آخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / خطوات تحويل قش الأرز إلى «شاى الكمبوست»

خطوات تحويل قش الأرز إلى «شاى الكمبوست»

شاى الكمبوست

كتب: على قياسة قال الدكتور صابر محمود أحمد، وكيل معهد بحوث المياه والأراضى والبيئة، أن إجمالى المساحة المزروعة بمحصول الأرز تنتج نحو 4 ملايين طن قش،مشيرا إلى أن أنه تم التوصل لطريقة لاستخدام قش الأرز فى إنتاج سماد عضوى، يستخدم فى تسميد الأراضى ليزيد من خصوبة الأرض وتحسين صفاتها الكيميائية والطبيعية، ويزيد إنتاجية المحاصيل.

وأوضح أحمد، أنه من الممكن أن يتم نقع طن السماد العضوى وينتج عنه نحو 700 لتر”شاى الكمبوستسماد عضوى سائل له قيمة اقتصادية وغذائية ممتازة يستخدم عن طريق الرش على النبات أو فى ماء الري، مشيرا إلى أن سعر لتر شاي الكمبوست يقدر بنحو من 3 إلى 5 جنيهات، أى طن السماد السائل يقدر بـ5 آلاف جنيه، وهذه استفادة اقتصادية كبيرة.

طريقة تحويل قش الأرز إلى شاى الكمبوست

قال الدكتور صابر محمود أحمد، وكيل معهد بحوث المياه والأراضى والبيئة، إن طريقة تحويل قش الأرز إلى شاى الكمبوست أو سماد عضوى ىسهلة جداً، عن طريق خلط قش الأرز بـالروث وتكون بتباع الخطوات التالية:

1ـ نضع طبقة من قش الأرز بسمك نحو 60 سم وبعرض نحو 2.5 متر “الطول حسب الأرض المتاحة أو كمية المخلفات الزراعية“.

2ـ نضع فوقها طبقة من روث الماشية بسمك من 15 إلى 20 سم، ونرطب فوق هذه الطبقة بصورة رذاذ من الماء.

3ـ نكرر هذه الطريقة بنفس السمك ونفس الخطوات حتى نصل لارتفاع من 1.5 متر إلى 2 متر
ونضع الطبقة الأخيرة من القش حتى لا تجذب الذباب والحشرات ولا نضع فوقها أى شىء آخر.

3ـ نتركها للظروف الهوائية، ومن الممكن أن نغطيها بغطاء بلاستيك إذا صادف هطول أمطار، وتترك لمدة من 7 إلى 10 أيام.

4ـ يتم تقليب القش مع الروس، وللفلاح الذى لا يمتلك معدات تقليب، يقلب من خلال فأس ومقطف، ويرطب هذا الخليط، حيث أن الرطوبة المثالية فى هذه الطريقة من 50 إلى 60%، ويمكن معرفة نسبة الرطوبة فى هذا المزيج من خلال أخذ قبضة من الكومة، ويتم الضغط عليها بأيدينا إذا نقطت مياهاً فهذا يدل أن نسبة المياه أكبر من المطلوب، وإذا ضغطنا ولم تنزل مياه وتركت لمعة فى أيدينا فهذه النسبة مضبوطة، وإذا ضغطنا ولا تترك شيئاً مثل التراب الناشف فهذه نسبة المياه بها أقل من المطلوب.

5ـ فى الحالة الأولى المياه الزائدة تقلب الكومة ويعاد بناؤها بالطول والعرض والارتفاع بدون إضافة أى كميات من المياه، وإذا كانت نسبة المياه مضبوطة تقلب ويعاد بناء الكومة دون إضافة مياه بالداخل.

6ـ نرش نسبة من الماء على السطح الخارجى بعد البناء للمحافظة على نسبة الرطوبة فى الطبقة السطحية للكومة، أما الحالة الثالثة وهى نسبة الرطوبة المنخفضة نرش مياهاً أثناء التقليب ونعيد بناء الكومة مرة أخرى.

7ـ إذا تم فرم القش فهذا يساعد فى نضج الكومة بشكل أسرع يأخذ نحو من 45 إلى 60 يوماً، وإذا لم تتوافر ماكينة فرم يتم وضع القش كما هو وفى هذه الحالة يأخذ نضج الكومة فترة أطول تتراوح من 3 إلى 4 أشهر.

8ـ عملية الكمر التى تحدث فى الكومة ترفع درجة الحرارة لتصل إلى نحو 70 درجة مئوية، وهذا يفيد فى قتل البكتيريا فى جذور النباتات وأى بكتيريا حتى بذور الحشائش.

9ـ بعد مرور شهر تبدأ درجة الحرارة فى الانخفاض مع عملية نضج الكومة، ويتم تحول المخلفات الزراعية من اللون الذهبى إلى اللون البنى الداكن، وعند الضغط على قبضة من الكومة تكون شبيهة بالإسفنج، وهذا يدل على علامات النضج.

10ـ يتم استخدامه كسماد صلب كما هو أو يتم استخراج منه شاى الكمبوست، حسب رغبة كل شخص.

ويمكن أن ينتج قش الأرز أيضاً علف للمواشى عن طريق حقنه بغاز الأمونيا، أو معالجته بـاليوريا، وهذا جيد جدا لتغذية المواشى والاستفادة من قيمة غذائية مهدرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *