آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / «فساد اللحوم البرازيلية» تستدعى وزيرى الزراعة والتجارة إلى البرلمان

«فساد اللحوم البرازيلية» تستدعى وزيرى الزراعة والتجارة إلى البرلمان

اللحوم البرازيلية

كتبت: هند محمد بعد إعلان رئيس مجلس الوزراء والجهات الحكومية فى البرازيل، عن ضبط ثلاثة من أكبر المصانع تعبئة اللحوم فى البرازيل باعت منتجات فاسدة على عدة سنوات الى نحو 150 دولة من بينها مصر، قام العديد من النواب بتقديم طلب إحاطة للدكتور علي عبدالعال رئيس البرلمان لحضور الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة، والدكتور إبرهيم محروس، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة، مطالبين بسرعة فحص اللحوم الموجودة في الموانيء وفحصها قبل طرحها في الأسواق المصرية.

في البداية أكد النائب رائف تمراز، وكيل لجنة الزراعة والثروة الحيوانية بمجلس النواب، أنه تقدم بطلب إحاطة للدكتور علي عبدالعال رئيس البرلمان، لحضور كل من الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة، والمهندس طارق قابيل وزير التجارة، والدكتور إبرهيم محروس، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة، منذ يومين ولم يتم النظر في طلب الاحاطة والموافقة عليه حتي الآن.

وقال تمراز، في تصريحات صحفية، إنه متعجب من موقف الحكومة المصرية من أزمة اللحوم الفاسدة التي يتم استيرادها من البرازيل، برغم أن الحكومة البرازيلية اعلنت عن ضبط ثلاثة من أكبر المصانع تعبئة اللحوم فى البرازيل باعت منتجات فاسدة على عدة سنوات الى نحو 150 دولة من بينها مصر.

وأضاف وكيل لجنة الزراعة والثروة الحيوانية بمجلس النواب، أنه من المتوقع أن يتم تشكيل لجنة تقصي حقائق بخصوص اللحوم الفاسدة، بعد مناقشة القضية مع الوزراء المعنيين الذين سيتم إستدعاءهم، مؤكدا أنه لابد من محاسبة المتقاعسين والمتسببين في وصول اللحوم الفاسدة للمواطنين.

كما طالب النائب سيد حسن، وكيل لجنة الزراعة والثروة الحيوانية بمجلس النواب، وزارة الزراعة والهيئة العامة للخدمات البطرية، أن يقومو بالتحري في مشكلة اللحوم البرازيلية قبل دخولها الموانئ المصرية، واللحوم البرزيلية الموجودة في الاسواق، وفحصها في المعامل لتقصي مدي صلاحيتها.

وقال حسن، في تصريحات صحفية، إنه علي المصريين التوقف عن استخدام اللحوم البرازيلية إلي حين الكشف عن حقيقتها وصدور قرار بشأنها، مؤكدا أن اللجنة سوف تقوم بعمل طلب تقصي حقائق للوزراء المتخصصين لمعرفة حقيقة فساد اللحوم البرازيلية.

وأشار وكيل لجنة الزراعة والثروة الحيوانية بالبرلمان، إلي أن عمل لجان تقصي حقائق بخصوص اللحوم الفاسدة القادمة من البرازيل مضيعة للوقت لان اجراءتها كثيرة، بينما يجب فحص اللحوم من جانب الوزارة بدون عمل لجان، متسائلا كيف للحكومة المصرية إنكار وجود فساد في اللحوم، في حين أن الدولة المصدرة للحوم نفسها، اعلنت ان هناك فساد في اللحوم الواردة إلي مصر.

ومن جانبه، قال النائب محمود شعلان، عضو لجنة الزراعة والثروة الحيوانية بمجلس النواب، إنه ليس لديه معلومات مؤكدة عما تردد عن وجود لحوم فاسدة في الأسواق، موضحا أنه لابد من تشديد الرقابة علي جميع المواد الغذائية التي تدخل مصر، إذا كانت لحوما أو أي مواد غذائية أخري.

وأضاف شعلان، في تصريحات صحفية، أن قضية الرقابة علي المواد الغذائية المستوردة من الخارج مسألة أمن وطني يجب الاهتمام بها، لافتا إلى أنه لابد أن تكون الشركات المستوردة للمواد الغذائية موثوق منها ومعتمدة، ليس أي شركة هي من تقوم بالاستيراد.

وأكد شعلان، أن اللجنة سوف تقوم بمناقشة ما تردد عن أن هناك فسادا في اللحوم المستوردة من الخارج فور اجتماعها بالبرلمان، كما أنه سيتقدم بطلب إحاطة يُسأل بشأنه الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *