آخر الأخبار
الرئيسية / بحوث ريفية / دراسة: «التهجين» يُضاعف إنتاجية ويُحسن صفات القطن

دراسة: «التهجين» يُضاعف إنتاجية ويُحسن صفات القطن

د.يسري إبراهيم محمد الحبيني، باحث أول بمعهد بحوث القطن

 كتب: أسامة بدير كشفت دراسة علمية أعدها الدكتور يسري إبراهيم محمد الحبيني – باحث أول بـمعهد بحوث القطن بـمركز البحوث الزراعية التابع لـوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، والتى جأت بعنوان: تقدير قوة الهجين والقدرة علي التآلف والفعل الجيني باستخدام تحليل السلالة x الكشاف في أقطان الباربادنس، عن أهمية استخدام بعض أصناف القطن في برامج التربية لتحسين وزيادة القدرة الانتاجية وكذلك تحسين صفات الجودة للاصناف الجديدة يتم عن طريق التهجين بين أصناف القطن.

الفلاح اليوم” ينشر ملخص الدراسة باللغة العربية كما وردت إلينا من الباحث..

تقدير قوة الهجين والقدرة علي التآلف والفعل الجيني باستخدام

تحليل السلالة x الكشاف في أقطان الباربادنس

يسري ابراهيم محمد الحبيني

معهد بحوث القطن – مركز البحوث الزراعية – الجيزة – مصر

تهدف هذه الدراسة الي تقدير قوة الهجين والقدرة علي التآلف ونسبة المساهمة ومكونات التباين الوراثي ودرجة التوريث لبعض الصفات لأربعة أصناف مصرية من القطن كسلالات وهي جيزة 88، جيزة 92، جيزة 80، جيزة 90 وأربعة تراكيب وراثية ككشافات وهي 10229 وكارشنكى وبيما س6 وسيوفين باستخدام طريقة تحليل السلالة x الكشاف.

وكانت اهم النتائج المتحصل عليها:

1ـ أشارت نتائج تحليل التباين لكل من التراكيب الوراثية والأباء والهجن والاباء x الهجن وجود فروق معنوية لكل الصفات المدروسة ماعدا صفة درجة الانتظام للهجن وصفتي طول التيلة ومتانة التيلة بالنسبة للاباء x الهجن.

2ـ بالنسبة لمتوسط الاداء أعطي الصنف جيزة 92 أفضل القيم لصفات عدد اللوز علي النبات ومحصول القطن الزهر والشعر ومتانة التيلة وقراءة الميكرونير ودرجة الانتظام. بينما أعطت السلالة 10229 أعلي القيم لكل الصفات المحصولية ماعدا صفة معامل البذرة.

3ـ كما أظهرت النتائج أيضا أن الهجين جيزة 88 x 10229 اعطي أفضل المتوسطات لصفتي طول التيلة وقراءة الميكرونير. كذلك أعطي الهجين جيزة 92 x 10229 أعلي القيم لصفات عدد اللوز علي النبات ومحصول القطن الزهر ومعامل البذرة.

4ـ أشارت دراسة قوة الهجين الي وجود قوة هجين مفيدة محسوبة بالنسبة لمتوسطات الابوين وأفضل الأباء وذلك لمعظم الصفات المدروسة، وقد أظهر الهجينين جيزة 88 x كارشنكي و جيزة 88 x بيما س6 أعلي قيم لقوة الهجين بالنسبة لمتوسط الابوين وأفضل الأباء لمعظم الصفات المدروسة. بينما أظهرت الهجن جيزة 80 x كاراشنكي و جيزة 90 x بيما س6 وجيزة 92 x بيما س6  أعلي قيم لقوة الهجين بالنسبة لمتوسط الابوين لكل الصفات المحصولية المدروسة.

5ـ أظهر الصنف جيزة 88 (كسلالة) أفضل قدرة عامة علي التالف لصفات عدد اللوز علي النبات وطول التيلة وقراءة الميكرونير بينما أظهر الصنف جيزة 92 (كسلالة) أفضل قدرة عامة علي التالف لصفة متانة التيلة كذلك أظهر الصنف 10229 (ككشاف) أفضل قدرة عامة علي التالف لصفات عدد اللوز علي النبات ومحصول القطن الزهر ومحصول القطن الشعر وطول التيلة وقراءة الميكرونير. كما أظهر الهجين جيزة 88 x 10229 أعلي قدرة خاصة علي التالف لصفتي معدل الحليج ومعامل الشعر بينما أظهرا الهجينان جيزة 80 x بيما س6 وجيزة 90 x 10229 أعلي قدرة خاصة علي التالف لصفتي طول التيلة ودرجة الانتظام علي التوالي. أظهر تقدير نسبة المساهمة الي أن مساهمة الكشافات أعلي من مساهمة كل من السلالات وتفاعل السلاله x الكشاف لمعظم الصفات المدروسة. كما أن قيم نسبة مساهمة السلالات كانت أعلي من مساهمة تفاعل السلاله x الكشاف في معظم الصفات المدروسة.

كانت قيم المكونات الوراثية تدل علي أن التباين الراجع للسيادة كان أعلي من التباين الإضافي في معظم الصفات المدروسة. قيم درجة التوريث بالمعني الواسع كانت أعلي من قيم درجة التوريث بالمعني الضيق لكل الصفات المدروسة وكانت أعلي قيمة لدرجة التوريث بالمعني الواسع لصفة قراءة الميكرونير (58.5%) بينما كانت أقل قيمة لصفة وزن اللوزة (12.6%).

كانت درجة التوريث بالمعني الضيق تتراوح بين صفر لصفة درجة الانتظام و10.73% لصفة محصول القطن الشعر. عموما فانه يمكن استخدام الصنف جيزة 92 والسلالة الاسترالية 10229 في برامج التربية لتحسين وزيادة القدرة الانتاجية للاصناف الجديدة بينما يمكننا اعتبار الصنفين جيزة 92 وجيزة 88 كآباء متفوقة في برامج التربية للحصول علي أصناف جديدة عالية الجودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *