آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / زراعة الفول السوداني في الأراضي الجديدة

زراعة الفول السوداني في الأراضي الجديدة

كتب: د.هشام عبدالله فى السطور التالية نعرض لكيفية زراعة الفول السوداني في الأراضي الجديدة..

اختيار الأرض: ويشمل اختيار الارض علي ثلاثة امور وهي:

ـ التربة.

ـ جهاز البيفوت.

ـ البئر او مصدر المياه.

المعايير الواجب توافرها عند اختيار التربة لزراعة الفول السوداني

1ـ ان تكون قريبة من الطرق الممهده قدر المستطاع.

2ـ ان تكون خالية من الامراض الفطرية والبكتيرية والنيماتودا وذلك عن طريق اخذ عينات من التربة (تكون ممثلة للمساحة وارسالها للتحاليل في معامل دقيقة ومعتمدة).

3ـ ان تكون طبوغرافية البيفوت معتدلة قدر الامكان ويتم عمل رسم كروكي لكل محور موضحا اماكن الارتفاعات والانخفاضات والطبائع المختلفة للتربة علي مستوي البيفوت.

4ـ ان تكون غير موبؤة بالحشائش وخاصة الحشائش المعمرة مثل النجيل والسعد.

5ـ ان تكون طبيعة التربة رمليه او طميية خفيفة لتناسب زراعة الفول السوداني وتكون خالية من الطفلة والحجارة ويتم عمل جسات في التربة اما بأستخدام فجاج او لودر صغير وذلك للتاكد من ان قطاع التربة Soil profile مناسب لزراعة البطاطس وخالي من الطفلة والحجارة.

6ـ تحليل التربة وذلك بجمع عينات عشوائية من البيفوت حسب بروتوكول العينات وذلك لمعرفة محتويات التربة من العناصر السمادية والمواد العضوية، وكذلك ملوحة التربة ودرجة الحموضة وذلك للاستعانة بالتحليل في وضع برنامج التسميد والري وكذلك تحليل لمتبقيات المبيدات بالتربة اذا كانت الزراعة بغرض التصدير.

7ـ ان يتوافر مصدات للرياح قدر المستطاع.

8ـ ان يترواح رقم الحموضة PH بين 4.2-6.4.

9ـ الا يزيد درجة التوصيل الكهربي للتربة عن 1.7 مليموز.

المعايير الواجب مراعاتها عند اختيار جهاز البيفوت

ـ ان يتوافر مصدر للكهرباء بصفة مستمرة وبدون مشاكل.

ـ التأكد من سلامة جميع وصلات الكهرباء ودوائر السيفتي.

ـ التاكد من سلامة الهيكل المعدني للبيفوت.

ـ التاكد من وجود جميع الرشاشات بـالبيفوت وتكون كلها متجانسة من نفس النوع وان يكون توزيع النزلات مطابق لما هو موجود في شيت الكمبيوتر وبعد التأكد من هذه النقطة يتم التأكد من جودة شيت الكمبيوتر بعمل معاير للبيفوت بأستخدام كاسات Rain Collector.

ـ ان تكون جميع الرشاشات علي نفس المستوي من سطح الارض لضمان التوزيع المتجانس للمياه.

ـ ان تكون جميع الايطارات ولوازمها من جيربوكسات وصلايب واعمدة نقل الحركة سليمة.

ـ ان تكون لوحة التحكم الخاصة بـالبيفوت بحالة جيدة وخاصة تايمر السرعات للتحكم في سرعة البيفوت.

ـ وجود عداد لقياس ضغط المياه بالسنتر وأخر بنهاية البيفوت ويراعي ان يكون الضغط داخل السنتر 45 psi ويكون 14.5 Psi في نهاية البيفوت.

المعايير المطلوبة توافرها في البئر

ـ وجود تصرف كافي للمياه بحيث لايقل عن 1000 جالون / الدقيقة (240 متر مكعب / الساعة) وذلك لضمان امداد القدر الكافي من المياه وهي 35 متر مكعب / يوم مع مراعاة عدد ساعات التشغيل اليومي.

ـ ملوحة مياه الري ينبغي الا تزيد عن 1.1 مليموز (700ppm). وكذلك يجب تحليل عينات مياه الري للتأكد من خلوها من بكتيريا الايشريشيا كولاي او العناصر الثقيلة او متبقيات المبيدات اذا كانت الزراعة بغرض التصدير.

ـ التأكد من حالة البئر والمضخة ومواتير الغاطس.

ـ ضرورة التأكد من سلامة لوحة التحكم الخاصة بالبئر سلامة جميع الوصلات الكهربائية.

ـ التأكد من سلامة خط المياه الواصل من البئر للبيفوت حتي لا يحدث تسريب للمياه وما يتبع ذلك من مشاكل.

ـ التاكد من عدم خروج رمال من البئر.

تجهيز التربة

1- الرى (التخمير)حيث يتم اعطاء الجهاز (البيفوت) عدد من دورات المياه الثقيله على سرعه منخفضه 30% وذلك لتخمير التربه والتخلص من الاملاح وزياده الرطوبة بها بحيث لا يقل عمود الماء فى التربه عن 14 سم يتوقف عدد دورات المياه على نوعيه التربه هل هى خفيفه ام ثقيله لكن لو اخذنا متوسط لعدد الدورات نجد ان سبعة دورات فى معظم الاحيان تكون كافيه يتم متابعة منسوب المياه فى التربه عن طريق الحفر والتعرف على عمق المياه فى التربه.

2- عملية الحرث: وتتم باستخدام المحراث القلاب ويختلف القلاب حسب قدرة جر الجرار بحيث من الممكن ان يكون 2 او 3 او 4 او 5 او 6  ريشة.

يتم ذلك بعد التاكد من جاهزية التربه ونحرص على ان يعطى القلاب الخدمه المطلوبه بحيث لا يقل عمق القلاب عن 04 سم فى التربه ونتاكد من ذلك جيدا عن طريق متر، وكذلك تكون القلابات المستخدمه، بتخدم على بعض (اى تكون الارض مستويه بين كل قلاب والاخر بمعنى ان تكون التربه المقلوبه متساويه ولايوجد بها اماكن عاليه واخرى منخفضه) لا يوجد بها سيوف، من المهم جدا الحصول على عمق جيد وكاف والتاكد من ذلك بعنايه لان ذلك يؤثر على باقى العمليات الاخرى وكذلك يؤثر على الانتاجيه المتوقعه للمحصول، وتعتبر عمليه القلاب من اهم مراحل تجهيز التربه لان باقى العمليات تعتمد عليها.

3- عملية الماركر: عباره عن معده زراعيه تستخدم فى تخطيط التربه الى مصاطب منفصلة عن بعضها البعض، بحيث يكون عرض كل مصطبه 180 سم من بحرية المصطبه الى البحرية الاخرى 180 سم، ويجب ان تكون المصاطب فى خطوط مستقيمه وغير متعرجة يجب متابعة الماركر من ناحية العمق فلابد ان يعطى عمق مناسب.

4- تنعيم المصاطب: وتتم هذه العملية بواسطة معدة الروتاري او الروتيفيتور بهدف تنعيم التربه وفرم وتكسير الطوب والقلاقيل الموجوده بالتربة، بحيث يتم تكوين مهد جيد لحبة التقاوى الي جانب تقليب اسمدة الخدمة وخلطها بالتربة جيدا وذلك حتى يكون الانبات جيد ولا يؤدى الى عدم تاخيره لابد من التأكد من فرم وتنعيم الطوب جيدا وذلك لان اى حبة تقاوى لم تغطى بالتربه فانها لا تنبت على الاطلاق.

الزراعة: تتم عملية الزراعة فى الفول السودانى بواسطة معده تسمى البلانتر من الممكن ان يكون 9 او 12 او 15 برج البلانتر الذى فى الصوره الاولى 9 برج اما فى الصوره الثانيه 12 برج يتم وضع التقاوى فى الابراج وتملئ بالتساوى بحيث يكون كل ثلاثة ابراج على مصطبه واحدة، ويتم ضبط المعدل من خلال التروس الموجوده فى جانب البلانتر ويقوم بهذه العمليه الفنى الموجود مع البلانتر مثلا لو انا اريد معدل 60 كيلو للفدان اطلب من الفنى ضبط التروس على الوضع الذى يمكننى من فعل ذلك.

معدل الزراعة: يختلف معدل الزراعة على حسب عدة عوامل منها ميعاد الزراعة هل هو ميعاد بدرى او متاخر والظروف الجوية طبيعة التربه هل هى خفيفه او ثقيله. عادة يتراوح معدل التقاوى بالنسبه للفدان من 60-70 كجم / الفدان.

مهم جدا لابد من التاكد من خلط التقاوى بمبيد فطرى سواء كان فيتافاكس او ريزولكس خلطا جيدا نفضل الفيتافاكس فى الفول السودانى الريزولكس يخلط مع البطاطس طبعا للحمايه من فطريات التربه سوف نتعرض لها عند الوصول للامراض.

يجب متابعة عمليه الزراعة متابعه جيده بحيث يتم عمل مجموعة من العينات ومعرفة عدد الحبات الموجوده فى كل متر مثال ناخذ 2 متر طولى من اى مكان عشوائى فى البيفوت ونقوم بعد عدد الحبات الموجوده فى المترين ونكرر العمليه فى جميع الابراج ونحسب المتوسط فى  مع ملاحظه ان العدد فى العاده يتراوح عدد الحبات فى المتر من 7-10 حبات يزيد قليلا فى صنف الجريجورى.

الرش: تبدأ عمليه رش مبيد الحشائش بعد اتمام عملية الزراعه مباشرة بواسطة الرشاشة المبيد المستخدم فى الرش عادة هو مبيد ستومب ويستخدم بمعدل من 1 لتر / ف الي 1.5  لتر / ف، وتتم عملية الرش كما سبق وذكرنا بواسطة الرشاشة ويوجد انواع كثيرة من الرشاشات منها على سبيل المثال ما هو موجود فى الصور يوجد رشاشات عرضها 22 متر وترش هذه الرشاشة 13 مصطبة فى المره الواحده ويوجد رشاشات ترش 15 مصطبة فى المرة الواحدة يعنى نعد 12 مصطبة وتنزل الرشاشة على المصطبه الـ13 بترش ست مصاطب على اليمين وستة على الشمال والـ13 اللى ماشى عليها الجرار، وكذلك تختلف السعة من رشاشة الى الاخر فيوجد رشاشات سعتها 3 الاف لتر واخرى 3600 لتر واخرى 4400 لتر.

*ملحوظه هامة: بالنسبة لرش مبيد الحشائش والحشرى يتم وضع معدل المبيد للفدان على 140او 150 لتر ماء / ف.

الري: تتم بواسطة جهاز الري المحوري او البيفوت ويتركب الجهاز المحوري كما بالصورة من خط مواسير يحتوي علي رشاشات ومثبت من احد طرفية وتسمي نقطة المحور والطرف الاخر حر ويسمي بالنهاية الطرفية. ونقطة المحور عبارة عن قاعدة خرسانية مثبت بها المحور وهو نقطة تزويد الجهاز بـمياه الرياثناء حركته الدائرية المستمرة حول نقطة المحور. وخط الرش المحوري مرفوع عن الارض بارتفاع حوالي 3 متر بواسطة ابراج علي مسافات تختلف حسب نوع الجهازز وتكون حوالي 50 متر في المتوسط . ويثبت علي كل برج موتور كهربائي قدرته من 0.5 الي 1.5 حصان لإدارة عجلتين محمل عليهم البرج.

والجهاز المحوري يمكنه الدوران في كلا الاتجاهين مع او عكس عقارب الساعة واثناء الدوران يكون البرج الاخير هو القائد، وتكون سرعته حسب المؤقت الزمني في لوحة التحكم الموجودة عند قاعدة الجهاز او السنتر. وفي العادة يتم حساب الزمن الفعلي للدورة تحت ظروف التشغيل في الحقل حيث ان الزمن النظري للدورة يختلف عن الزمن الفعلي لإختلاف ظروف التربة ومقاسات العجل وانزلاقه. وللتغلب علي هذه المشكلة يقاس الزمن الفعلي لدوران الجهاز عند ضبط نسبة التوقيت في الؤقت الزمني داخل لوحة الضبط والتحكم عند نسبة 100%. وتقوم نسبة التوقيت في المؤقت الزمني بتنظيم سرعة الجهاز عن طريق التحكم في نسبة الزمن الذي يتحرك فيه البرج الاخير في الدقيقة الواحدة فعند نسبة 100% يتحرك البرج الاخير 60 ثانية في الدقيقة وعند 90% فإنه يتحرك 54 ثانية/الدقيقة.

واستقامة الجهاز المحوري تتم من قبل الابراج التي تلامس بعضها بحرية بالنسبة للبرج الاخير ومحور البيفوت وفي حالة حدوث خلل في استقامة الجهاز يتوقف الجهاز عن الحركة. وكلما ابتعد البرج عن السنتر فان معدل سريانه يزيد لكي تكون كمية المياه متساوية علي طول البيفوف كذلك تزداد اقطار فواني الرشاشات كلما ابتعدت عن سنتر البيفوت بترتيب معين. ويعتمد الضغط اللازم لتشغيل الجهاز المحوري علي نوع الرشاشات المستعملة وطول الجهاز.

الشروط الواجب مراعاتها في عملية الري

1ـ انتظام ضغط المياه في البيفوت بحيث يكون 45psi في السنتر و14.5 Psi في الاند.

2ـ تغيير مكان وقفة البيفوت في كل دورة.

3ـ التأكد من تأمين صفايات البيفوب اما بشكاير السماد الفارغة او جراكن موصلة بخراطيم حتي يتم صرف مياه الصفايات علي تراك البيفوت.

4ـ اذا حدث عطل للبيفوت يتم فصل السمادة فورا.

5ـ سرعات البيفوت يتم تحديدها حسب تصرف البئر وكمية المياه المراد اعطاوها.

6ـ في حالة هبوب الرياح يتم فصل السمادة وتشغيل البيفوت بـالمياه فقط علي سرعة 100%.

7ـ يجب معايرة البيفوت بواسطة كاسات rain collector قبل بداية الموسم للتأكل من انتظام توزيع المياه واذا تلاحظ وجود دوائر غامقة او لونها اصفر من النباتات فان معني ذلك ان هناك مشكلة في النزلات.

8ـ يجب عمل صيانة دورية للبيفوت كل فترة وهو بجانب الطريق حتي لا يحدث له عطل مفاجئ داخل الزراعة ويحدث تلف للمزروعات اثناء الصيانة.

9ـ عند بداية التشغيل لا يجب تحريك البيفوت الا عندما يكون جميع الرشاشات محملة بـالمياه ثم يتم تشغيل السمادة.

التسميد

ويتم بثلاث طرق هى:

أ- التسميد بالبدارة: وهي اما محمولة او مجرورة وتستخدم في حالة اسمدة الخدمة وجزء من الاسمدة النيتروجنية كما سيرد ذكره في برنامج التسميد وفي حالة التسميد بالبدارة مراعاة النقاط التالية:

ـ وضع السماد بأماكن قريبة من البيفوت حفاظا علي الوقت.

ـ معايرة البدارة جيدا قبل عملية النثر وذلك لضمان انتظام توزيع السماد.

ـ الا تزيد المسافة بين الجرر اة تقل عن المطلوب وهو 21.5 متر (24 خط)لأنه اذا زادت المسافة سيتم ترك مساحة بين الجرر بدون سماد واذا قلت فان هناك مساحة بين الجرر بها سماد اكثر مما سيؤدي الي عدم انتظام نمو النباتات واختلاف في اللون.

ـ  مراعاة ان يتم فصل البدارة قبل الخروج من البيفوت ويتم التشغيل بعد دخول البيفوت حتي لا يتم نثر  سماد خارج البيفوت.

ـ ان تكون رطوبة الارض جيدة.

ـ عدم بدار الأسمدة اثناء الامطار وهبوب الرياح.

ب- التسميد حقنا مع مياه الري: وذلك بواسطة تنك التسميد وطلمبات الحقن التي تعمل بنظام (الفنشوري) الذي يعتمد علي احداث فرق ضغط بين خط مواسير البيفوت والسمادة كما هو موضح بالصور.

ويتم استعمالها في حالة الاسمدة النيتروجينية والبوتاسيوم الناعم وحامض الفوسفوريك وسلفات الماغنسيوم والكريستالون ..الخ من جميع الاسمدة السهلة الذوبان.

ويجب مراعاة ما يلي عند التسميد بالتنك:

1- وضع الأسمدة قريبة من التنك.

2- ان يكون التنك سليم غير مكسور.

3- ملئ حوالي ثلث التنك بالماء قبل وضع الأسمدة.

4- بعد وضع الأسمدة بالتنك يكمل بالماء ثم التقليب حتي تمام الذوبان.

5-عدم تشغيل السمادة الا بعد ان يتم تحميل البيفوت بالمء كاملا .

6- فصل السمادة فورا في حالة عطل البيفوت وغلق محابس السمادة.

7- ضبط فتحة محبس السمادة بحيث يتوافر التجانس في عملية التسميد.

ج- التسميد بواسطة الرشاشة: وذلك للعناصر الصغري والمغذيات الورقية والاحماض الامينينة وغيرها ويتم بواسطة الرشاشة الخاصة برش المبيدات ويراعي ما يلي:

1- عدم الرش اثناء حبوب الرياح او ارتفاع درجة الحرارة.

2- غسل الرشاشة جيدا قبل الرش.

3- مراعاة قابلية المواد للخلط قبل خلطها بالرشاشة.

4- عدم  خلط مبيدات الحشائش او المبيددات الحشرية مع اي مغذيات.

5- الرش بالجرعات الموصي بها لكل مغذي دون زيادة .

6-ملئ ثلث الرشاشة بالماء ثم ذوبان المغذي ووضعه في تنك الرشاشة ثم تكملة الرشاشة بالماء مع التقايب المستمر حتي لا يحدث ترسيب.

برنامج تسميد الفول السوداني في الاراضي الجديدة

اولا: التسميد النيتروجيني: يتم اعطاء الفدان 136 وحدة نيتروجين من مصادر الازوت المختلفة كما يلي:

ـ سلفات النشادر المحبب (20.5%) بمعدل 50 كجم / الفدان وذلك مع الخدمة.

ـ سلفات نشادر الناعم (20.5%) بمعدل 50 كجم حقنا بالتنك مع ماء الري بمعدل 5كجم / الفدان بداية من عمر 15 يوم حتي عمر 35 يوم بمعل تسميدة يوم ويوم.

ـ نترات النشادر (33.5%) بمعدل 300 كجم كما يلي:

150 كجم نثرا بالبدارة علي ثلاث دفعات الاولي عند عمر 26 يوم والثانية عند عمر 34 يوم والثالثة عند عمر 44 يوم.

150 كجم حقنا مع ماء الري بمعدل 5كجم/الفدان بداية من عمر 37 يوم حتي عمر 97 يوم.

ـ نترات الكالسيوم (15.5% ازوت+ 26.5% كالسيوم) بمعدل 75 كجم/الفدان نثرا بالبدارة علي دفعتين الاولي عند عمر 65 يوم والثانية عند عمر 72 يوم.

ـ يوريا فوسفات (الماغنوم) (17% ازوت+44% فوسفور).

ويتم اضافته حقنا مع ماء الري بمعدل 25 كجم للفدان بداية من عمر 35 يوم بمعدل 2كجم/الفدان/التنك حتي عمر 61 يوم.

ثانيا التسميد الفوسفوري: يتم اعطاء الفان 67 وحدة فوسفور من المصادر المختلفة للفوسفور كما يلي:

ـ سوبر فوسفات الجير الاحادي(15.5% P2O5) بمعدل 200 كجم/الفدان وذلك نثرا بالبدرة مع الخدمة.

ـ حامض الفوسفريك تركيز 85%(60%P2O5) بمعدل 50كجم/الفدان بمعدل 2كجم / الفدان /التنك.

ـ يوريا فوسفات (الماغنوم) وتم ذكره في التسميد النيتروجيني.

ثالثا التسميد البوتاسي: يتم اعطاء الفدان 60 وحدة بوتاسيوم يتم تقسيمهم كما يلي:

ـ سلفات البوتاسيوم المحبب (48 K2O) نثرا بالبدارة مع الخدمة.

ـ سلفات البوتاسيوم الذواب (48 K2O) حقنا مع الري بواسطة تنك التسميد بمعدل 75 كجم /الفدان بمعدل 3 كجم / الفدان /التنك بداية من عمر 35 يوم حتي عمر 97 يوم.

رابعا: سلفات الماغنسيوم: بمعدل 50 كجم / الفدان باية من عمر 17 يوم بمعدل 5 كجم/الفدان / التنك مع مراعاة عدم تسميد سلفات الماغنسيوم في نفس التنك مع سلفات البوتاسيوم.

رابعا التسميد الورقي: يتم رش المغذيات الورقية حسب الجدول التالي

العنصر معدل الفدان العمر وقت الرش
زنك 200 جم 20يوم
منجنيز 200 جم 20يوم
حديد 100 جم 20يوم
احماض امينية 1 لتر 20يوم
زنك 200 جم 26 يوم
منجنيز 200 جم 26 يوم
حديد 100 جم 26 يوم
احماض امينية 1 لتر 26 يوم
فتريليون كومبي 300 جم 36 يوم

 النضج: تظهر علامات النضج وهى اصفرار الاوراق وسهولة تفتح القرون عند الضغط عليها بالأصبع، وتلون القصرة الداخلية باللون البنى المحمر يكون هذا بعد حوالى (115- يوم 120) نقوم بأخذ مجموعة من العينات من اماكن مختلفه من البيفوت وفرزها ومعرفة نسبة الفول الناضج أذا كانت نسبة النضوج 01 % او اكثر أبدأ فى الحصاد.

الحصاد: بعد ظهور علامات النضج السابق الإشارة إليها واخذ قرار الحصاد يمنع رى الأرض حتى يظهر العطش على كامل النباتات )يعنى الفول قيل من القيلولة، وكذلك الحفر فى التربة والتأكد من خلوىطبقه من التربة قدرها 20 سم من الرطوبة الـ20 سم اللى فوق خاليين من الرطوبة، هنا نأخذ قرار البدء فى الحصاد قبل يوم من الحصاد يجب أعطاء دورة مياه كافية للمساعده على اجراء عمليه الحصاد او التقليع وينقسم الحصاد الى مرحلتين هما:

1ـ مرحلة التقليع: بواسطة الديجر عباره عن معده تستخدم فى اقتلاع عرش الفول السودانى من التربه بعد دخول الديجر والبدء فى التقليع تبدأ العمالة اليدوية فى العمل على لم عرش الفول السودانى ووضعه فى منتصف المصطبة وتركه ليجف سوف نرى ذلك عند بدء عمل الكومباين بعد أكتمال حصاد البيفوت بواسطة الديجر ندخل هنا فى المرحله الثانيه من الحصاد.

مرحلة الجمع: بعد التأكد من جفاف عرش الفول السودانى وخلوه من الرطوبة يبدأ عمل الكومباين الذي يعمل على فصل العرش عن القرون فيخرج العرش من مؤخرة الكومباين وتذهب القرون الى اعلى الكومباين (البوكت) عندما يمتلئ البوكت بـالفول يقف الكومباين للتفريغ ثم عملية التصييف.

وتقوم العمالة بعملية التصييف وهي التقاط قرون الفول التي لم يلتقطها الكومباين. ثم التريغ في الجامبوهات لحين الشحن والنقل الي العميل او التخزين في اكوام في مخازن لحين النقل.

المراجع

ـ أ.د/أحمد عبد الحي علي (1996) التسميد الحيوي والمعدني للمحاصيل.

ـ د/رضوان الحمداني (2010) محاضرات في زراعة وانتج الفول السوداني (فستق الحقل).

ـ أ.د/عابدين أحمد الشيمي (2010) المحاصيل الزيتية.

ـ م/ محمد سالم (2005) زراعة الفول السوداني تحت نظم الري المحوري.

ـ أ.د/مصطفي علي مرسي (1980) المحاصيل الزيتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *