آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / «زراعة القاهرة» تستضيف المُلتقى السنوى الأول لخريجى «دكتوراه الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى»

«زراعة القاهرة» تستضيف المُلتقى السنوى الأول لخريجى «دكتوراه الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى»

صورة تجمع الحاضرين فى الملتقى السنوى لقسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى بكلية الزراعة جامعة القاهرة

كتب: أسامة بدير قال الدكتور بندر محمد الصقهان، نائب مدير عام المركز الوطنى لبحوث الزراعة والثروة الحيوانية بـالسعودية، أنه يأمل بالتواصل الدائم وبلورة فكرة الملتقى السنوى لخريجى برنامج الدكتوراه من قسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى بكلية الزراعة جامعة القاهرة، بشكل مؤسسى يمكن أن يُساهم فى الاستفادة من طاقات كوكبة من العلماء فى التخصص على مستوى العالم العربى من خريجى قسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى بالكلية.

وأضاف بندر، فى كلمته خلال الملتقى، أمس الأربعاء، أن فكرة الدعوة لانعقاد مثل هذه الاحتفالية نبعت من حبه وانتمائه لـكلية الزراعة جامعة القاهرة، ولجميع أعضاء هيئة التدريس بالقسم خاصة وباقى أقسام الكلية عامة، مشيرا إلى إمكانية الاستفادة من العلاقات البينية بين بعض الخريجين والمنظمات الدولية أو المحلية فى تدشين كيان مؤسسى فى إطار من العمل العربى المشترك، من أجل تحقيق نهضة القطاع الريفى وفى القلب منه الزراعة على صعيد مجتمعاتنا العربية.

ومن جانبها، رحبت الدكتورة زينب مجد، رئيس قسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى، بجميع حضور الملتقى، وتمنت لهم كل التوفيق فى اطار من المحبة والاحترام الذى ينبغى أن يسود التواصل بين الأجيال.

ورحب الدكتور طارق أبوالدهب، وكيل الكلية فى كلمته نيابة عن عميد الكلية، بجميع ضيوف الملتقى، وأشاد بالفكرة، وأنها تأتى من خلال دعوة كريمة من الدكتور بندر، مشيرا إلى أن إدارة الكلية وافقت على الفور بمجرد عرض الفكرة، بل ورعايتها بكل أشكال الدعم المتاحة، على اعتبار أنها مبادرة تحمل كل معانى الوفاء والإنتماء.

ثم تحدث الدكتور سامى القُصرى، وكيل الكلية لشؤون البيئة وخدمة المجتمع، الذى شدد على أهمية الملتقى على اعتبار أنه يضم نخبة متميزة من القائمين على الزراعة لما لها من أهمية قصوى فى تقدم المجتمع، وأن الإرشاد الزراعى ضرورة مُلحة للزراعة فهو سبب نهضة وتحقيق معدلات أعلى للتنمية الريفية.

كما تحدث الدكتور محمد حسن عبدالعال، أستاذ الإرشاد الزراعى بكلية زراعة القاهرة، حيث أشاد بفكرة الملتقى، معتبرا تنفيذها إنجازا يمكن أن يتم البناء عليه مستقبلا، وشكر صاحب فكرة الملتقى الدكتور بندر، مشيرا إلى أهمية مثل هذه اللقاءات فى دعم التواصل بين الأجيال ومد جسور العلاقات الاجتماعية من أجل الارتقاء بالتخصص “الإرشاد الزراعى” عامل الحسم فى نهضة القطاع الزراعى.

وفى كلمته رحب الدكتور عماد الشافعى أستاذ الإرشاد الزراعى بكلية الزراعة جامعة القاهرة، بالحاضرين وأعرب عن شكره وامتنانه بفكرة الملتقى والدعى لها، وتمنى رعاية الفكرة والتوجه نحو عامل مشترك يضم أصحاب التخصص من العلماء والباحثين بهدف تحقيق التشاركية والتواصل بين الأجيال فى اطار من التقدير والاحترام.

وتحدث الدكتور محمد حلمى نوار، أستاذ الاجتماع الريفى بكلية الزراعة جامعة القاهرة، قائلا: أن فكرة هذا اللقاء جأت بمبادرة شخصية من الدكتور بندر، وأن الهدف من ملتقى الخريجين يأتى فى سياق تحقيق حزمة من الأهداف على الصعيد الاجتماعى والعلمى، لعل أهمها تعزيز وتدعيم سبل التواصل الاجتماعى بين الخريجين، وتكريم المتميزين منهم وظيفيا وعلميا.

هذا، وشارك بحضور الملتقى السنوى لخريجى برنامج الدكتوراه من قسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى بكلية الزراعة جامعة القاهرة، لفيف من العلماء والباحثين بـمركز البحوث الزراعية ومركز بحوث الصحراء، وأعضاء هيئة التدريس بكلية الزراعة جامعة القاهرة نذكر منهم: الدكتورة عزة البندرى أستاذ الاجتماع الريفى بزراعة القاهرة، الدكتورة سوزان نصرت أستاذ الاجتماع الريفى بزراعة القاهرة، الدكتور عبدالشافى عزام أستاذ الإرشاد الزراعى بزراعة القاهرة، الدكتور أيهاب هيكل مدرس الاجتماع الريفى بزراعة القاهرة، الدكتور حسين تهامى أستاذ مساعد بـمركز بحوث الصحراء، الدكتور مدحت عزت أستاذ مساعد الإرشاد الزراعى بزراعة القاهرة، الدكتورة سلوى بيومى مدرس الاجتماع الريفى بزراعة القاهرة، الدكتور محمد عبدالجليل أستاذ الإرشاد الزراعى بـمعهد بحوث الإرشاد الزراعى والتنمية الريفية، الدكتور عادل عبدالسميع أستاذ الإرشاد الزراعى بـمعهد بحوث الإرشاد الزراعى والتنمية الريفية.

د.بندر محمد الصقهان، منسق الملتقى السنوى لخريجى برنامج الدكتوراه من قسم الاجتماع الريفى والإرشاد الزراعى، بكلية الزراعة جامعة القاهرة، أثناء مداخلة له بالملتقى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *