آخر الأخبار

عميد الدراسات الإفريقية: تحذير رئيس الوزراء البريطاني بغرق الإسكندرية ليس مفاجئة

كتب: ناصر الجزار قال الدكتور عطية الطنطاوي، عميد كلية الدراسات الإفريقية، إن تحذير رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، من غرق الإسكندرية بسبب التغيرات المناخية ليست مفاجأة بل كانت متداولة منذ سنوات عدة.

وأضاف الطنطاوي، خلال مداخلة هاتفية، لبرنامج “حقائق وأسرار” على قناة “صدى البلد”، مساء الخميس، أن ما تم ذكره حول تأثر الإسكندرية حال ارتفاع حرارة الكوكب سيناريوهات يضعها العلماء.

وتابع: جميع المدن الساحلية في العالم معرضة للخطر إذا ارتفع منسوب سطح البحر واحدا مترا، مشيرا أن ذلك سيؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الكوكب وذوبان الجليد وغيرها من الكوارث.

وأوضح عميد كلية الدراسات الإفريقية، توجد توقعات لارتفاع درجة حرارة الكوكب 4 درجات بحلول 2100، مشيرا أن الدول العظمى المسئولة عن التلوث المناخي لا تتأثر كثيرا بـالتغيرات المناخية، في حين أن الدول النامية التي لم ترتكب أخطاء جسيمة في تلوث المناخ هي من تتأثر بشكل مباشر.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قد تحدث عن اختفاء مدن بأكملها منها مدينة الإسكندرية إذا ارتفعت درجات الحرارة بـ4 درجات.

تصريحات جونسون جاءت بكلمة له خلال مؤتمر المناخ في جلاسكو، حيث قال: “نحن نعلم ما يخبرنا به العلماء وتعلمنا ألا نتجاهلهم.. 4 درجات ونقول وداعا لمدن بأكملها، ميامي، الإسكندرية شانغهاي، جميعها ستغرق تحت المياه وكلما فشلنا أكثر بالتعامل ازداد الأمر سوءا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل