آخر الأخبار
الرئيسية / تكنولوجيا ريفية / فيديو.. الطيور الآلية بديلا عن “خيال المآتة” لحماية المحاصيل الزراعية

فيديو.. الطيور الآلية بديلا عن “خيال المآتة” لحماية المحاصيل الزراعية

كتبت: هند محمد يعاني معظم المزارعين من الطيور والآفات التي تأكل المحاصيل الزراعية، ومن ثم تسبب لهم خسائر مالية كبيرة.

أن فكرة الفزاعة (خيال المآتة) لم تعد تجدِ نفعا وجب أن يكون هناك حل للقضاء على هذه المشكلة، وهذا الحل توصلت إليه شركة “كلير فايت سوليوشن” الهولندية، حيث كشفت مؤخراً عن “روبوتات” على شكل طيور جارحة للحفاظ على المحاصيل الزراعية، وذلك من أجل بث الخوف في الطيور الأخرى التي تؤثر سلبا على المحاصيل.

تقول الشركة الهولندية، انه يمكن للمزارع التحكم في هذه الروبوتات عبر مشغل يدار على الأرض، وتحاكي هذه الروبوتات الطيور الحقيقية بصورة كاملة من خلال الأجنحة وتحليقها في الهواء وتقلّبها أيضا، حيث تمت طباعتها باستخدام تقنية الطابعات ثلاثية الأبعاد باستخدام أنسجة زجاجية ومركب النايلون بصورة كافية حتى إذا اصطدمت بالأرض لا تتحطم.

ويمكن لهذه الطيور ان تتنقل مباشرة من الأرض إلى الجو والعكس، وتستطيع إبعاد ما يصل إلى  75% من الطيور المهددة للمحاصيل الزراعية، لاسيما على الأراضي الزراعية أو في بعض المطارات.

وحملت الطيور الجارحة الآلية الجديدة اسم “روبوبيردز” أو بالإنجليزية “Robirds” حيث تحلق عاليا بالتحكم عن بعد، حتى أن الواقف على الأرض حينما يراها في السماء يعتقد أنها طائر جارح.

يذكر ان أحد نماذج هذه الطيور الروبوتية يصل طوله إلي 58 سنتيمتر، وطول الجناح 120 سنتيمتر ويستطيع أن يطير خمسين ميلًا في الساعة، أي ما يساوي ثمانين كيلومتر في الساعة.

أما النموذج الأكبر فيصل طول جناحه نحو 220 سنتيمتر، ويستطيع البقاء والتقلب في الهواء ورفرفة أجنحته تماما كـالطيور المخلوقة.

ويؤكد “نيكو نيجينوس”، مخترع الطيور الآلية، على أنه سعى إلى تنفيذ الاختراع لكنه واجه العديد من المشاكل وهي كيفية عمل الأجنحة بصورة كاملة، وأن كل ما كان يشغل باله هو ألا تبدو الطيور الآلية مثل الطيور الحقيقية فقط، بل تتحرك مثلهم من أجل إخافة الآفات.

شاهد الفيديو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *