آخر الأخبار

حماية نهر النيل

أ.د/صلاح يوسف

بقلم: أ.د/صلاح يوسف

وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق

ليس هناك أدنى شك يقينا دون فرض رأيي على احد.. مصر تمر بفترة يقلق فيها كل غيور على بلده خاصة فيما يخص سد النهضة، ويصور كل شخص لنفسه صورة يجمعها أو يستنتجها من خبر هنا وهناك دون أى تأكيد أو معرفة حقيقية موثقة بما دار ويدور فى الغرف المغلقة المؤمنة ومنذ سنوات طويلة.

ولكن فى نفس الوقت أستطيع أن أطمئن الجميع أن أمن مصر القومى ومستقبلها مسؤول عنه مؤسسات أمينة لا شك لا تتأثر بالتفاصيل والإجراءات اليومية الداخلية أو لا تشغلها أو تلهيها عن مسؤوليتها القومية والتاريخية..

كل الخواطر والاختلافات السياسية والاضطرابات العنيفة والتى تصل أحيانا أو كثيرا إلى المغالاة والاضطهاد سمها كيفما شئت شئ وأمن البلد القومى شئ آخر..

إنه لا يتعلق بأى إسم مهما كان أو مهما روج له علا شأنه أو تلاشى .. فقط يتعلق هذا الأمن القومى بإسم مصر والحفاظ عليه..

لذلك اعتقد أن دعم القرار السياسي المفتوح واجب علينا جميعا لحماية نهر النيل العظيم، وربما هذا الأمر هو ما يؤلف بين قلوب كل المصريين لو أحسن آداؤه واستغلاله، والفرصة مواتية لذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *