آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / رغم ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية “زيت” و”خبز” و”سكر” بالصراصير

رغم ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية “زيت” و”خبز” و”سكر” بالصراصير

الفلاح اليوم ـ فريق التحرير ترفع الحكومة أسعار السلع الغذائية الأساسية بهدف تحسينها أو توفيرها بكميات أفضل للمواطنين، ومع ذلك توجد مشاكل عدة حيث لا يتم توفيرها بالشكل المرضى أو توفرها لكن بجودة سيئة.

زيت التموين

والسلع التموينية خير مثال على ذلك، فعلى الرغم من ارتفاع ميزانية وزارة التموين بقيمة 3,364 مليارات جنيه، ليصل بتلك الزيادة إلى 41,115 مليار جنيه، مقارنة بـ37,751 مليار جنيه قيمة الدعم في العام المالى السابق 2015 / 2016، بنسبة زيادة 8,9%، فضلًا عن ارتفاع أسعار بعض السلع التموينية – دون قرار رسمي – وعلى رأسهم الأرز والزيت.

على الرغم من جميع ما سبق، فإن المنتجات التموينية في حالة غير آدمية، فقد عثر المواطن محمد الفاتح على “صرصار” داخل زجاجة زيت، حصل عليها من بقال التموين بقرية النزلة التابعة لمركز يوسف الصديق في الفيوم، فأعاد الزجاجة إلى البقال للاتفاق معه على مقاضاة الشركة المنتجة ووزارة التموين.

وطالب محمد الفاتح بتكثيف الرقابة التموينية على محال البقالة، وخاصة التي تعمل في توزيع المواد التموينية لأنها تتعامل مع الغلابة مباشرة.

وحظى الزيت التمويني بنصيب الأسد، فلم تكن هذه المرة الأولى التي يتم العثور فيها على صرصور داخل زجاجة زيت، ففي 4 يوليو الماضي تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، صورة لزجاجة زيت بداخلها صرصور.

وروى “أحمد” صاحب الصورة، الذي يسكن بمنطقة التعاون ـ فيصل بالجيزة، أن والدته ذهبت لشراء التموين كعادتها كل شهر، لكنهم فوجئوا عند عودتها للمنزل بوجود “صرصور” داخل زجاجة زيت “كهرمانة”.

ولم يتوقف الأمر على ذلك، فقد عثر مواطن بالسويس على “صرصور” بخبز مدعم اشتراه من مخبز بمنطقة عرب المعمل بالسويس، وقام المواطن بالتقدم ببلاغ لمديرية تموين السويس في 10 أغسطس الحالي.

وحرر المواطن محضر رقم 7 أحوال بقسم شرطة فيصل، طالب من خلاله بضبط مسئولي المخبز الذي باع الخبز للمواطنين.

وفوجئ أحمد كامل الدقان المحامي في محافظة قنا بالعثور على “صراصير” داخل كيس سكر معبأ ومغلف تموينيًا عقب شرائه أول يوليو الماضي، من منفذ البقالة التموينية بمركز دشنا.

وأضاف “الدقان” أنه تقدم ببلاغ رسمي إلى النيابة العامة ضد شركة السكر بمركز دشنا بصفتها المسئولة عن تلك الواقعة، مؤكدًا أن النيابة العامة طلبت تقريرًا من الصحة، فضلًا عن عرض الحرز على مفتش الصحة لبيان صلاحيته للاستهلاك الآدمي من عدمه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *