آخر الأخبار

لتلافي أخطاء الرش أثناء مكافحة الأمراض الفطرية والبكتيرية.. ما الفرق بين المركبات النحاسية؟

كتبت: هيام عبدالفتاح تحدث كثير من الأخطاء في عمليات الرش المستخدمة في مكافحة الأمراض الفطرية والبكتيرية نتيجة عدم إدراك بعض المهندسين الزراعيين والفنيين والمزارعين التمييز بين المركبات النحاسية, ولذا في السطور القادمة نشير إلى الفرق بين المركبات النحاسية.

من الملاحظ أن المركبات النحاسية هى ثلاثة: كبريتات النحاس ـ اوكسي كلورو النحاس ـ هيدروكسيد النحاس.

أولا: كبريتات النحاس او الجنزارة أو الزنجارة، التركيب الكيميائي Cu So4.5H2o، ويتكون من نحاس مع كبريت، وهو عبارة عن بلورات لونها ازرق.

الاستخدامات

1- تستخدم كمساحيق لمعاملة البذور للوقاية من الأمراض الفطرية والبكتيرية.

2- يستخدمها المزارعون في القضاء على الطحالب او كما يسمونها الخزاز في الأحواض المائية او مواسير الري.

3- تستخدم في تحضير بعض مركبات النحاس الأخرى مثل مخلوط بوردو.

العيوب: قد تسبب تسمم للنبات في حالة الرش ولذلك لا يفضل رشها علي النبات.

ثانيا: اوكسي كلورو النحاس Cu(OH)-2 X CuCL2.H2O)، وينتج من تفاعل هيدروكسيد النحاس مع حامض الكلوريد، وهو عبارة عن مسحوق أزرق اللون مخضر.

الاستخدامات: يستخدم في الوقاية من الأمراض الفطرية والبكتيرية.

العيوب

1- يؤثر على عقد الأزهار ولذلك لا يفضل الرش أثناء العقد.

2- فترة بقائة علي النبات قليلة مقارنة بهيدروكسيد النحاس.

ثالثا: هيدروكسيد النحاس: التركيب الكيميائي 2(Cu( H، وهو عبارة عن مسحوق أزرق اللون قابل للبلل عند إضافته للماء يعطي محلول معلق نتيجة لصغر حجم حبيباته.

الاستخدامات

1- يستخدم وبكفاءة عالية في الوقاية من الإصابات الفطرية والبكتيرية مثل اللفحة النارية علي الكمثرى ـ البياض الزغبي ـ الندوات.

2- يستخدم لتطهير جروح الأشجار بعد التقليم.

3- يمكن استخدامه في مكافحة الأمراض اثناء التزهير دون مشاكل علي عكس أوكسي كلور النحاس.

4- يستخدم في تحضير بعض مركبات النحاس الأخرى مثل اوكسي كلور النحاس.

5- يستمر فترة طويلة علي أوراق النبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل