آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / تفاصيل زراعة وإنتاج محصول الكانولا

تفاصيل زراعة وإنتاج محصول الكانولا

كتب: د.محروس عبدالباسط عطية في السطور التالية نعرض بالتفصيل زراعة وإنتاج محصول الكانولا..

الاسم الانجليزى: Canola

الاسم العلمى: Brassica napus L

يعتبر محصول الكانولا من محاصيل العائلة الصليبية ويتبع جنس Brassica الذى يتبعه حوالى 160 نوع نباتى معظمها حولى والبعض عشبى ذو حولين. ولقد كانت معظم استخدامات الزيت لهذا المحصول للاغراض الصناعية نظرا لارتفاع محتواة من حمض الاورسيك.

وباجراء عمليات التربية على هذا المحصول تم استنباط الاصناف ذات المحتوى المنخفض من هذا الحامض واصبح استخدامة كزيت غذائى مامون كما ان الاصناف ذات المحتوى المنخفض من الجليكوسيلات فى كسبة زادت من امكانية استخدامة كعلف للحيوانات.

وعلية يعتبر محصول الكانولا من أهم المحاصيل الزيتية ومصدراً هاماً من مصادر استخلاص الزيوت النباتية بعد زيت النخيل وزيت فول الصويا، كما أن زيت الكانولا من أحسن الزيوت النباتية عند استخدامه في تغذية الإنسان حيث تصل نسبة الزيت فى بذورة الى 40% ويتميز الزيت باحتوائة على نسبة عالية من الاحماض الدهنية غير المشبعة مما يزيد من قيمتة الصحية (يحتوي الزيت علي 94% أحماض دهنية غير مشبعة، 6% فقط من الأحماض الدهنية المشبعة).

د.محروس عبدالباسط، باحث بمعهد المحاصيل الحقلية بمركز البحوث الزراعية

الكثير من دول العالم مثل كندا وأمريكا واليابان وأوروبا تستخدم زيت الكانولا في تغذية الإنسان فعلي سبيل المثال يمثل زيت الكانولا 63% من جملة الزيوت النباتية المستخدمة في كندا، بينما يمثل فول الصويا 24% وزيت عباد الشمس 4% فقط.

كما يعتبر زيت الكانولا المحصول الخامس من حيث التجارة العالمية يسبقه في ذلك الأرز – القمح – الذرة – القطن ثم الكانولا، ويعتبر ثالث محصول تصديري في كندا بعد القمح والشعير.

الأهمية الاقتصادية للكانولا

1ـ يستخدم الزيت فى الطهى وبعض الصناعات الغذائية المختلفة كصناعة الزبد الصناعى.

2ـ يستخدم الزيت فى علاج الامراض الجلدية.

3ـ يستخدم الزيت فى العديد من الصناعات الغذائية مثل صناعة الصابون والاصباغ والجلود وفى كثير من المحركات وفى الاضاءة.

4ـ زيت الكانولا من الزيوت غير الجافة ورقمة اليودى ما بين 80-100.

5ـ ازهار الكانولا فى مرحلة التفتح تفيد فى تربية النحل.

6ـ تستخدم الاجزاء الخضراء من نبات الكانولا كعلف اخضر للحيوانات.

7ـ يحتوى الكسب الناتج على 30- 40% بروتين،18% كربوهيدرات و10% زيت.

8ـ يستخدم الكسب فى التسميد لاحتوائة عى النيتروجين والفوسفور والبوتاسيوم.

9ـ يستخدم الحطب بعد الحصاد فى الوقود، ويستخدم التبن الناتج من الدراس فى تغذية الماشية.

ميعاد الزراعة

يزرع الكانولا كمحصول شتوي في مصر وتزرع الأصناف الخالية من الحمض الدهني الإيروسيك في الزيت ومادة الجليكوسينولات في الكسب.

تتم الزراعة فى أكتوبر وأفضل ميعاد لزراعة الكانولا خلال النصف الأول من أكتوبر للوجة البحرى، والتأخير عن ذلك يؤدي إلي نقص في المحصول، كما أن التأخير في زراعة الكانولا ربما يصادفه سقوط أمطار غزيرة مما يعيق خدمة الأرض قبل الزراعة.

ومن منتصف اكتوبر الى منتصف نوفمبر لمصر الوسطى والعليا ويراعى عدم التاخير عن ذلك الميعاد حتى لا يتاثر الانبات بانخفاض درجات الحرارة ليلا فى هذة المناطق.

الأصناف

صنف باكتول الذي يتميز بإرتفاع محتوي البذرة من الزيت حيث تصل النسبة الي 49% ويتحمل الظروف البيئية المعاكسة.

صنف سرو 4 صنف محلى منخفض فى محتواة من حمض الايروسيك فى الزيت والجلوكسينلات فى الكسب ويمكث فى الارض من 130- 140 يوما. وغيرها مثل صنف سرو6 – دركادو – تور – وفايدو.

الأرض المناسبة

ينمو هذا  المحصول فى مدى واسع من التربة ابتداء من الاراضى الطينية الثقيلة نوعا الى الأراضى الرملية وعموما تجود زراعة الكانولا في جميع أنواع الأراضي ماعدا الأراضي الرملية إلا إذا أضيف إليها السماد البلدي، كما تنجح زراعته في الأراضي المستصلحة حديثاً والتي لا تجود فيها المحاصيل الشتوية التقليدية، وكذلك الاراضى الهامشية والمتاثرة بالاملاح لذلك فإن التوسع في زراعة الكانولا في الأراضي الجديدة هدف قومي لزيادة إنتاج الزيوت النباتية في مصر.

طرق الزراعة

1ـ الزراعة اليدوية: حيث يتم إعداد الأرض للزراعة وتخطيط الأرض بمعدل 14 خطاً في القصبتين، وتتم الزراعة في جور علي مسافة 10 سم بين الجور وعلي ريشة واحدة مع ترك نباتين بالجورة بعد الخف، وبذلك نصل إلي العدد المناسب وهو 35 – 40 نبات في المتر المربع. وهو ما يؤدى فى النهاية للوصول الى كثافة 50 – 60 الف  نبات /  فدان).

2ـ الزراعة الآلية (البلانتر – السطارة): من أفضل طرق الزراعة للكانولا الزراعة الآلية سواء بالسطارة أو البلانتر، حيث يتم خدمة الأرض جيداً وتسوي تسوية جيدة، وبعد ضبط آلة الزراعة تتم الزراعة في سطور علي مسافة 40 سم بين السطرين، وفي حالة الزراعة بهذه الطريقة يجب ألا يزيد عمق الزراعة عن 2 سم من سطح الأرض والالتزام بكمية التقاوي اللازمة لكل طريقة حيث توضع البذور سرسبة، أما في حالة استخدام البلانتر فيتم ضبط آلة الزراعة لوضع البذور علي مسافة 5 سم داخل السطر.

معدل التقاوي

ـ في حالة الزراعة اليدوية يحتاج الفدان الى 3 كيلو جرام بذرة.

– في حالة الزراعة الآلية: بالبلانتر نستخدم 2 كيلو جرام بذرة.

ـ بالسطارة يلزم 2.5 كيلو جرام بذرة.

ملحوظة: فى حالة الزراعة اليدوية تخلط البذور بضعف كميتها رمل مما يسهل عملية الخف.

الخف

يتم الخف عند تكوين 3 – 4 ورقات وبعد اجراء العزيق، و ذلك بترك نبات واحد على مسافة 5 سم وتنزع باقي نباتات الجورة برفق حتي لا يحدث خلخلة للجورة، ففى حالة زادت المسافة عن ذلك يتم ترك نباتين بالجورة.

مقاومة الحشائش

تنتشر الحشائش الشتوية عريضة الأوراق مثل فجل الجمل والكبر والسلق وضرس العجوز وحشائش أخري نجيلية مثل الزمير والفلارس والصامة وغيرها، وتنافس هذه الحشائش نباتات الكانولا في مراحل نموها الأولي لذا يلزم مكافحة هذه الحشائش باتباع الآتي:

1ـ إعطاء رية كدابة قبل الزراعة حتي اكتمال إنبات نباتات الحشائش وإزالتها في الحرث قبل الزراعة.

2ـ تجري عزقة أولي قبل رية المحاياة.

3ـ تجري عزقة ثانية قبل الرية التالية بحيث تصبح النباتات في وسط الخط بعد ذلك.

4ـ الزراعة بالكثافات الموصي بها تساعد علي منافسة الحشائش عن الكثافة المنخفضة.

وعلية نكون قد اجرينا على الارض عزقتين:

ـ العزقة الأولي: قبل رية المحاياة.

ـ العزقة الثانية قبل الرية الثانية.

التسميد

تعتبر احتياجات الكانولا من الفوسفور والبوتاسيوم مقاربة لاحتياجات محصول القمح بينما تزيد احتاجاتة عن القمح من عنصر الازوت حيث تزداد احتياجاتة من الازوت خاصة اذا زرع بعد محاصيل الحبوب.

ـ أولا: السماد البلدي: يضاف بمعدل 20 م3 للفدان في الأراضي المستصلحة حديثاً والرملية علي أن يخلط بالتربة مع السوبر فوسفات أثناء عمليات الخدمة قبل الزراعة.

 ملحوظ : يشترط في السماد البلدي أن يكون قديما ومتحللاً وخالياً من بذور الحشائش.

ـ ثانياً: التسميد الكيماوي

1ـ التسميد الفوسفاتي: يضاف السماد الفوسفاتي فى الاراضى القديمة بمعدل 30 كجم فو2 أ5 للفدان (وتعادل هذه الكمية 200 كجم سوبر فوسفات أحادي 15.5% أوما يعادلها من الأسمدة الفوسفاتية الأخري).

اما فى الاراضى الجديدة: يضاف حوالى 45 كجم فو2 أ5 للفدان (300 كجم سوبر فوسفات احادى 15.5 5%).

وعموما تضاف إلي الأرض دفعة واحدة عند تجهيز الأرض للزراعة وقبل التخطيط أو التزحيف مباشرة.

2ـ التسميد الآزوتي: في أراضي الوادي والدلتا (الاراضى القديمة):

ـ الكمية المضافة تصل إلي حوالى 30 كجم أزوت فقط للفدان تضاف علي دفعتين الأولي عقب الخف والثانية بعد شهر من الأولي.

ـ في الأراضي المستصلحة حديثا (الجديدة): تززداد الكمية حيث يحتاج الفدان إلي 45 كجم أزوت وهذه الكمية (تعادل 150 كجم نترات نشادر 33,5% أو 200 كجم سلفات نشادر 20,6% أو 300 كجم نترات جير 15,5% تضاف علي ثلاث دفعات متساوية الأولي عند الزراعة والثانية عند تكوين 3 – 4 ورقات أو عند الخف والثالثة عند بداية ظهور البراعم الزهرية.

3ـ التسميد البوتاسي: الفدان الواحد يحتاج إلي 24 كجم بوتاسيوم وهذه الكمية تعادل 50 كجم سماد سلفات البوتاسيوم 48% بو 2أ وتضاف عند تجهيز الأرض للزراعة أو بعد عملية الخف مع الدفعة الأولي من السماد الآزوتي في الأراضي القديمة ومع الدفعة الثانية في الأراضي الجديدة، تضاف سرسبة او تكبيشا فى بطن الخط.

4ـ التسميد بالعناصر الصغري: العناصر الصغري تضاف رشا علي المجموع الخضري للنباتات في الأراضي المستصلحة حديثا وفي أراضي الوادي والدلتا التي تعاني نقصاً في تلك العناصر الصغري، إما في الصورة المخلبية أو صورة كبريتات إذا ظهرت أعراض نقص هذه العناصر علي النباتات.

*ملحوظة: يتم الرش علي صورة كبريتات وذلك بمعدل 3 جم / لتر.

اما في حالة الرش علي الصورة المخلبية يضاف مخلوط مخلبي مكون من:

ـ الحديد والمنجنيز والزنك والنحاس بنسبة 4 : 2 : 2 : 1 علي التوالي بمعدل 0,5 جم / لتر من المخلوط ويجب مراعاة الاتى:

1ـ يستخدم 300 لتر ماء لاذابة هذا المخلوط ويتم إضافة مادة ناشرة مثل التريتون B بمعدل واحد في الألف لزيادة ضمان إمتصاص العناصر الصغري.

2ـ أن يتم الرش صباحاً وقبل الغروب لتجنب فترة الظهيرة.

3ـ يتم الرش مرتين الأولي بعد شهر من الزراعة والثانية بعد 50 يوماً من الزراعة.

الري

لكى نحصل على محصول جيد من الكانولا يجب ان يكون هناك امداد مائى مستمر فى التربة طوال موسم النمو، وفي حالة سقوط امطار بكميات كافية يستغني عن الري خلال هذه الفترة.

ويتم الري فى الاراضى القديمة كل 15 – 21 يوما حسب طبيعة الارض والأحوال الجوية السائدة وحالة نمو النباتات، اما فى الاراضى الجديدة والرملية فيجب ان تقل هذة الفترة لتصل الى 6 – 10 ايام حسب الاحوال الجوية ومرحلة النمو وسقوط الامطار من عدم.

*ملحوظة: يجب عدم تعريض النباتات للعطش خلال فترة تكوين البذور وخلال فترة النضج الفسيولوجي حيث يحتاج النبات الي الري حتي ظهور علامات النضج الفسيولوجي وذلك للمساعدة علي إمتلاء البذور اما في حالة عدم الري تتكون بذور ضامرة غير ممتلئة.

وفى حالة الرى بالرش يجب العمل على رفع الرشاش فى كل مرحلة من مراحل النمو.

مقاومة الآفات

أـ الآفات الحشرية: يصاب نبات الكانولا بالعديد من الآفات الحشرية والحيوانية والتى من أهمها حشرة المن التي والتى تسبب ضراراً للمحصول وذلك بامتصاصها عصارة النبات ونقل الأمراض الفيروسية وإنتشارها بين النباتات، ولمكافحة هذه الحشرة يتبع الاتي:

1ـ زراعة الأصناف الأكثر مقاومة للإصابة او المتحملة.

2ـ الاعتدال في التسميد الآزوتي والري.

3ـ إزالة الحشائش والنباتات المصابة.

4ـ يتم الرش بالملاثيون فى حالة الاصابة.

ب – الآفات المرضية: يمكن أن يصاب محصول الكانولا بأي من الأمراض الآتية:

1ـ موت البادرات وأعفان الجذور.   2ـ عفن الساق الفحمي.      3ـ مرض تبقع الأوراق.      4ـ مرض البياض الزغبي.

5ـ مرض البياض الدقيقي.      6ـ مرض الصدأ الأبيض.

يجب اتباع عدة توصيات لتجنب الإصابة بهذه الأمراض نسرها فى الآتي:

1ـ الخدمة الجيدة للأرض وتسويتها وذلك لإعداد مهد جيد للبذرة يساعدعلي سرعة الإنبات للهروب من الإصابة في المراحل الأولي من نمو النباتات.

2ـ الزراعة في الميعاد المناسب.

3ـ زراعة تقاوي لأصناف معتمدة وخالية من الإصابة.

4ـ حرق بقايا المحصول السابق للتخلص من الحشائش.

5ـ الاعتدال في الري وعدم تعطيش النباتات.

6ـ الاهتمام بالتسميد الفوسفاتي والبوتاسي وعدم الإسراف في التسميد الآزوتي.

7ـ عدم تكرار زراعة الكانولا في نفس الأرض إلا بعد مرور سنتين علي الأقل.

علامات النضج

أهم علامات النضج هي:

1ـ جفاف الأوراق واصفرار القرون.

2ـ تحول لون البذرة إلي اللون البني في القرون الطرفية والأسود في القرون الوسطية والسفلية علي النباتات.

الحصاد

يبداء حصاد المحصول بمجرد ظهور اللون الاخضر المائل للاصفرار على غالبية الثمار وتصل  نسبة الرطوبة فى البذور الى 25% ويكون الحصاد فى هذة الحالة يدويا لان النباتات تكون مازالت خضراء نسبيا فلا تلصح للحصاد الالى وتحش بالات حادة وذلك بتقطيع النباتات ووضعها في أكوام علي هيئة هرم حتى تمام الجفاف، وتصل مدة الجفاف الى 7 – 10 أيام ويراعى عدم التأخير فى الحصاد حتي لاتنفرط الثمار وتترك لتجف.

أما في حالة الحصاد الالى: يتم بالكومباين المناسب لحصاد الكانولا وذلك بعد تمام جفاف النباتات حيث تصل نسبة الرطوبة فى البذور الى اقل من  11% ويمكن  المساعد فى ذلك برش النباتات ببعض المواد الكيميائية التى تؤدى الى سقوط الاوراق.

*ملحوظة: يجب حصاد نباتات الكانولا في الصباح الباكر من الساعة 5- 10صباحا فى كلا الطريقتين.

التنفيض

يتم فصل البذور عن القرون بدق النباتات بالعصي علي مفرش وذلك في حالة الحصاد اليدوي أو استخدام ماكينة الدراس ثم غربلة البذور وتعبئتها، ويجب تخزين البذور عندما تصل نسبة الرطوبة بها الى حوالى 8%.

المحصول

متوسط إنتاج الفدان يصل الى 900 – 1500 كيلو جرام من البذور طبقاً لمدي تطبيق التوصيات الفنية فضلاً عن الحطب الذي يمكن استخدامه في تغذية الحيوانات بعد إضافة المولاس واليوريا إليه.

المراجع

ـ كورس انتاج محاصيل الالياف والزيوت كلية الزراعة – جامعة اسيوط.

ـ كورس انتاج محاصيل الحقل ( برنامج الانتاج النباتى – الفرقة الثالثة).

ـ نشرات ارشادية: مركز البحوث الزراعية – معهد بحوث المحاصيل الحقلية – قسم بحوث المحاصيل الزيتية.

تعليق واحد

  1. د. محروس عبدالباسط عطيه سليم الشريف

    تسلم د. اسامة وبارك الله فيك لتوصيل العلم لكافة الناس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *