آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / مرض العفن الهبابي.. عوامل الانتشار وطرق العلاج

مرض العفن الهبابي.. عوامل الانتشار وطرق العلاج

كتب: د.مبروك سيد يصيب مرض العفن الهبابي العديد من محاصيل الفاكهة مثل المانجو والتفاح والكمثرى والموالح وغيرها من محاصيل الفاكهة الاخرى. ومرض العفن الهبابي يتكون من مجموعة من الفطريات الرمية التى تترمم على افرازات الحشرات الثاقبات الماصة مثل الحشرات القشرية والبق الدقيقي والمن والتربس وغيرها فتتكون طبقه سوداء تمنع وتعوق عمليه البناء الضوئى، وبالتالى تقل كمية المواد الكربوهيدراتية التي ينتجها النبات، حيث إن الأوراق تعد مصنع الغذاء واذا اصيبت الثمار ايضا تؤثر على الانتاج بصورة كبيرة، وتصبح الثمار عديمة القيمة التسويقية.

د.مبروك سيد

عوامل انتشار مرض العفن الهبابي

عدم الاهتمام بالتقليم وتفتيح قلب الأشجار للشمس والزراعة على مسافات مناسبة، والتخلص من الحشائش ووجود نسبة عالية من الرطوبة والظل، بالاضافة للعدوى من حقول مصابة.

مرض العفن الهبابي لا يدمر الأشجار أو يؤدى إلى موتها، وإنما تكمن مشكلته فقط في الجراثيم السوداء التي تخلفها الفطريات على أوراق وسيقان الأشجار مما يحجب عنها الضوء، ويقلل الإنتاج ولكن فى حالات الاهمال الشديد يؤدى الى ذبول وموت الاوراق والافرع وموت الشجرة بالكامل.

طرق العلاج والتخلص من مرض العفن الهبابي

1- تقليل التزاحم بين أفرع الأشجار بالتقليم وفتح قلب الشجرة لأنه يسمح لها بالتهوية ويساعد في وصول ضوء الشمس اليها.

2- التطهير بمحلول أكسى كلورور النحاس ويفضل بعد التقليم مباشرة.

3- تقليل ارتفاع الأشجار بحيث لا يزيد على 4 أمتار لكي تسهل عملية التقليم والمكافحة كما فى حالة اشجار المانجو.

4- استخدام المبيدات الفسفورية والمخلوطة بالزيوت المعدنية للقضاء على الافات الحشرية ومكافحة الحشرات الثاقبات الماصه مثل الحشرات القشرية والبق الدقيقى والمن والتربس.

5- الرش للأشجار بمحلول الصابون البوتاسى وذلك حتى يتم التخلص من أثار العفن الهبابي، عن طريق رش الأشجار بمحلول الصابون بعد 15 يوما من رش أوكسي كلورو النحاس او الزيت المعدنى والمبيد الحشرى بتركيز 1% أي لتر لكل 100 لتر ماء، وزيادة ضغط موتور الرش لإزالة اللون الأسود من على الأوراق لكي تتمكن الأوراق من القيام بوظيفتها.

6- الاهتمام بمكافحة الحشائش لأنها العائل البديل للحشرات والأمراض.

7- عدم زراعة محاصيل أخرى أسفل الأشجار فى المزرعة.

8- ضبط معدلات الري والتسميد بما يتناسب مع حجم الأشجار وعدم الأسراف فى التسميد الأزوتى، وعدم الإسراف في الري لأن الحشرات القشرية تزيد مع ارتفاع الرطوبة حول النبات.

*مُعد المادة العلمية: معهد بحوث أمراض النباتات بمركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *