آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / جامعة الفيوم تُناقش «إدارة الموارد المائية» فى مصر بمؤتمرها السنوى الثانى

جامعة الفيوم تُناقش «إدارة الموارد المائية» فى مصر بمؤتمرها السنوى الثانى

الجلسة الافتتاحية للمؤتمر

كتبت: هيام عبدالفتاح برعاية الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم، وبرئاسة الدكتور أشرف عبدالحفيظ رحيل نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة. بدأت الثلاثاء فعاليات المؤتمر السنوي الثاني “إدارة الموارد المائية في مصر وأثرها على البيئة” بقاعة المؤتمرات بالمكتبة المركزية بـجامعة الفيوم خلال الفترة من 2 الى 3 مايو.

فى كلمته الافتتاحية أكد رئيس جامعة الفيوم، على أن موضوع المياه يلمس المصريين والمجتمع جميعا، والمياه هي المصدر الوحيد الذي لا توجد له بدائل، لافتا إلى أن حصة مصر من المياه ثابتة منذ فترة طويلة وهى لا تكفى، وأصبحت المياه الجوفية هى البديل، ونحتاج الآن لمؤتمر لإدارة مخزون المياه الجوفية الموجودة في مصر ومعدلات استخدامه وطرق استخراجها.

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف رحيل نائب رئيس الجامعه لشئون خدمه المجتمع وتنمية البيئة، على أن هذا المؤتمر يأتي للتأكيد علي أهمية البحث العلمي لمواكبة سبل حماية الموارد المائية وحل مشكلاتها، لافتا إلى أن جامعه الفيوم بدورها تعمل دائما على طرح حلول لمشكلات المياه بما يحقق الحفاظ علي الموارد المائية المتاحة بمصر واستغلالها الاستغلال الامثل، مشيرا إلى أن الابحاث المقدمة في المؤتمر وعددها 18 بحثا و7 أوراق عمل تضمن الطرق الحديثة لمعالجة المياه وترشيد استخدام الموارد المائية لسد العجز من المياه.

وأشار الدكتور احمد جابر شديد نائب رئيس الجامعه لشؤون الدراسات العليا والبحوث، الي أن حجم الفاقد من المياه يبلغ نحو 29 مليار متر مكعب سنويا ما يعادل 52% من نسبه اجمالي مياه نهر النيل عن طريق الاستخدام الخاطئ.

وكشف نائب رئيس الجامعه، على أن التقارير الرسمية أكدت حاجة مصر إلى 119 مليار متر مكعب لتحقيق الاكتفاء الذاتي، وأن نصيب الفرد من المياه العذبة يتناقص عاما بعد عام، لافتا إلى أن إجمالي موارد مصر المائيه يصل الي 63 مليار متر مكعب سنويا منها 55 مليار متر مكعب مياه نهر النيل و6 مليار متر مكعب من المياه الجوفية و1 مليار متر مكعب من الأمطار.

جانب من حضور المؤتمر

د.يسري إبراهيم محمد الحبيني، د.سيد عبدالتواب، أثناء استراحة جلسات المؤتمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *