آخر الأخبار
الرئيسية / عربى / رسمياً.. السودان “منطقة كوارث طبيعية” .. وإعلان حالة الطوارئ 3 أشهر

رسمياً.. السودان “منطقة كوارث طبيعية” .. وإعلان حالة الطوارئ 3 أشهر

أ ف ب  ـ الأناضول ارتفعت حصيلة ضحايا السيول والأمطار في السودان، السبت، إلى 101 وفاة، و46 إصابة، منذ بداية فصل الأمطار الخريفية في يونيو الماضي.

وذكر بيان صادر عن وزارة الداخلية، اطلعت عليه الأناضول، أن “الوفيات ارتفعت إلى 101، والإصابات 46”.

وأشار البيان، إلى أن الفيضانات والسيول أدت كذلك إلى “انهيار 24 ألفا و582 منزلا كليا، و40 ألفا و415 جزئيا، إضافة إلى تضرر 179 مرفقا، و354 من المتاجر والمخازن، ونفوق 5 آلاف و482 من المواشي”.

وحذرت لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية، من أن محطة الخرطوم سجلت السبت أعلى مستوى لنهر النيل بـ 17,62 مترا، متجاوزة أعلى رقم مسجل (17,26 مترا) بـ 36 سم.

فيما سجلت محطة شندي (شمال)، السبت، وفق بيان اطلعت عليه الأناضول، (18,34 مترا) لمستوى النيل والتي تفوق أعلى رقم مسجل (18,7 مترا) بـ 27 سم.

وفي وقت سابق السبت، أعلن مجلس الدفاع والأمن، حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر، واعتبارها “منطقة كوارث طبيعية”.

ويبدأ موسم الأمطار الخريفية في السودان من يونيو، ويستمر حتى أكتوبر، وتهطل عادة أمطار قوية في هذه الفترة، وتواجه البلاد فيها سنويا فيضانات وسيولا واسعة.

ومن جهتها، أعلنت وزارة الداخلية السودانية في بيان السبت حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر بسبب معدلات الأمطار والفيضانات القياسية هذا العام والتي أودت بنحو 100 شخص.

وقالت الوزارة في البيان الذي نشرته على حسابها على موقع تويتر إنه بعد “تأكيد كل القراءات على تجاوز معدلات الفيضانات والأمطار هذا العام للأرقام القياسية (…) تم الإعلان عن حالة الطوارئ بجميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر”.

وأوضح البيان انه تم اعتبار السودان “منطقة كوارث طبيعية”، كما تم “تشكيل لجنة عليا لدرء ومعالجة آثار الخريف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *