آخر الأخبار
الرئيسية / منوعات / جلسات البرلمان تكشف أبرز ملامح التعديل الوزاري المرتقب نهاية فبراير الجاري

جلسات البرلمان تكشف أبرز ملامح التعديل الوزاري المرتقب نهاية فبراير الجاري

كتب: أسامة بدير كشفت مصادر برلمانية عن أبرز ملامح التعديل الوزاري المرتقب نهاية فبراير الجاري، مشيرة أن جلسات مجلس النواب أوضحت مؤشرات المستبعدين في التشكيل الوزاري الجديد وذلك بعد الانتهاء من عملية تقييم جميع وزراء الحكومة من جانب مؤسسات الدولة المعنية.

وأكدت المصادر، لـ”الفلاح اليوم“، استمرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيسا للحكومة مع إجراء تعديل وزاري موسع قد يشمل من 10 الي 12 وزيرا.

وأوضحت المصادر، أنه في ضوء جلسات البرلمان التي تم استدعاء الوزراء فيها زادت أسهم البعض في الاستمرار بالحكومة بسبب الأدء الجديد مثل الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، بينما كان الهجوم الشديد من نصيب وزراء آخرين منهم أسامة هيكل وزير الدولة لشئون الإعلام، وهشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام.

وكان مجلس النواب برئاسة المستشار حنفي جبالي، اختتم جميع الجلسات الرقابية في ضوء قرار اللجنة العامة الأول للمجلس، باستدعاء وزراء الحكومة، حيث تم استدعاء نحو 28 وزيرا لبيان مدى تنفيذ برنامج عمل الحكومة والذي يحمل عنوان “مصر تستطيع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *