آخر الأخبار

جهود علماء مصر في تحديث دليل الاحتياجات المائية لري المحاصيل الزراعية

د.خالد شعبان

بقلم: د.خالد شعبان طرخان

منسق عام التعاون بين وزارتي الري والزراعة

في إطار التعاون الدائم والتنسيق المستمر بين وزارتي الموارد المائية والري بقيادة الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، ووزارة الزراعة وإستصلاح الاراضي بقيادة الاستاذ السيد القصير وزير الزراعة، قام معهد بحوث إدارة المياه التابع للمركز القومي لبحوث المياه بقيادة السيد الاستاذ الدكتور جمال محمد القصار مدير المعهد ومعهد بحوث الاراضي والمياه والبيئة بقيادة السيد الاستاذ الدكتور علاء محمد زهير البابلي اللذين لم يألوا جهدا في العمل بجد واجتهاد والابتكار والابداع العلمي المبني علي اسس علمية واضحة بالاعتماد علي اجراء التجارب البحثية المشتركة بين الوزارتين لحساب الاستهلاك المائي للمحاصيل الزراعية في مصر، وتقدير الاحتياجات المائية وحساب كميات المياه المستغلة في القطاع الزراعي وتحديث دليل الاحتياجات المائية لجمهوريه مصر العربية لري المحاصيل الزراعية في معظم الاقاليم المناخية في الدولة.

تم هذا العمل الفريد بين الجانبين من خلال اللجنة القومية المشتركة للاحتياجات المائية وبفكر علمي متطور مبني علي أسس علمية واضحة وقوية قادرة علي التحول للأفضل ومن ثقافة الوفرة المائية الي ثقافة الندرة المائية حرصا من اللجنة علي عدم السير قدما في سناريوهات مرجعية تدور في فلك الوضع الراهن ولاتتجاوزه وذلك لما للمعهدين من خبرات تراكمية كبيرة في مجالات فنون وعلوم إدارة المياه وتعظيم صافي العائد الاقتصادي من وحدة الارض والمياه تحت اصعب الظروف طبقا للرؤية المستقبلية في وضع السناريوهات التطبيقية والعملية في تحديث دليل الاحتياجات المائية لجمهوريه مصر العربية.

حقا يخطئ من لا يعتقد أن المركز القومي لبحوث المياه ومركز البحوث الزراعية ومعاهدهما العلمية مراكز وطنية وبيت خبرة علمية عالمية معتمدة في منطقة الشرق الاوسط بقيادة السيد الاستاذ خالد عبدالحي رئيس المركز القومي لبحوث المياه، والسيد الاستاذ الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية.

التعاون المشترك تم رسم السياسة المائية والزراعية برؤية مشتركه في مجالات الزراعة واستصلاح الأراضي بتوجيهات الوزيرين وإعداد خطة التوسع الأفقي على مستوى الجمهورية من خلال تخطيط برامج لحصر الأراضي الصالحة للاستصلاح اعتمادا على مصادر المياه التي تحددها وزارة الموارد المائية والري وطبقا لبرامج الاستصلاح وخطة الدولة المعمول بها في هذا الشأن ودراسة أساليب توفير مقومات الزراعة واستصلاح الاراضى ورفع كفاءة وإمكانيات التنفيذ عن طريق الاستغلال الاقتصادى الأمثل للاراضى المستصلحة ومتابعة تنفيذ مشروعات خطة التنمية وتقويمها بما يحقق أهداف الدولة في مجال التنمية الزراعية المستدامة والثروة الخضراء ورسم السياسة العامة وفقا لأحكام القانون والإشراف والتنسيق بما يحقق سرعة الأداء ودقة التنفيذ.

كما تقوم كافه المعاهد البحثية بالمركزين باجراء الدراسات والبحوث الخاصة بتنمية الموارد المائية والارضية وإدارتها لتعظيم الإنتاج الزراعى والاستفادة التطبيقية من نتائج تلك البحوث بنشرها وتعميم تطبيقاتها بمختلف وسائل الإرشاد المائي والزراعي، بالاضافة الي عقد الندوات والمؤتمرات المحلية والدولية المتعلقة بها والاشتراك فيها وتقديم المشورة الفنية لكافة الأجهزة الحكومية والمؤسسات والهيئات والشركات والأفراد للعمل علي زيادة الناتج القومي الاجمالي والمساهمة في سد الفجوه الغذائية وتلبية الاحتياجات الضرورية للسكان المحلين، وذلك للعمل علي توفير كافة السلع والخدمات الضرورية اللازمة الامر الذي يتطلب مزيدا من التعاون المشترك المثمر والبناء بين الجانين في الوزارتين لصالح الوطن والمواطنين وللتغلب علي كافه المشاكل والتحديات الحالية والمستقبلية والتي قد تطرأ مستقبلا علي المنظومة المائية والزراعية في مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *