آخر الأخبار
الرئيسية / البيئة / طوارئ بالبحيرة بسبب ارتفاع منسوب نهر النيل.. ومخاوف من غرق أراضي زراعية وأقفاص سمكية ومنازل

طوارئ بالبحيرة بسبب ارتفاع منسوب نهر النيل.. ومخاوف من غرق أراضي زراعية وأقفاص سمكية ومنازل

كتب: ناصر الجزار تشهد محافظة البحيرة، استعدادات مكثفة لمواجهة ارتفاع منسوب نهر النيل خلال الأيام المقبلة خاصة بالمناطق  المتأخمة لفرع النيل برشيد، تزامناً مع احتمالية إمرار تصرفات زائدة بـنهر النيل.

وأرسلت محافظة البحيرة، خطابات رسمية لرؤساء الوحدات المحلية بشكل رسمى لاتخاذ الإجراءات الاحترازية بشأن ارتفاع منسوب النيل خلال الأيام الثلاثة القادمة، مما قد يؤدي غرق مناطق مختلفة خاصة بالمناطق المتاخمة لـنهر النيل فرع رشيد.

وتضمنت المخاطبات تكليف الوحدات المحلية خاصة بمراكز كوم حمادة، وإيتاي البارود، وشبراخيت، والرحمانية، والمحمودية، ورشيد، بإخلاء المنازل والمباني وحظائر الماشية والأقفاص السمكية، الموجودة على أراضي الدولة، والمعتدى عليها من قبل المخالفين، وذلك لتفادي الأضرار التي قد تنتج عن غرق الأراضي الزراعية، وحفاظاً على أرواح المواطنين.

وجاء فى نص المنشور الموجه من محافظة البحيرة الى الوحدات المحلية، “في إطار الإجراءات الواجب اتخاذها، تزامناً مع إحتمالية إمرار تصرفات زائدة بـنهر النيل، خلال الثلاثة أيام القادمة، وما يتبع ذلك من إرتفاع مناسيب المياه بفرع رشيد من نهر النيل، وحدوث غمر لأراضي طرح النهر المحصورة داخل القطاع المائي، والمتعدى عليها من واضعي اليد بالزراعة أو الردم أو البناء أو الأقفاص السمكية، يتم إتخاذ اللازم فوراً نحو إخلاء جميع المباني، من منازل وحظائر مواشي ومخازن وأقفاص سمكية، وكذا أي تشوينات للمحاصيل الزراعية، على أراضي طرح النهر، بنطاق الوحدة المحلية، وكذا التنبيه على المواطنين بسرعة إخلاء المزروعات الخاصة بهم، وأي متعلقات يمكن أن تتعرض للتلف، نتيجة الغمر بمياه النيل وارتفاع مناسيب المياه أو الفيضان“.

فيما قامت الوحدة المحلية بمدينة رشيد بنشر تحذير على صفحتها على موقع ” فيس بوك”، ناشدت فيه المواطنين  باخلاء المبانى الواقعة على أراضى طرح النهر وأصحاب الأقفاص السمكية نظرا لإرتفاع منسوب نهر النيل، ما يؤدى تعرض المبانى والمزارع وحظائر المواشى  للتلف نتيجة الغمر بمياه النيل.

كما قامت الوحدة  المحلية، بالدفع بسيارات عليها مكبرات صوت تجوب الشوارع  لتحذير  المواطنين من مغبة إرتفاع منسوب مياه نهر النيل وأثاره على حياة المواطنين وممتلكاتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *