آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / قراء “الفلاح اليوم” يسألون: ما علاقة الظروف البيئية بنجاح عملية التطعيم في أشجار الفاكهة؟

قراء “الفلاح اليوم” يسألون: ما علاقة الظروف البيئية بنجاح عملية التطعيم في أشجار الفاكهة؟

كتبت: ياسمين محمود ورد “الفلاح اليوم” سؤال من مزارعي حدائق البساتين يسألون عن: ما علاقة الظروف البيئية بنجاح عملية التطعيم في أشجار الفاكهة؟

يجيب على هذا السؤال، الدكتور أياد هاني العلاف، قسم البستنة وهندسة الحدائق بـكلية الزراعة والغابات بـجامعة الموصل، حيث قال: وجد أن من أهم أسباب فشل إجراء عملية التطعيم هو عدم توفر الظروف البيئية الملائمة من حرارة ورطوبة أثناء وبعد إجراء عملية التطعيم.

د.أياد هاني

وأن انسب درجة حرارة لتكوين نسيج الكالس في منطقة الالتحام بين الأصل والطعم يتراوح بين 21 – 26 م وهذا يفسر بدوره أسباب قلة نجاح عملية التطعيم عند إجرائها في فصل الشتاء، كما يجب توفر الرطوبة الجوية الملائمة حول منطقة الالتحام حتى لا تجف الطعوم من خلال ربط المنطقة بشمع البارافيين.

لموعد التطعيم تأثير كبير في نجاح عملية التطعيم إذ يرتبط نجاحها بقوة وثبات التحام الطعم بالأصل ومن ثم يبدأ بتكوين نسيج الكالس يعقبه خطوات تنتهي بنشوء الأوعية الناقلة المتمثلة بالخشب واللحاء للطعم وارتباطهما مع الأوعية الناقلة للأصل ومن ثم اتمام عملية التطعيم.

لذلك يجب اختيار المواعيد الملائمة لإجراء عملية التطعيم ويكون أثناء سريان العصارة النباتية حتى يمكن فصل القلف عن الخشب بسهولة وفي هذا الصدد فان أفضل موعد لـتطعيم الحمضيات مثلا يكون في الربيع في شهري (آذار ونيسان) او في الخريف (ايلول وتشرين الاول) ولـتطعيم المانجو من شهر أيار حتى أيلول ولـتطعيم الزيتون نيسان حتى تشرين الأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *