آخر الأخبار
الرئيسية / رأى / حال الإرشاد الزراعي بين اليوم والأمس!

حال الإرشاد الزراعي بين اليوم والأمس!

م.محمد فؤاد

بقلم: م.محمد فؤاد

نشاهد حاليا غياب تام للمرشد الزراعى فى الريف المصرى، فقد أصبح دور المرشد الزراعى ضعيف وافتقد المزارع للمعلومة البحثية التى تساعده فى النهوض بحاصلاته الزراعية.

الإرشاد الزراعى يعد هو الحلقة الوسيطة بين الباحث والمزارع، وكان دوره اساسي في مساعدة الفلاح في الانتاج من خلال الدورة الزراعية واشرافه التام والزام الفلاح بزراعة محاصيل معينة استرتيجية ومهمة للاقتصاد والأمن القومي تغنينا عن الاستيراد وتسويقها عبر التعاونيات واعطاء السلف من خلال بنك التسليف الذي كان دوره خدمة الانتاج وتوفير مستلزمات الإنتاج الزراعى باسعار مدعمة، وليس للربح وكان هناك مهام للمرشد تتعلق بالانتاج.

وكان الإرشاد الزراعى لة مكانة وامكانيات كبيرة مادية وعدد مرشدين كافي في السابق.

وتحول الإنتاج الزراعي الي انتاج حر.. المزارع يزرع ما يشاء والتوريد ايضا حر وغير الزامي وظهرت محاصيل تدر دخل للفلاح وغير مجدية مثل بطيخ لب (تسالي) واندثرت المحاصيل الاستراتيجية مثل القطن واندثرت معها خبرات جهاز الإرشاد الزراعي ووصول سن المرشد الي المعاش (رحم الله الإرشاد الزراعي).

*كاتب المقال: رئيس أقسام المكافحة والمعلومات بالقنطرة شرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *