الزراعة.

وأردف رئيس الفريق البحثى، إن اختصاصي الحشائش قاموا بتدريب المزارعين على كيفيه الرش بالاستومب بمعدل 105 لتر للفدان بعد الزراعة وقبل رية المحاياة على الشراقي وكيفية تطبيق معاملة الرش، مضيفا وتم تدريب المزارعين على كيفيه التنبؤء المبكر بإصابة الهالوك وكذلك حزمة التوصيات لمكافحة هالوك الفول البلدي.

ولفت الرضيني، إلى أنه تم توصية المزارعين بضرورة الالتزام بتنفيذ التوصيات لزيادة الناتج القومي لمحصول الفول البلدي ما يساعد على زيادة نسبة الاكتفاء الذاتي وبالتالى تقليل فاتورة الاستيراد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *