آخر الأخبار

دراسة تكشف طرز مُغايرة للقطن المصري تُؤثر على جودته

طرز مغايرة لأصناف القطن المصري تؤثر على الجودة والحليج

كتب: أسامة بدير أفادت دراسة علمية خطورة وجود طرز مغايرة لأصناف القطن المصري داخل الاصناف المصرية ومدي تأثيرها علي صفات الجودة وتصافي الحليج.

يذكر أن الدراسة أعدها ثلاثة من باحثى معهد بحوث القطن بمركز البحوث الزراعية وهم: محمد عزت عبد السلام، وأشرف إبراهيم إسماعيل درويش، ويسري إبراهيم محمد الحبيني، وجأت بعنوان “نباتات القطن المغايرة للصنفين جيزة 86 وجيزة 88 وتأثيرها علي تدهور الأصناف في الزراعة العامة”.

و”الفلاح اليوم” ينشر مستخلص الدراسة كما وردت من مُعدوها..

 خلال العقد الأخير يواجه القطن المصري بعض التغيرات والتي أثرت علي صفات الجودة والتصافي ولذلك أجريت هذه الدراسة علي صنفين من القطن المصري (جيزة 86 ، جيزة 88) والطرز المغايرة لهما وتلك الطرز جمعت من الزراعة العامة. وخلال المواسم الزراعية 2012 ، 2013 ، 2014 تم عمل تلقيح ذاتي لهذه الطرز .

وتمت زراعة كل التراكيب الوراثية للصنفين جيزة 86 وجيزة 88 وطرزها المغايرة في تجربة مقارنة بنظام القطاعات الكاملة العشوائية في ثلاث مكررات.

وكانت أهم النتائج المتحصل عليها:

  • وجدت اختلافات وراثية ما بين الصنف جيزة 86 والطرز المغايرة له في صفات معدل الحليج وقراءة الميكرونير وطول ومتانة التيلة بينما أظهرت الاختلافات للصنف جيزة 88 والطرز المغايرة له معنوية عالية لجميع الصفات عدا قيمة الميكرونير.
  • أظهرت النتائج أن الصنفان جيزة 86، جيزة 88 تفوقا عن طرزهما المغايرة في صفات معدل الحليج وصفات التيلة.
  • أظهر التحليل المتعدد (Multivariate technique) باستخدام تحليل التمايز للتراكيب الوراثية للصنف جيزة 86 أن المحورين سجلا 100% من التباين تقريبا وأيضا أظهر الصنف جيزة 86 أن كلا من صفات طول التيلة ومعدل الحليج ومعامل الشعر أعطت اعلي قيم للتمايز ما بين التراكيب الوراثية علي المحور الأول بينما أعط معدل الحليج وطول التيلة أهمية في المحور الثاني وبالتالي يمكن الاعتماد علي تلك الصفات كمؤشر لمدي التدهور الموجود في الصنف علي النطاق التجاري.
  • علي الجانب الأخر أعطي الصنف جيزة 88 أعلي نسبة من التباين في الثلاث محاور الأولي (56.2، 30.2، 8.4) بالترتيب بينما كانت صفة معامل البذرة الأعلى في المحور الأول ويليها معدل الحليج وصفة متانة التيلة.
  • يستطيع المربي بصفة عامة وبسهولة الحصول علي معلومات قيمة للمحافظة علي أصناف القطن المصري من التدهور من خلال دراسة الصفات للنباتات المغايرة وخاصة صفات انخفاض معدل الحليج ومعامل الشعر وصفات جودة التيلة أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *