آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / شُجيرة الثويا.. الظروف الملائمة وطرق الإكثار

شُجيرة الثويا.. الظروف الملائمة وطرق الإكثار

شجيرة الثويا

كتب: أياد هانى العلاف يعتبر نبات الثويا Thuja Orientalis من الفصيلة السروية وموطنه شمال شرقي الصين وشمال كوريا وشمال أمريكا واليابان وتايوان، وهو من أصغر نباتات هذا الجنس وليس لأخشابه قيمة اقتصادية.

يتراوح طول شجيرة الثويا من 3 إلى 5 أمتار، وتجود زراعتها في الأراضي الصفراء عالية الرطوبة، في مكان مشمس، والغرض من زراعتها جمال نموها كما يتضح من الصورة، وتفرعاتها الأخاذة ولونها الجميل.

يمكن الاعتناء بالنبات كأي شجرة مستديمة حيث يجب انتظام الري وتسميده ولو مرتين في السنة، كما يجب إزالة ما قد يجف من أغصانه بتقليمه، النبات تلائمه الإضاءة الساطعة المشمسة، ويجب أن تكون التربة جيدة الصرف ورطبة ما أمكن خاصةً خلال الصيف، ويفضل تنظيف ما قد يتساقط من نمواته على الأرض.

يمكن أن تتكاثر الثويا بواسطة البذور أو العقل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *