آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / تفاصيل زراعة أشجار التفاح والعوامل المؤثرة على الإنتاجية

تفاصيل زراعة أشجار التفاح والعوامل المؤثرة على الإنتاجية

كتبت: هيام عبدالفتاح يمكن غرس أشجار التفاح في عدة أنواع من التربة، لكن من الأفضل اختيار التربة العميقة الخفيفة ذات التهوية الجيدة، بحيث تمكن من تسرب سهل للمياه، ويمكن كذلك غرس أشجار التفاح في نسبة حموضة بين 5,5 الى 7,6.

وفي المقابل فانه غير مناسب زراعة أشجار التفاح في التربة الكلسية التي تتسبب في اختناق الجذور وموت الشتلة مبكرا او التربة الجيرية التي تمنع امتصاص الحديد.

أنواع وأصناف التفاح التي يمكن زراعتها والاماكن المفضلة

ـ توجد عدة أنواع من التفاح، لكن يمكن تمييزها الى قسمين رئيسيين: التفاح الذي ينضج خلال نهاية فصل الصيف، والتفاح الخريفي الذي ينضج خلال فصل الخريف.

ـ النوع الصيفي: وهو النواع الذي لا يحتاج الى برودة طويلة خلال الصيف مما يعني امكانية غرسه في اماكن منخفضة العلو كمدن فاس ومكناس وبني ملال والحوز، ومن اهم انواع هذا الصنف نذكر “دورسيت كولدن”, “انا”.

ـ النوع الخريفي: وهو النوع الذي يحتاج الى عدد ساعات أكبر من البرودة خلال السنة، لذلك من الافضل زراعته في الاماكن الباردة والعالية في الجبال مثل افران وميدلت وبولمان وخنيفرة وأزيلال والمناطق المجاورة لها على طول سلاسل جبال الأطلس المتوسط والكبير (بالنسبة للدول الأخرى يجب اختيار اماكن عالية تتميز ببرودة خلال فصل الشتاء)، وأما اهم انواع التفاح الخريفي فنذكر: أنواع التفاح الاحمر مثل “ستاركمسون”, روايال كالا, رشا دلسيوز, ريد شيف, كولدن، وأنواع التفاح الأصفر: كولدن دلسيوز وكولدن سموتي, ايرلي كولد, ليز كولدن.

الوقت المناسب لزراعة التفاح

اختيار الوقت المناسب لزراعة أشجار التفاح امر مهم جدا لضمان نمو جيد منذ الغرس, لذلك يجب اختيار فترة تقل خلالها حدة الصقيع وتكون تساقطات مطرية مهمة مع اعتدال الجو (قبل دخول الموسم الحار)، عموما يمكن اختيار الفترة المناسبة حسب المنطقة والاختيار الافضل يكون بين شهري فبراير ومارس حتى أبريل في المناطق الجبلية.

كيف تختار شتلات التفاح المناسبة؟

اختيار المشتل الذي سنشتري منه شتلات التفاح امر مهم, حيث يجب اختيار احدى المشاتل المشهورة بحيث يكون نوع الشتلات معروف, ومن الافضل اختيار شتلات التفاح المطعمة سلفا لربح الوقت بعد الزراعة.

كثافة الغرس لأشجار التفاح

يمكن غرس أشجار التفاح حسب نوعين من الكثافة, حيث يمكن اعتماد الكثافة المتوسطة او الكثافة العالية، أما عدد الأشجار في الكثافة المتوسطة فيمكن اعتماد بين 200 الى 500 شجرة في الهكتار الواحد من أشجار التفاح, بينما نختار بين 1000 الى 1250 شجرة في الهكتار بالنسبة للكثافة العالية.

تسميد أشجار التفاح

قبل الغرس من الأفضل عمل حفر اغرس أشجار التفاح خلال نهاية فصل الصيف او الخريف لتهوية مكان الزراعة مع عمق الحفر بين 70 سم الى 1 متر.

وخلال الزراعة يمكن اضافة الى غاية 10 كلغ من السماد العضوي في كل حفرة، كما انه من المهم تحويض الاغراس بتراب مشمس.

نصائح لنجاح عملية غرس أشجار التفاح

1ـ يجب تفادي اضافة السماد العضوي على الجذور مباشرة.

2ـ السقي بعد الغرس مباشرة.

3ـ التحويض مهم.

4ـ تثبيت الاغراس وحمايتها ضد الرياح.

5ـ ازالة الأعشاب الضارة بشكل انتظامي.

العوامل التى تؤثر على زراعة ونمو أشجار التفاح

1ـ أشجار التفاح من الأشجار المحبة للاماكن الباردة خلال فصل الشتاء, لكن الصقيع من شأنه أن يؤثر في ازهار شجر التفاح، حيث يحتاج التفاح الى حرارة لا تتعدى 10 درجات خلال فصل الشتاء لاتمام عملية الازهار، بينما لا يجب أن تتعدى درجة الحرار 21 درجة خلال فصل الصيف لامتصاص الاغذية ونمو جيد للثمار. كما يحتاج في العموم الى حوالي 200 الى 300 ساعة من البرودة بالنسبة لانواع الصيف وبين 800 الى 1600 ساعة في حالة انواع تفاح الخريف.

2ـ تعد أشجار التفاح من الاشجار المحبة للمياه، حيث تحتاج الى حوالي 900 ملم من المياه سنويا، خصوصا في فترة بين خروج الاوراق الى موسم الجني.

3ـ من الامور المهمة أخذها بعين الاعتبار عند اختيار مكان غرس اشجار التفاح هي أنه يفضل الأماكن التي تكون فيها شتاء بارد وصيف معتدل الشيء الذي يفسر انتشاره في المناطق الجبلية.

4ـ يجب ان يكون مكان الزراعة معرض للشمس كذلك حيث ان عملية التشميس عامل مهم لنمو ثمار التفاح واكتسابها للحجم الكافي.

5ـ علو مكان الزراعة يعد من العوامل المهمة لزراعة التفاح الخريفي، فالعلو يؤخر عملية الازهار ويعطي شكل ولون جميل للتفاح تمكن من تسويق سريع بعد الجني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *