آخر الأخبار

زراعة الريحان بالتفصيل

كتب: د.ربيع مصطفى في السطور التالية نستعرض تفاصيل زراعة الريحان، من حيث الأصناف والزراعة، وكذلك الفوائد والاستخدامات.

Sweet basil
Ocimum basilicum L.
Fam. Labiateae
الريحان الحلو نبات عشبي معمر يصل ارتفاعه إلى 1متر تحتوي أوراقه على زيت عطري تصل نسبته إلى 0.25-0.4% بينما تصل في بذوره إلى 2-3%.

أ.د/ربيع مصطفى

أصناف الريحان

1- الريحان الحلو: النمو قوي والتفريع غزير والارتفاع يصل إلى 120سم أو أكثر والأوراق بيضاوية أو رمحية والأزهار بيضاء لونها أبيض.
أ- الصنف الأبيض: أوراقه كبيرة الحجم وأزهاره بيضاء.
ب- الصنف الأحمر: يشبه الصنف الأول في البذور أزهاره مشوبه باللون الأحمر الأرجواني.

2- الريحان الشجيري: نباتاته شبه شجيرية ونباتاته يصل ارتفاعها إلى أكثر من 150سم.

3- الريحان القرنفلي: النمو قوي لغزارة التفرع وارتفاع النباتات حوالي 150سم أو أكثر ويتميز بوجود نسبة عالية من مركب الـ eugenol.

فوائد واستخدامات الريحان

1ـ مسحوق عشب نبات الريحان علاج شعبي في شفاء أمراض البرد والتأم الدمامل وتخفيف تقلصات المعدة والكلى كما يفيد في علاج مرض النقرس والبواسير.

2ـ تهدئة الجهاز العصبي وطرد الديدان الصغيرة من الامعاء.

3ـ الزيت العطري الناتج من العشب يستعمل في الطب كمادة رئيسية في تحضير الأدوية اللازمة لتخفيف حالات الهياج العصبي وأمراض البرد والنزلات الشعبية وأمراض الفم واللسة والأسنان وطارد للغازات.

4ـ الزيت العطري يستعمل كمادة مكسبة للطعم والرائحة في الصناعات الغذائية مثل المخلالات والحلويات والبسكويت.

5ـ نظراً لاحتوائه على كثير من الاسترات فإنه يستخدم في صناعة الروائح ومستحضرات التجميل والكلونيات.

الأرض المناسبة لزراعة الريحان

تنجح زراعة الريحان في أغلب الأراضي المصرية بشرط أن تكون جيدة الصرف والتهوية وخالية من الملوحة، وتجود زراعته في الأراضي الصفراء جيدة الصرف والتهوية، وقد نجحت زراعته في الأراضي الجديدة والمستصلحة بشرط توافر الأسمدة العضوية والكيماوية.

التكاثر وكمية التقاوي

يتكاثر الريحان بالبذور ويحتاج الفدان إلى 200-250جم بذور جيدة، وتزرع البذور في المشتل حيث يكفى ثلث قيراط الإنتاج شتلات تكفى لزراعة فدان من الأرض المستديمة.

تعامل البذور قبل الزراعة بالمطهرات الفطرية مثل (التوبسن م) بمعدل 4جم/1كجم بذور ويستخدم المحلول المائي للصمغ العربي كمادة لاصقة بنسبة 5%.

ميعاد زراعة الريحان

تزرع مشاتل الريحان من منتصف فبراير حتى أخر مارس، ثم تنقل الشتلات إلى الأرض المستديمة بعد حوالي 45 يوم من الزراعة.

ـ الزراعة في المشتل: تجهز أرض المشتل بالحرث الجيد وإضافة الأمدة العضوية القديمة المتحللة والأسمدة الكيماوية بمعدل (1.5م3) سماد بلدي + 12كجم سوبر فوسفات الكالسيوم + 7كجم سلفات نشادر + 4كجم سلفات بوتاسيوم) وذلك لقيراط المشتل في الأراضي القديمة، أما في الأراضي الجديدة فتزداد المعدلات السمادية إلى (1.5م3 سماد بلدي + 15كجم سوبر فوسفات الكالسيوم + 10كجم سلفات نشادر + 6كجم سلفات بوتاسيوم).

ـ تزحف الأرض وتسوى وتقسم إلى أحواض مساحتها 2×3م.

ـ تزرع البذور (بعد خلطها بكمية متساوية من الرمل لسهولة توزيعها) في سطور على أبعاد 20سم أو تزرع على خطوط بعرض 30-40سم على الريشتين ثم تغطى بطبقة رقيقة من الرمل.

ـ يروى المشتل رية الزراعة على البارد ثم ينظم الري كل 10-15 يوم، أما في الأراضي الجديدة فيتم الري يومياً حتى تمام الإنبات ثم ينظم الري بعد ذلك كل 2-4 يوم. أما في حالة الري بالرش فيجب زيادة فترات الري في البداية وحتى تمام الإنبات فيكون الري يومياً من (1/2-1 ساعة) ثم تقل المدة لتكون كل 2-3 يوم حسب نوع التربة وحالة الجو.

يراعى منع الري قبل نقل الشتلات للأرض المستديمة بفترة مناسبة كما يجب غمر جذور الشتلات في معلق البنليت أو الريزولكس تي (2جم/لتر ماء) لمدة 15 دقيقة قبل الزراعة في الأرض المستديمة.

زراعة الريحان في الأرض المستديمة

أولا: زراعة الريحان في الأراضي القديمة

* تجهز الأرض بإضافة (20م3 سماد بلدي متحلل أو 10م3 كمبوست + 300كجم سوبر فوسفات الكالسيوم + 50-100كجم كبريت زراعي) للفدان.

* تحرث الأرض مرتين متعامدتين مع ترك الأرض للتهوية ثم تزحف وتخطط بمعدل 14 خط/القصبتين.

* تزرع الشتلات في وجود الماء على أبعاد 30سم بين الشتلة والأخرى وتكون الزراعة في الثلث العلوي على الريشة الشرقية أو القبلية حسب اتجاه التخطيط.

* يحتاج الفدان إلى 20-25 ألف شتلة ويكون طولها من 10-15سم.

* تعطى رية تجربة خفيفة بعد 3-5 أيام من الزراعة ثم ينظم الري كل 10-15 يوم على أن يكون الري على الحامي وبالحوال ودون إسراف.

ثانيا: زراعة الريحان في الأراضي الجديدة

* يراعى اختيار الري بالتنقيط وليس الرش حيث يتم مد خراطيم المياه بحيث تكون المسافة بين الخرطوم والآخر 70-100سم والمسافة بين النقاط والآخر 25-50سم.

* تضاف الأسمدة بمعدل (30م3 سماد بلدي قديم متحلل + 15م3 كمبوست + 400كجم سوبر فوسفات الكالسيوم + 50-100كجم كبريت زراعي) للفدان.

* تروى الأرض بتشغيل شبكة الري لمدة مناسبة قبل الزراعة.

* تتم الزراعة بجوار الخراطيم بمسافة 10-15سم والمسافة بين الشتلة والأخرى 25سم بالتبادل (رجل غراب) ويعاد الري في اليوم التالي للشتل لمدة (1-2 ساعة/يومياً) ويكرر حتى نجاح الشتلة ثم ينظم الري بعد ذلك كل 3-5 أيام بنفس المعدل.

الترقيع

تتم عملية الترقيع للجور بعد الشتل بحوالي (10-15 يوم) وذلك بزراعة شتلات من نفس المصدر ثم الري.

العزيق

يحتاج الريحان إلى حوالي 5 عزقات خلال موسم النمو (الأولى بعد حوالي شهر من الزراعة في الأرض المستديمة للتخلص من الحشائش والترديم حول النباتات، والثانية بعد شهر من الأولى، ثم يكرر العزيق عقب كل قرطة)، ويجب العناية بالعزيق حتى لا تجرح النباتات أو تخلخل.

تسميد الريحان

ـ السماد الأزوتي: يحتاج الفدان في الأرض المستديمة خلال موسم النمو إلى حوالي 600-900كجم سلفات نشادر أو ما يعادلها من الاسمدة الأخرى مع تجنب استخدام اليوريا. وتقسم هذه الكميات على دفعات:
*الأولى: بعد شهر من الزراعة بمعدل 100كجم للأرضى القديمة، 150كجم للأراضي الجديدة ثم الري.
*الثانية: بعد شهر من الدفعة الأولى وبنفس المعدلات ثم الري. ثم تقسم الكمية الباقية عقب كل قرطة وبالمعدلات السابقة ثم الري.

ـ السماد البوتاسي: يضاف للفدان خلال موسم النمو حوالي 100-150كجم سلفات بوتاسيوم تضاف على دفعتين:
الدفعة الأولى: مع الدفعة الأولى للسماد الآزوتي بمعدل 50كجم للأراضي القديمة، 75كجم للأراضي الجديدة.
أما الدفعة الثانية: فتضاف عقب آخر قرطة وبنفس المعدلات. تضاف الأسمدة تكبيشاً أسفل النباتات أو تذاب مع ماء الري في السمادات عند الري بالتنقيط.

وجد الموجى واخرين 2008 ان تسميد الريحان بسماد الدواجن بمعدل 20 م3/ف اعطى اعلى نتائج للعشب والزيت.

حش العشب

ـ يمنع الري قبل القرط بفترة مناسبة لتجنب تخلخل النباتات أثناء الحش.
ـ يقرط الريحان 3-4 قرطات في السنة الأولى ومن 4-5 قرطان في السنة الثانية.
ـ تتم القرطة الأولى في مرحلة اكتمال التزهير وبداية عقد الثمار وذلك لارتفاع نسبة الزيت في الأوراق.
ـ يتم القرط بمناجل حادة ومطهرة بمحلول الكلوراكس والماء بنسبة (1:1) لمدة 5 دقائق قبل إجراء القرط، ويكرر ذلك كل نصف ساعة.
ـ يكون القرط على ارتفاع 10سم من سطح الخطوط وترك من 1-2 فرع صغير للإسراع في التجديد والنمو.
ـ يجب الإسراع برش مركب (كوسيد بمعدل 300جم/100 لتر ماء) لتطهير الأسطح المجروحة وعدم انتشار الأمراض.
ـ بعد القرط تعزق الأرض لإزالة الحشائش ثم تسميد ثم تروى.
ـ يتم القرط بعد تطاير الندى ويكرر بعد ذلك كل 45-50 يوم على أن يوقف القرط في آواخر شهر نوفمبر لانخفاض معدل النمو ونقص محتوى النبات من الزيت.

التجفيف

توضع النباتات بعد قرطها لمدة يوم واحد في الشمس في مكان نظيف خالي من التلوث، ويتم نقل النباتات إلى منشر واسع مظلل وجيد التهوية مبلط ونظيف، ترص فيه النباتات في طبقات رقيقة وتقلب يومياً حتى تمام الجفاف للأوراق والتي تستغرق حوالي أسبوع.

تفصل الأوراق عن السيقان يدوياً بالدق بالعصى ثم تغربل بغرابيل خاصة على مرحلتين حيث تسمح الأولى بفصل السيقان دون الأوراق أما الثانية فيتم فصل الأتربة عن الأوراق ثم تعبأ الأوراق الجافة في أجولة خاصة، أما في حالة الرغبة في الحصول على الزيت فقط فينقل العشب إلى مصنع التقطير بعد عملية القرط مباشرة. تستمر عملية التقطير لمدة لا تقل عن ساعتين لفصل الزيت ثم تحفظ في عبوات نظيفة ومطابقة للمواصفات.

محصول الريحان

ينتج الفدان من 1-1.5 طن من الأوراق الجافة في السنة الأولى من الزراعة تزداد حوالي 2 طن في السنة الثانية، في حالة التقطير للحصول على زيت تعطى نباتات الفدان الواحد 15-25كجم زيت قد تصل إلى 30كجم في السنة الثانية.

أمراض الريحان

ـ الذبول في الريحان وأعفان الجذور: يسببه فطر ينتقل عن طريق البذور والتربة، ومن طرق المقاومة:

*زراعة بذور منتقاة ومن مصادر موثوق بها.
*تعقم أرض المشتل (تغطية التربة بالمشمع البلاستيك الشفاف في شهور الصيف الحارة لمدة 6 أسابيع).
*معاملة البذور بالمطهرات الفطرية قبل الزراعة في المشتل.
*معاملة الشتلات قبل زراعتها بالأرض المستديمة بمبيد التوبسين م بمعدل 2جم/ لتر ماء وذلك بنقع الجذور في *معلق المبيد.

الآفات الحشرية

ـ الحشرات الثاقبة الماصة من جاسيد – تربس)

ترش النباتات بأي من المبيدات الآتية:
*بيوفلاى 100سم/100 لتر ماء بينهما أسبوع.
*زيت معدني KZ أو كابل 2 أو سوبر مصرونا بمعدل 1-1.5 لتر/100 لتر ماء أو ثريولوجي 90% بمعدل 2 لتر/100 لتر ماء ويكرر الرش كل 7-9 أيام علاجياً. على أن تكون آخر رشة قبل القرط بأسبوع.

ـ العنكبوت الأحمر: ترش الإصابات بسوريل ميكروني بمعدل 250جم/100 لتر ماء أو KZ أويل 95% بمعدل 1.5 لتر/100 لتر ماء رشتين بينهما أسبوع.

ـ دودة ورق القطن: في حالة البادرات والنباتات الصغيرة عند الإصابة ترش النباتات رشتين بينهما أسبوع بأي من:
دايبل 2×6.4% بمعدل 200جم/فدان.
أجرين 6.5% أو إيكوتيك بيو WP بمعدل 300جم/فدان وفي حالة ما بعد الحش والقرط فيستخدم مبيد لانيت 90% SP بمعدل 300جم/فدان.

ـ الحفار والدودة القارضة: عند ظهور الإصابة وبعد الزراعة يستخدم الطعم السام المكون من 15كجم جريش ذرة أو سرس بلدي + 20 لتر ماء + 1.25 لتر هوستاثيون 405 أو مارشال 25% WP 600جم/فدان. وذلك بعد ريه على الحامي صباحاً، ويوزع الطعم سرسبة بين الخطوط عند الغروب.

في حالة الدودة القارضة تستخدم الردة الناعمة ويوزع الطعم السابق تكبيشاً أسفل النباتات.

عموماً يوصى باستخدام المستخلص النباتي الآمن آشوك 15% بمعدل 0.75 لتر/فدان في جميع حالات الإصابة الحشرية والأكاروسية.

كما يجب الاهتمام بالعمليات الزراعية وخاصة العزيق ومكافحة الحشائش داخل وخارج الحقل مع التسميد الجيد وبدون إسراف خاصة التسميد النتروجيني لعدم جذب الحشرات الثاقبة الماصة، كما يفضل تعليق 30 مصيدة صفراء لاصقة/فدان لجذب الحشرات الثاقبة الماصة المجنحة وتخفيف الإصابة بالحقل.

*المادة العلمية: أستاذ النباتات الطبية والعطرية بمعهد بحوث البساتين بمركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل