آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / ري بساتين الفستق

ري بساتين الفستق

كتب: أياد هاني العلاف بالرغم من أن أشجار الفستق تنتشر زراعتها في المناطق الديمية لكونه من الاشجار المقاومة للجفاف بشكل كبير (بنفس درجة تحمل أشجار الزيتون)، لكن يجب توفير برنامج ري للأشجار للحصول على انتاج عالي ذو نوعية جيدة خاصة اواخر الشتاء واوائل الربيع والصيف.

كما أن الانتظام بـالري تفيد في انتظام الحاصل وتخفف الى حد ما من حدوث ظاهرة المعاومة (التناوب بالحمل)، فاذا كانت رطوبة التربة اقل من الحدود الدنيا فأن الاشجار تزهر بغزارة، ولكن سرعان ما تذبل هذه الازهار وتسقط قبل ان يتم عقدها، كما ان نسبة الثمار الفارغة في الثمار العاقدة يكون كبير جدا، كما أن الجفاف الكبير يؤدي الى سقوط الاوراق بشكل كبير.

ولذا ينصح بسقي أشجار الفستق في المناطق التي لا يزيد معدل سقوط الامطار فيها على 400 ملم سنويا أي في حالة عدم توفر مياه الري.

اما في حالة توفر مياه الري ينصح باعطاء رية واحدة قبل الإزهار بــــ 2 – 3 اسابيع او سقاية ثانية عندما تصبح الثمار في ثلث او منتصف طور النمو، وسقاية ثالثة عند اكتمال النمو.

كما يجب تحاشي الري خلال فترة التزهير لان ذلك يؤدي الى تساقط نسبة كبيرة من الازهار قبل فترة التلقيح، اضافة الى ان ركود الماء لفترة طويلة بجانب سيقان الشجرة يؤدي الى حدوث بعض الامراض مثل التصمغ، كما يؤدي الى انتشار العفن في الجذور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *