آخر الأخبار
الرئيسية / بحوث ريفية / دراسة تكشف تأثير كمية الري على إنتاج الطماطم

دراسة تكشف تأثير كمية الري على إنتاج الطماطم

كتبت: هيام عبدالفتاح الماء أساس الحياة على سطح الكرة الأرضية فبدونه لا يستطيع أن يعيش أي كائن حي سواء كان إنسان، حيوان أو نبات.

وتؤكد الشواهد والدلائل على استخدام الري منذ العصور القديمة لتوفير الموارد المائية اللازمة للتوسيع الزراعي، وبمرور العصور اخترعت أنظمة ري مختلفة تسمح بالاستغلال العقلاني للمياه من جهة وتوفير كميات المياه المناسبة للمزروعات على طول دورة حياتها من جهة أخرى.

للري أهمية كبيرة في محصول نباتات الخضر, فقد يزيد من المحصول أو ينقص تبعا لانتظامه والعناية به, فإن لم تحظ نباتات الطماطم مثلا بنصيبها الكافي من الماء فإن سرعة إنتظام الخلايا تقل ويقل معها النمو الخضري.

وعلي ذلك لا يمكن لنباتات الطماطم ادخار كمية كافية من المواد الكربوهيدراتية والبروتينية, فيقل الإثمار والمحصول تبعا لذلك وبجانب ذلك يترتب علي قلة المياه لنباتات الطماطم سحب بعض الماء الموجودة بالثمار فينشأ عن ذلك نقص في الحجم ويؤدي ذلك بدوره إلي نقص المحصول.

لذا أردنا من خلال الدراسة الوصول إلى معرفة الكمية المناسبة لنمو جيد لنبات الطماطم وتحقيق إنتاج عالى، تحت عنوان: تأثير كميات الري على إنتاج نبات الطماطم.

وكانت إشكالية الدراسة هل كميات الري تؤثر على إنتاج الطماطم؟

فرضيات الدراسة هى:

1ـ كميات الري تؤثر على انتاج الطماطم.

2ـ إن زيادة كميات الماء عن الحد المطلوب يؤدي إلى تعرض النبات إلى أمراض، وكذا التغير في الطعم.

3ـ نقص الماء يؤدي إلى جفاف النبات وكذا إنتاج قليل.
ومن أجل تنظيم عملنا وتعميم الفائدة فقد نظمنا خطة عمل منسقة كمايلي:

وعلى اعتبار أن الطماطم من أهم محاصيل الخضر وهذا راجع لقيمتها الغذائية والاستشفائية، وكشفت الدراسة عن معرفة مدى تأثير كميات الري على إنتاج نبات الطماطم يعطي أعلى إنتاج وثمار جيدة عند كمية ري 150ل لكل 12م2، وينخفض الانتاج عند 100ل لكل12م2 كحد أدنى وعند 200ل لكل12م2 كحد أقصى وثمار غير مقبولة.

تعليق واحد

  1. جزاكم الله خير الجزاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *