آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / تفاصيل زراعة «الفاصوليا البيضاء»

تفاصيل زراعة «الفاصوليا البيضاء»

كتب: د.محمد فهيم فى السطور التالية نعرض بالتفصيل لزراعة الفاصوليا البيضاء .. الذى لم يبدأ بعد فى زراعة الفاصوليا عليه أن يقوم بإضافة 10 كجم كبريتات نحاس (جنزارة) ضروري جدا مع مياه الري الخاصة بالزراعة (الحيراتي) يعني قبل ما تتزرع البذور .. وتطهير التقاوي جيدا قبل ما تزرع.

بالنسبة للذين زرعوا فاصوليا ولسه ما نبتتش لازم يرش مبيدات ضد اعفان التقاوي او اعفان الجذور فور انتهاء موجة البرد … واللي طلعت واخضرت يتم الرش فورا اكسي كلورو النحاس مع مانكوزيب.

معلومات ومحددات أساسية

ـ ما زالت الفاصوليا الجافة محصول تصديري، حيث يتم تصدير حوالى 140 ألف طن سنويا.

ـ الفاصوليا لا تتحمل ملوحة التربة أو ملوحة مياه الري فإن التربة يجب أن لا تزيد الملوحة بها عن 600 – 800 جزء في المليون أما في مياه الري فيجب أن لا تزيد عن 500 – 700 جزء في المليون حتى يمكن إنتاج الفاصوليا بكفاءة كمية وجودة عالية وصالحة للتصدير.

ـ مستوى ماء الأرض: تنتج الفاصوليا في الأراضي التي بها مستوى منخفض من ماء الأرض إذ يجب أن لا يرتفع مستوى ماء الأرض وحيث أن جذور الفاصوليا تصل إلى 30 – 50 سم عمقًا تبعًا للنصف والمعاملات الزراعية، لذا يجب أن يقل مستوى ماء الأرض عن ذلك بحوالي 20 سم تقريبًا.

ـ المكونات الكيماوية للأرض: يجب أن لا تزيد نسبة الكالسيوم عن 10% حيث أن زيادته تعمل على تقليل امتصاص الفوسفور بالإضافة إلى أن الزيادة قد تكون مصاحبة لزيادة القلوية.

ـ مواعيد الزراعة: زي ما نبهت كتير ان الميعاد الامثل هو بعد 15 فبراير 2 ولا ينصح بالتبكير او التأخير كثيرا عن هذا الميعاد … حيث ان إنبات البذور يأخذ مدة أطول في درجات الحرارة المنخفضة. أما التزهير فإنه يتم بنجاح في مدى أضيق بكثير فهي لا تتحمل ارتفاع الحرارة عن 34 ْم وكذلك يصعب العقد تحت درجات 10 – 12 ْم درجة الحرارة المناسبة للتزهير ما بين 18 – 25 ْم.

تجهيز الأرض للزراعة

يبدأ تجهيز الأرض بالحرث والحرث المتعامد مع وضع السماد العضوي (الكمبوست) ثم التخطيط والتقطيع إلى فرد وسرايب مع وضع السماد الكيماوي ومسح ورفع الخطوط والتشميس والري الغزير (طفي الشراقي) ويجب التخطيط بمعدل 10 خطوط في القصبتين ولا يزيد طول الخط عن 7م حيث أن الفاصوليا حساسة للمياه ولا يمكن ضبط المياه في الخطوط الطولية عن 2 قصبة وتختلف كمية التقاوي باختلاف الصنف حيث أن وزن بذرة الفاصوليا يختلف من صنف إلى آخر.

ونحن نحتاج لإنتاج محصول جيد إلى 80 ألف نبات في الفدان (20 نبات في المتر المربع) هذا يحتاج الفدان ٤٠ الي ٥٠ ك بذرة اكثر من كده بيكون فيه تزاحم زيادة عن اللزوم وفي جميع الأحوال يجب أن تكون البذور جيدة ذات نسبة إنبات عالية خالية من الشوائب أو الغريبة أو البذور المكسورة أو المشققة ولونها مطابق للصنف وكذلك شكلها.

ومن اهم العمليات الزراعية التى يجب انا تتم بعناية واتقان وان تأخذ الوقت المناسب لها.

ـ الأراضى القديمة: الحرث الجيد والتشميس الكافى لتطهير التربه من مسببات الامراض ويضاف اثناء الحرث 20م3 سماد دواجن + 200 كجم سوبر فوسفات + 100 كجم كبريت زراعى + 50 كجم فوسفات بوتاسيوم + 50 كجم سلفات امونيوم للفدان، للتخطيط بمعدل 12 خطا فى القصبتين.

ـ الأراضى الجديدة: تحرث الاراضى للتهويه وتخطط بعرض 70 سم تضاف الاسمدة العضوية والكيماوية المقرر اضافتها مع التجهيز (30 م3 سماد مواشى او 15 م3 سماد كتكوت + ما سبق الإشارة اليها فى الاراضى القديمه من اسمدة كيماوية) بقاع الخط، ثم يعدل التخطيط بحيث يكون السماد فى منتصف الخط وبعد ذلك تمد خراطيم الرى اعلى منتصف الخط فوق السماد مباشرة.

الزراعة

للحصول على أعلى محصول وأكثر جودة تتم الزراعة سرسبة (أو سجية) بمعنى شق الخط في الناحية القبلية أو الشرقية في الزراعة الصيفية ويكون الشق في هذه الناحية في منتصف الارتفاع حتى يسمح في المستقبل بالعزيق مع نقل جزء من الريشة البطالة للعمالة وسرسبة البذور، بين كل بذرة وأخرى 5 – 7 سم تبعًا لوزن البذور مع مراعاة وجود 20 نبات بالمتر المربع ويجب أن يكون سمك الغطاء 5 سم في الأراضي المستصلحة حديثًا و3سم في أراضي الوادي والدلتا مع التغطية الجيدة بالتربة اللينة. ويفضل بعد إنبات البذور أي على عمر 7 أيام معاملة النباتات بالعقد الجذرية وذلك بإضافة كيس العقدين في 200 لتر ماء والتقليب الجيد ثم الرش برشاشة الظهر على النباتات.

الأصناف

ومن الأصناف الجافة: جيزه 6 – نبراسكا.

مسافات الزراعة

يفضل أن يكون متوسط عدد النباتات فى الفدان 120-150 ألف نبات و يراعى انتظام عمق البذرة وأن يكون 2-3سم تبعاً لنوعية التربة ودرجة الحرارة وانتظام العمق مع انتظام مسافات الزراعة ينتج عنة نباتات منتظمة النمو و تكون مسافات الزراعة كما يلى:-

ـ الأراضى القديمة: 12 خط فى القصبتين والزراعة على ريشة فى جور أو سرسبة على مسافة 5-7سم بين كل واحدة.

ـ الأراضى الجديدة والرى بالتنقيط: عرض الخط 70سم والزراعة فى سطرين على جانبى خرطوم الرى والمسافات 25سم بين السطرين و7سم بين الجور مع مراعاة أن يكون عمق الجورة ثابت فى حدود 3سم وهذا يؤدى الى انتظام النبات وبالتالى انتظام النمو.

الري

يجب مراعاة أن الفاصوليا حساسة جدا للمياه وتأخير رية المحاياة من أفضل عوامل تشجيع تكوين مجموع جذري قوي ويجب أن يكون الري على فترات متباعدة وحسب احتياج النبات وذلك بالكشف تحت جذور النباتات إن وجدت رطوبة يؤجل الري وفي حالة عدم وجود رطوبة يتم العزيق (في المراحل الأولى) ثم التشميس ثم التسميد ثم الري الخفيف بحيث تصل المياه إلى النباتات بالتشبع.

في حالة الري بالرش
فانه يلزم حرث الأرض كلها جيدا مرتين متعامدتين ووضع السماد البلدي بمعدل 30م3 للفدان سماد حيواني أو 15م3 سماد كتكوت مع 50 كجم كبريت زراعي مع 200 كجم سوبر فوسفات مع 50 كجم سلفات بوتاسيوم ولكن يفضل وضعها في الأرض كلها في حالة الزراعة اليدوية تخطط الأرض بمعدل 12 خط/قصبتين للزراعة للمحصول الأخضر أو الجاف على ريشة واحدة أو 11 خط/قصبتين للزراعة للمحصول الجاف على ريشتين في حالة عدم وجود حشائش هذا في الزراعة اليدوية.

أما في الزراعة بالآلات PLANTTER فان الأرض بعد التسميد والحرث والتزحيف لا تخطط حتى تتمكن الآلات من الزراعة وتضبط الماكينات للزراعة بمسافات 60 سم × 75 سم.
وعموما في حالتي الري بالرش والتنقيط في الأراضي المستصلحة حديثا أو الرملية يمكن الزراعة بالطريقة العفير وليست بالحراتى.

التسميد

معدلات التسميد تكون طبقا لنوعية ومدى خصوبة التربة ومحتواها من العناصر مع مراعاة أن تكون الفاصوليا تستجيب لزيادة معدل التسميد مع الاتزان فى نوعية الأسمدة المضافة خصوصا مع نظام الرى الحديث وعلى رأسها الرى بالتنقيط وقد أدى ذلك الى زيادة كبيرة فى المحصول وذلك مع مراعاة الوصول بعدد النباتات وانتظام توزيعها كما أشرنا الية وعلى هذا تكون معدلات الضافة للفدان عامة فى حدود: 60-100 وحدة ازوت، 30-45 وحدة فوسفور، 48-72 وحدة بوتاسيوم.

ا-الأراضى القديمة
1. دفعة أثناء التجهيز كما أوضحنا.
2. دفعة قبل رية المحاياة (100-150كجم سلفات امونيوم).
3. دفعة قبل الرية الثانية (50-100كجم سلفات امونيوم + 25-50كجم سلفات بوتاسيوم).
4. دفعة بعد الأسبوع الأول لبداية الجمع (50-100كجم سلفات امونيوم + 25-50كجم سلفات بوتاسيوم).
ب- الأراضى الجديدة (تحت نظم الرى الحديثة):-
1. الشهر الأول: 150كجم سلفات امونيوم.
2. الشهر الثانى: 200كجم سلفات امونيوم +75كجم سلفات بو تاسيوم.
3. الشهر الثالث: 150كجم سلفات امونيوم + 50كجم سلفات بوتاسيوم.
4. ويفضل فى تلك النوعية من الأراضى اتباع نظام الرى بالتنقيط وتقسم الكميات الشهرية السابقة الى اضافات يومية تبعا لمستوى نمو النبات كما تضاف نسبة إسبوعية من حمض الفسفوريك لغسيل الشبكة بالإضافة لكونها مصدر فسفور (يومين تسميد ويوم تنظيف مع حمض فسفوريك وهكذا).

• الرش بالعناصر المغذية:
1. الرش بالكبريت الميكرونى او التعفير بالكبريت الزراعى عند عمر 21 يوماً ثم بعد 15 يوما من الأولى.
2. العناصر المخلبية 200جم حديد + 100جم زنك +100جم منجنيز ثلاث مرات كل 15 يوماً مع بداية التزهير.
3. الرش بمنقوع سوبر فوسفات (6كجم تنقع لمدة24 ساعة ويؤخذ الرائق ويكمل الى 300 لتر ويرش) مرة مع بداية العقد و الأخرى بعد 15 يوماً منها.

العزيق

الهدف الساسى للعزيق مقاوة الحشائش فهى افة خطيرة تسبب نقصاً فى المحصول قد يصل الى ما يقرب من 40% و ذلك لمنافستها النبات فى الماء والغذاء وما تفرزة جذورها من مواد تؤدى على عدم نمو النباتات المحيطة بها كما تعتبر عائلا للعديد من الأفات وعلى هذا فمن الضرورى الاهتمام بالتخلص منها فى كافة المراحل وعدم الأستهانة بوجود اى عدد منها وبتوالى ذلك تقل اعدادها او تنعدم والهدف الثانى من العزيق هو الترديم حول النباتات وتشجيعها على زيادة المجموع الجذرى والحد من التأثير الضار لأعفان الجذور.

معاملة بذور الفاصوليا بالمطهرات الفطرية

1 – ريدوميل بلاس 1 جم أو بريفيكور N 1 سم3/كجم بذرة.
2 – ريزوليكس/ثيرام 5, 1 أو مونسرين 5, 1 جم/كجم بذرة.
3 – توبسين M 70 % 1جم/كجم بذرة أو تكتو 45 % 1 سم3/كجم بذرة أو بمعنى آخر (ريدوميل 1 جم + ريزوليكس 5, 1 جم + توبسين 1جم) /كجم بذرة.

مع ضرورة تندية البذور قبل المعاملة بقليل من الماء أو الصمغ العربي أو مادة الترايتون أو النشا وذلك لضمان التصاق المطهرات الفطرية على سطح البذرة جيدا و ذلك يتم قبل الزراعة مباشرة.

ملحوظة هامة يجب إضافة كل مطهر على حده (أي على التوالي) بعد الزراعة بحوالي أسبوعين.
عند ظهور أعراض الإصابة بأمراض اعفان الجذور والذبول والتأكد منها جيدا يمكن عمل محلول من المطهرات الثلاثة وبالتركيزات المذكورة سابقا و تضاف إلي لتر ماء وتحضر الكمية المطلوبة من المحلول حسب الاحتياج، ويضع حوالي كوب شاي بجوار جذر النبات ذو الإصابة المتوسطة ويستبعد النبات الذي به إصابة شديدة والذي لا أمل فيه ويحرق بعيدا عن الحقل.
وتتم الإضافة بطريقتين
أ – يحضر المحلول كما ذكر سابقا في برميل نظيف وبالنسب المقررة ويضاف حوالي كوب شاي بجوار النبات عن طريق عامل ومعه الجردل والكوب.
ب – وضع المحلول في الرشاشة بعد تحضيره في البرميل وبواسطة الرشاشة التي تم استبعاد الفونيه منها ويمكن حقن النباتات المصابة بجوار الجذر مباشرة و ذلك للسهولة والسرعةالتوقيت.
• يكون ذلك قبل الري بيوم أو يومين في حالة الري بالغمر أو بعد الري والأرض مستحرثة أو يكون قبل الري بعدة ساعات إذا كان الري بالتنقيط أو بعد الري والأرض بها نسبة رطوبة معقولة.

بعد ذلك يتم العزيق في حالة الري بالغمر و ذلك بأخذ جزء من البطالة إلي العمالة (الترديم حول النباتات) ثم الري، وفي حالة الري بالتنقيط يمكن إجراء الترديم بعد إضافة المحلول وجد أن هذه العملية تؤدى إلي توقف انتشار الإصابة على النباتات السليمة.
• إن النباتات التي تمت معاملتها بهذا المحلول فإنها تجدد جذورا فوق سطح التربة و بذلك يستطيع النبات أن يهرب من الإصابة و يكمل نموه و يعطى إنتاجا يكون فوق المتوسط. بعد إجراء هذه العملية بحوالي أسبوعان آخران، وفي حالة ظهور أي إصابة أخرى باعفان الجذور والذبول فانه يمكن تكرار ما سبق لضمان سلامة وحماية النباتات من الإصابة.

الأفات المرضية

1.أعفان الجذور والذبول:
وتسبب غياب أو موت الكثير من النباتات ويتضح أثرها الضار فى العروة النيلى ويمكن الحد من أثرها باتباع دورة ثلاثية على الأقل والاهتمام بعملية العداد والتجهيز ومعاملة البذرة ب (2.5سم3 بريفيكتور- ن+ 1.5جم ريزولكس ثيرام + 1جم توبسين م 70) لكل كجم بذرة.

2. مرض الأنثراكنوز
أعراض المرض: بقع صغيرة على الساق ذات لون أحمر قاتم تسطيل وتأخذ شكل التقرحات وتؤدى الى تحليق الساق وتظهر بقع مماثلة على الأعناق والأوراق والقرون ويمكن مقاومتة بالتوبسين م-2 70 بمعدل 100جم / لتر ماء، ويقوم أيضا بالدورة الزراعية ومعاملة البذرة بالمطهرات السابقة.
3.العفن الأبيض:
الرش بالرونيلان أو الروفرال أو التوبسين م- 70 بمعدل 1جم / لتر ماء والرش تبادليا.
4.الصدأ:
الرش العلاجى بالسومى ايت 35سم3 / 100 لتر ماء أو سوريل ميكرونى / سمارك 250جم / 100 لتر ماء أو السابرول 150سم3 / 100لتر ماء.
5.النيماتودا:
وتعالج التربة بالفايديت 20 لتر / فدان أو الفيوردان 20كجم / فدان فى حالة عدم وجود محصول بالأرض.
6.الأمراض الفيروسية:
(الموزايك العادى فى الفاصوليا والموزيك الأصفر) المقاومة بمكافحة الحشرات الناقلة للمرض مثل المن.

الآفات الحشرية ومن أهمها:

1. حشرة من البقوليات: وترش النباتات بـ أفوكس 50جم / 100 لتر ماء أو اكتارا 25% بمعدل 20جم / 100 لتر ماء أو أكتلك بمعدل 375سم3.
2.حشرة من الجذور: وترش النباتات بنفس المبيدات السابقة ويوجة الرش لقاعدة الساق لترطيب التربة حول الجذور.
3. الحفار والدودة القارضة: وتعالج بالطعم السام المكون من 20كجم ردة أو كسر أرز + 1 لتر دوسبان أو 600جم مارشال ل.
4.صانعات الأنفاق: مثل ذبابة الفاصوليا أو ذبابة أوراق الفول وترش النباتات بالبانكول 600 جم أو الدبتركس 1 كجم / فدان أو ثريجارد 10% sl بمعدل 850 سم للفدان.
5.العنكبوت الأحمر: وهو من الآفات المؤثرة خصوصا علي العروة الصيفية و يكافح بالرش ماكوميت 20 جم / 100 لتر ماء أو باروك 10% sc 25 سم3 / 100 لتر ماء مع ازالة الحشائش و عدم تعطيش النباتات .

أهم الاحتياطات الهامة خلال موسم 2020

أولا: أفضل ميعاد زراعة للموسم الصيفي 2020 هو التلت الأوسط من فبراير يعني 15 الى 25 فبراير، ولا ينصح بالتبكير أو التأخير قدر الامكان حتى لو صادف موجة باردة مرحلة خروج السويقة الجنينية تعجز الفاصوليا.

ثانيا: اللي هيزرع مكان الفاصوليا الشتوي في نفس الأرض، يركز:

ـ طبعاً الكل عارف ان نسبة الفاصوليا ديما بتصاب باعفان منطقة التاج واعفان الجذور، وفيه مشكلة فعلية من زراعة الفاصوليا الصيفي مكان “مطرح” الفاصوليا الشتوي …. طب ركزو معاي:

لا توجد ذبابة الفاصوليا فى العروة الصيفي لان الجو بيكون برد فى شهر اتنين وتلاتة… فدي مفيش فيها مشكلة، والمشكلة الهامة هي ان الفطريات بتاع اعفان التاج واعفان الجذور اصبحت متركز عندك فى التربة – وهذا محتاج منك التالي:
1- لازم الزراعة تكون حيراتي مش عفير “خالص”.
2- اضافة 100 كجم كبريت زراعي مع التجهيز و 10 كجم كبريتات نحاس (جنزارة) ضروري جدا مع ميه الري بتاعة الزراعة (الحيراتي) يعني قبل ما تتزرع البذور.
3- تطهير التقاوي كويس قبل ما تزرع.
4- يتم التلقيح البكتيرى للفاصوليا.

وهنا نركز جداً .. ما التلقيح البكتيري؟

يقصد بالتلقيح البكتيرى بانه معاملة التقاوى قيل الزراعة بمستحضر العقدين الخاص بالمحصول البقولى او ريزوباكترين فاصوليا حيث يحتوى العقدين على بكتريا العقد الجزرية والتى يمكنها تكوين او زياده تكوين العقد الجذريه على جذور النباتات البقولية حيث تقوم العقد الجذرية المتكونة بتثبيت الازوت الجوى وامداد النباتات باحتياجاتها من الازوت. ويؤدى ذلك الى توفير كميات كبيرة من السماد الازوتى الكيماوى تصل الى حوالى 60 كجم ازوت للفدان فى حالة التلقيح البكتيرى الناجح.

كما يؤدى التلقيح البكتيرى الى زيادة محصول الحبوب وتحسين نوعيتها من حيث حجم الحبوب وامتلائها وبالتالى يزداد محتوى التربة من المواد الازوتية فتستفيد المحاصيل التالية للمحصول البقولى ويساعد الريزوباكترين على تيسير امتصاص العناصر حول المجموع الجذرى وافراز بعض الاحماض والمركبات المنشطة للمجموع الجذرى ويمكن خلط الريزوباكترين بمركب الفوسفورين الذى يساعد على عملية تيسير امتصاص الفوسفور من التربة.

وعموما ينصح بمعامله تقاوى الفاصوليا بالعقدين قبل الزراعة مباشرة وخاصة فى الحالات الاتية:
(1) عند الزراعة فى الاراضى الجديدة او المستصلحه حديثا وذلك لخلو هذه الاراضى من بكتيريا العقد الجذرية الفعالة اللازمة لتكوين العقد الجذرى وفى هذه الحالة ينصح بتلقيح تقاوى الفدان بمعدل 2 كيس عقدين (400 جم).
(2) عند زراعة الفاصوليا فى اراضى لم يسبق زراعتها بهذه المحاصيل مهما بلغت خصوبتها.
(3)عندما تطول الفترة بين زراعة المحصول البقولى مرتين متتاليتين فى دورة زراعية او اكثر، وعموما فان تكرار تلقيح التقاوى عند كل زراعة تضمن توفير السماد الازوتى وزيادة المحصول.
(4) لتعويض نقص محتوى التربة فى عدد بكتريا العقد الجذرية او قلة فعاليتها نتيجه لتعرض التربه للجفاف او زيادة الرطوبه او ارتفاع مستوى الماء للاراضى واستخدام المبيدات.

طريقة استخدام العقدين او الريزوباكترين

1- يوزع العقدين فى اكياس بلاستيك تحتوى على 200جم تكفى لتلقيح تقاوى فدان واحد، ويلاحظ ان لكل محصول بقولى العقدين الخاص بة. ويجب مراعاة عدم استخدام لقاح من العام السابق او لقاح مضى على انتاجة اكثر من ثلاثة شهور وفى حالة التخزين لحين الاستعمال يراعى ان يتم ذلك بعيدا عن الحرارة او الشمس المباشره وبعيدا عن الكيماويات والاسمدة.
2- تذاب2-3 معلقة سكر فى1.5 كوب ماء ويقلب حتى الذوبان ثم تخلط محتويات كيس العقدين مع المحلول السكرى السابق تجهيزه.
3- توضع التقاوى المراد تلقيحها على فرشاه نظيفه من البلاستيك ويوزع عليها مخلوط العقدين والسكر ويقلب جيدا مع التقاوى حتى تغطى سطح سطح كل التقاوى بالعقدين على ان يتم ذلك فى مكان مظلل بعيدا عن الشمس.
4- تترك التقاوى المعاملة بالعقدين لتجف فى الظل لمدة حوالى ساعة ثم تزرع فورا ويجب الا تترك التقاوى المعاملة بالعقدين لمدة تزيد عن ساعة قبل زراعتها.
5- تروى الارض بعد الزراعة مباشرة فى حالة الزراعة العفير او تعطى ريه بعد اسبوع الى عشرة ايام فى الزراعة الحراتى وذلك لتنشيط الانبات وتشجيع نمو وتكاثر بكتيريا العقدين او الريزوباكترين.

هام للغاية لمزارعي الفاصوليا البيضاء

وفى حاله استخدام المطهرات الفطرية يستخدم العقدين بالطريقة الاتية:

(1) تخلط التقاوى بالمطهر الفطرى (ماكسيم) وتزرع فى الحقل.
(2) يخلط 3-4 كيس من العقدين (600 – 800جم) بحوالى 50 كجم رمل ناعم او تربه ناعمة (لكل فدان) منداه بالمياه ويخلط خلطا جيدا.
(3) يسرسب مخلوط العقدين والتربة بجوار جور الزراعة ويغطى بالتربة ثم الرى المباشر، وتستخدم هذه الطريقة فى حالة انتشار الفطريات المرضية فى التربة.
(4) فى حالة استخدام الريزوباكترين والفوسفورين يتم المعاملة كما هو مستخدم فى العقدين وبنفس المعدل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *