الأجندة الزراعية

تقليم التربية في أشجار الزيتون

كتب: د.أياد هاني إن لجوء مزارعي الزيتون إلى تقليم الأشجار في السنين الأولى من حياتها يؤخر من دخول الأشجار في طور الإثمار، لذلك ينصح بترك جميع النموات على الأشجار الفتية في السنين الثلاث الأولى من حياتها.

د.أياد هاني

بعد ذلك يمكن البدء في إزالة الأغصان المتقاربة والمتشابكة والفروع القوية التي قد تحدث أحياناً اختلافات في نمو الأفرع الرئيسية ما يؤدي إلى ميل الشجرة نحو الفرع الرئيس القوي، مع مراعاة عدم خروج فرعين من نقطة واحدة وأن تكون زوايا خروج الأفرع على الساق منفرجة.

لإعادة التوازن ينبغي تقصير الافرع زائدة النمو التي تظفر بمزيد من العصارة هذا ويمكن ايجاز اهداف تقليم التربية في:

1ـ خلق نوع من التوازن بين الأفرع من جهة والمجموع الخضري والجذري من جهة أخرى.

2ـ إنارة جيدة للمجموع الخضري عن طريق خف التزاحم والتشابك بين الفروع.

3ـ زيادة متانة الفروع الهيكلية ونصف الهيكلية بتحديد عددها وتوزيعها بشكل متوازن.

4ـ الحد من ارتفاع جذع الشجرة (80 – 100سم).

5ـ إعطاء شكل منطقي ومعقول للشجرة ليسهل استثمارها وخدمتها وزيادة عددها في وحدة المساحة.

*المادة العلمية: أستاذ بقسم البستنة وهندسة الحدائق بكلية الزراعة والغابات بجامعة الموصل بالعراق.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى