آخر الأخبار
الرئيسية / رأى / ماذا تركتم للفلاح سيادة الرئيس؟!

ماذا تركتم للفلاح سيادة الرئيس؟!

أ.د/على إبراهيم

بقلم: د.على إبراهيم

حول ضرورة إلتزام الفلاح بعدم زراعة الأرز بالمخالفة وذلك حفاظاً علي مياه النيل فبحسب الخرافة المروج لها جيداً ان من يصدر أرز يصدر ماء تتجه سياسة الدولة كحل اول واخير الي منع زراعته قولا واحداً!!

ماذا عن كون الأرز الملاذ الأخير للفلاح المصري كي يقدر علي العيش الكفاف؟! ماذا تبقي له بعد تدمير القطن والخسارة المتعمدة في القمح والذرة؟! لماذا تتعمدون تجاهل علماء الداخل والحلول التي لا يكلون ولا يملون عن تقديمها؟!

من يريد حل مشكلة كبري بحجم الفقر المائي في مصر يجب عليه النظر الي ابعاد المشكلة كاملة واستنفاذ الحلول البديلة قبل الإستقواء علي اضعف حلقة في تلك المنظومة “الفلاح“!

الم ينمو الي علم المسؤلين ان الحل الوحيد لتلك المعضلة هو أرز الجفاف عرابي؟! والذي عرض ملفه علي مؤسسة الرئاسة منذ اكثر من عام مثبت في هذا الملف بالأدلة بما لا يدع مجال للشك ان هذا الأرز قادر علي حل المشكلة في خلال اعوام معدودة، وزراعة 2 مليون فدان بـالمياه التي يزرع بها 1 مليون فدان فقط!

والدليل علي صحه ما نقول ان هذا العام زرع اكثر من 200 ألف فدان علي مستوي الجمهورية دون ان تحرر محاضر مخالفة ضد الفلاحين حيث صدر منذ اكثر من ثلاثه اعوام حكم بالإستئناف بأن أرز عرابي لا يخالف حظر الزراعة نظراً لاستهلاكة نصف كمية المياه مثله مثل الذرة الشامية.

تتعالي ايضا في ابواق الإعلام بالتزامن مع ما قيل اليوم انه ليس هناك ادني حرج في منع زراعة الأرز من الأساس واستيراده كاملا من الخارج! ألا يعون ما يروجون؟! ألهذا الحد نحن في رفاهية الإستغناء عن محصول استيراتيجي والوحيد الذي نكتفي منه ذاتيا ولنا به ميزة نسبية علي مستوي العالم، ومن الممكن اذا سمح بتصديره ان يساهم في رفع الدخل القومي بما لا يقل عن مليار دولار سنوياً.

اي عاقل يسمح بتدمير محصول استيراتيجي في حين ان العالم بأسره يسعي مره اخري الي التوسع الزراعي!

امامكم الحل سيادة الرئيس “أرز الجفاف عرابي” فلماذا لا تخلصوا الفلاح من معاناته وتعطوا فرصة للعلماء والبحث العلمي لخدمه هذا الوطن وتخليصه من معاناته!!

*كاتب المقال: أستاذ فى معهد بحوث البساتين بمركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *