الأجندة الزراعية

زراعة الحمص على النمط المطري

كتبت: نورا سيد في السطور التالية نستعرض زراعة الحمص على النمط المطري كونه عبارة عن زراعة الحمص في الأراضي المستحرثة، حيث تكون الأرض فيها نسبة رطوبة كافية لإنبات البذور.

الأرض المناسبة لزراعة الحمص على النمط المطري

الأراضي الطينية فقط في حالة الزراعة المطرية، لانها تحتفظ بالماء علي عكس أنواع الأراضي الاخرى التي لا يمكن الزراعة فيها بهذه الطريقة. ولا يجود زراعة الحمص في الأراضي الكلسية.

مواعد زراعة الحمص على النمط المطري

يزرع الحمص خلال شهر نوفمبر، على أن يكون الموعد الأمثل هو من 1 – 20 نوفمبر.

معدل تقاوي زراعة الحمص على النمط المطري

70كجم /فدان.

إعداد الأرض لزراعة الحمص على النمط المطري

حرث الأرض ثم تسويتها، وبعد ذلك يتم إضافة الأسمدة التالية: سماد عضوي (20متر مكعب/فدان) ـ سوبر فوسفات (300كجم/فدان) ـ سماد سلفات بوتاسيوم (50كجم/فدان).

زراعة تقاوي الحمص على النمط المطري

تتم عملية الزراعة بعد هطول المطر وتركها حتى تجف قليلا مع الرطوبة الكافية ثم القيام بالحراثة وزراعة البذور، وتتم الزراعة عن طريق حرث الأرض بالعزاقة لدفن البذور وتغطيتها بواسطة الطمي.

تسميد الأرض المزروعة بالحمص على النمط المطري

 يكتفي بالسماد المضاف مع إعداد الأرض قبل الزراعة.

حصاد محصول الحمص المزروع على النمط المطري

ينضج المحصول في شهر أبريل، وعلامات النضج امتلاء القرون واصفرار النبات، حيث يتم الحصاد بواسطة العمال ويترك في الشمس حتي تمام الجفاف. وتتم عملية الدراس بعد جفاف المحصول وتتم بواسطة الدراسات الخاصة.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى