آخر الأخبار
الرئيسية / خبر اليوم / عبدالعظيم: إنتاج 600 ألف شتلة بطاطس محلية وتسليمها للخدمة الوطنية اكتوبر المقبل

عبدالعظيم: إنتاج 600 ألف شتلة بطاطس محلية وتسليمها للخدمة الوطنية اكتوبر المقبل

كتب: أسامة بدير أكد الدكتور عادل عبدالعطيم، وكيل مركز البحوث الزراعية والمشرف العام على البرنامج الوطني لإنتاج تقاوي الخضر، على الأهمية القصوى للبرنامج الوطني لإنتاج تقاوي الخضر في ضوء المستجدات التي يشهدها العالم خاصة مع تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد19، لافتا إلى المخاطر التى تعرض لها القطاع الزراعي العالمي جراء هذه الأزمة وسعى الدول لتحقيق الاكتفاء الذاتي من غذائها.

وأشاد عبدالعظيم، في تصريحات خاصة لـ”الفلاح اليوم“، بالجهود التى يبذلها الباحثين في مركز البحوث الزراعية وتحديدا معهد بحوث البساتين، مشيرا أن المعهد يملك الكوادر البحثية والخبرات الفنية القادرة على تحقيق طفرات كبيرة فى إنتاج تقاوى الخضر محليا وعلاج الفجوة الكبيرة بين الاستهلاك والإنتاج دعما للاقتصاد الوطني خلال الفترة المقبلة.

وأكد على أن البرنامج يسير وفقا لما هو مخطط له سلفا محققا نجاحا كبيرا، مشيرا إلى أن البرنامج يتضمن 10 محاصيل خضروات هى: البسلة، الفلفل، اللوبيا، الكنتالوب، البطيخ، الفاصوليا، الخيار، الكوسة، الطماطم، البطاطس.

وأردف عبدالعظيم، أنه تم زراعة برنامج محاصيل الطماطم والبسلة والفاصوليا في محطات البحوث الزراعية بقها والجميزة وشندويل، وزراعة برنامج الفلفل واللوبيا في محطة البحوث الزراعية بسخا، وزراعة الكنتالوب والبطيخ بمنطقة البستان، وزراعة برنامج الكوسة والخيار في صوب وزارة الزراعة بالجيزة.

ولفت المشرف العام على البرنامج الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر، إلى التعاون الوثيق مع جهاز الخدمة الوطنية ممثلا فى عقد بروتوكول تعاون من أجل الاستفادة بالإمكانات المالية والمادية والفنية المتوفرة لديهم، مشيرا أنه تم الاتفاق على تسليم نحو 600 ألف شتلة بطاطس محلية من إنتاج البرنامج للجهاز في أكتوبر المقبل كبداية لثمرة التعاون بين وزارة الزراعة ممثلة في مركز البحوث الزراعية وجهاز الخدمة الوطنية لإنتاج تقاوي الخضر محليا بهدف توفير العملة الصعبة في استيراد تقاوي الخضر ما يساهم في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *