آخر الأخبار
الرئيسية / البيئة / خبراء يتهمون «البيئة» بقتل سمكة الشمس النادرة

خبراء يتهمون «البيئة» بقتل سمكة الشمس النادرة

سمكة الشمس

كتبت: هناء معوض أكد حسن الطيب، الخبير البيئي ورئيس جمعية الإنقاذ البحري، أن الإمكانيات التي كان يجب توافرها لإنقاذ سمكة الشمس النادرة غير موجودة لدى وزارة البيئة لنقل هذه السمكة، مشيرا إلى أن قرار نقلها قرار خاطئ وغير مدروس بنقل السمكة من منطقة نويبع إلى مدينة الغردقة داخل أحد الأحواض المائية بالرغم من سوء حالة السمكة الصحية وأنها مريضة، وأن القرار لم يراع طول المسافة بين نويبع والغردقة وزمن النقل، الذي يصل لنحو ٩ ساعات، إلى جانب عدم تناسب الحوض المائي مع الظروف المائية التي كانت تعيش فيها هذه السمكة النادرة، مؤكدًا أنه كان يجب أن تعالج في مكانها فى البيئة الأصلية.

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف صديق، المتخصص في علوم البحار والأسماك بمعهد علوم البحار بالغردقة، أن «ترك السمكة في مكانها وعلاجها أفضل من قرار نقلها»، لافتا إلى أن الحوض الجاف غير مناسب لارتفاع درجة الحرارة وقلة الأوكسجين، لافتا إلى أن فرص بقائها دون الزعنفة المقطوعة أفضل من إخراجها من الماء لأنها من أسماك المياه العميقة ونقص الأوكسجين.

يذكر أن فريق طبي يتولى إعداد تقرير طبي مبدئي عن أسباب النفوق وإجراء فحص شامل ودقيق للوقوف على أسباب النفوق، وإصدار تقرير نهائي يتضمن توثيق جميع مراحل هذه العملية وخطوات التعامل مع السمكة واستخلاص الدروس العلمية والعملية المستفادة من هذا الاحتكاك العملي.

كانت وزارة البيئة، أعلنت في بيانها رقم ٢ وفاة سمكة الشمس النادرة بعد ٢٤ ساعة من محاولات إنقاذها بالرغم من ضعف فرص النجاة للسمكة التي هاجمها أحد الكائنات البحرية المفترسة والتهم واحدة من زعانفها البطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *