آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / “مدبولي” يترأس اجتماع لتقييم لتقييم مفاوضات سد النهضة بعد التعنت الإثيوبي

“مدبولي” يترأس اجتماع لتقييم لتقييم مفاوضات سد النهضة بعد التعنت الإثيوبي

متابعات عقدت اللجنة العليا لـمياه النيل، اجتماعا برئاسة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، لتقييم الموقف الحالي من مفاوضات سد النهضة، في ضوء المواقف الإثيوبية.

وشارك في الاجتماع، وزير الموارد المائية والري، وكذلك ممثلو وزارات: الدفاع والخارجية والموارد المائية والري والمخابرات العامة.

ويأتي اللقاء، على خلفية تغيب سلطات أديس أبابا، عن اجتماع واشنطن يومي 27 و28 فبراير 2020، والخاص بالاتفاق الذي تم إعداده بناء على جولات المفاوضات التي رعتها الولايات المتحدة، وشارك فيها البنك الدولي، على مدار الأشهر الأربعة الماضية.

وناقشت اللجنة، في اجتماع اليوم، خطة التحرك في هذا الشأن، من أجل تأمين المصالح المائية المصرية، وحقوق مصر في مياه النيل.

وتظل اللجنة في انعقاد دائم، لمناقشة تطورات هذا الملف، واتخاذ ما يلزم من إجراءات حياله.

وسيكون سد النهضة الإثيوبي أكبر مشروع للطاقة الكهرومائية في أفريقيا بمجرد الانتهاء من بنائه، حيث اكتمل الآن أكثر من 71% من المشروع، ومن المقرر أن يبدأ ملء السد في يوليو ومن المقرر استكمال المشروع بالكامل في عام 2023.

يذكر أن مصر تعترض على السد الإثيوبي الذي يبنى منذ عام 2011 على النيل الأزرق، الفرع الرئيسي لـنهر النيل، بكلفة 6 مليارات دولار، ويثير السد مخاوف مصر من جهة التأثير على إمدادها بالمياه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *