آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / ما المُقنن المائي الذي يحتاجه زراعة فدان البرسيم الحجازي؟

ما المُقنن المائي الذي يحتاجه زراعة فدان البرسيم الحجازي؟

كتب: أسامة بدير ورد “الفلاح اليوم” سؤال من طة سلامة، مستثمر زراعي يقول فيه: ما المقنن المائي الذي يحتاجه زراعة فدان البرسيم الحجازي في أراضي الواحات البحرية تحت نظام الري بالتنقيط؟ وما أهم النصائح للحصول على إنتاجية عالية فيما يخص ري البرسيم الحجازي بنظام التنقيط؟

يجيب على هذا السؤال الدكتور محمد عبدالعزيز، وكيل معهد بحوث الأراضي والمياه والبيئة للدراسات والبحوث، قائلا: لـ”الفلاح اليوم“، البرسيم الحجاري نبات علف ذو قيمة غذائية عالية بالإضافة أن له فوائد عديدة منها: 1- تثبيت الآزوت الجوي مما يفيد المحاصيل الأخري التي تزرع بعده حيث يضيف ما يقرب من 80 كجم من الآزوت الجوي إلي التربة للفدان الواحد سنوياً. 2- تحسين خواص التربة عن طريق ما يضيفه من المادة العضوية. 3- غذاء كامل يحتوي علي كافة المواد الغذائية للحيوانات.

ويعتبر البرسيم الحجازي من النباتات التي تتحمل الملوحة والبرودة كما أنه متأقلم لمدي واسع من الظروف المناخية. والظروف المثلي للحصول علي إنتاجية عالية للمحصول الخضري تحتاج إلي تربة جيدة الصرف منخفضة القلوية قليلة الملوحة. وفي الأراضي الملحية يراعي غسيل التربة قبل زراعتها مع الري الغزير بعد الزراعة والإنبات حتي يكون النبات مجموع جذرى قوى يساعد النبات علي تحمل الملوحة.

ـ الاحتياجات المائية للبرسيم الحجازي: لا يفضل زراعة  البرسيم الحجازي تحت نظام الري بالتنقيط، وعموما تختلف احتياجاته المائية طبقاً لفصول السنة وعمر النبات، وتقدر الاحتياجات المائية تحت نظام الري بالرش بمتوسط حوالي 6000 م3 / فدان/ سنة ما يعادل 20م3/فدان/ يوم تقريبا، ويتم الري كل 5- 7 يوم صيفا و10- 12 يوم شتاء.

ـ الاحتياجات السمادية: العناصر الغذائية الرئيسي للبرسيم الحجازي هي الفوسفور والبوتاسيوم وأما السماد الآزوتي فيضاف في حالة ضعف تكوين العقد البكتيرية علي جذور النبات أو الأراضي الرملية وعادة يضاف السماد الفوسفاتي بمعدل 250 كجم / فدان عند تجهيز الأرض للزراعة ثم يضاف 100كجم سوبر فوسفات كل أربعة أشهر وتزداد هذه الكمية في الأراضي الجيرية.

أما البوتاسيوم فيضاف بمعدل 100كجم / فدان سلفات البوتاسيوم مع تجهيز الأرض للزراعة ثم يضاف 50كجم / فدان كل أربعة أشهر.

أما الأسمدة الآزوتية فيفضل إضافة اليوريا بالرش علي النباتات بعد كل حشة بأسبوع بمعدل 2كجم يوريا مذابة في 100 لتر ماء، أما بالنسبة للأسمدة العضوية فلها فائدة كبري خاصة في الأراضي الحديثة الاستصلاح ويمكن إضافتها بمعدل 30-40م3 / فدان عند إعداد الأرض للزراعة، وهذه الأسمدة تساعد التربة الرملية علي الاحتفاظ بالرطوبة فترة أطول كما تمدها ببعض العناصر الغذائية.

ويراعي أن تكون الأسمدة العضوية المستخدمة خالية من بذور الحشائش والنيماتودا لذا يجب الحرص في استخدامها علي أن يكون من مصادر معروفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *