بورصة الأخبار

تفاصيل اجتماع مجلس إدارة نادي هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية مع الرئيس

متابعات ينشر “الفلاح اليوم” تفاصيل اجتماع بعض أعضاء مجلس إدارة نادي هيئة بحوث مركز البحوث الزراعية مع رئيس مركز البحوث الزراعية الدكتور محمد سليمان، الثلاثاء 15 يناير، وحضره بعض الباحثين بالمركز.

ملخص الاجتماع

في تمام الساعة الرابعة عصر أمس الثلاثاء، اجتمع بعض أعضاء مجلس إدارة نادى مركز البحوث الزراعية برئاسة الدكتور عمر راضى، مع الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، بحضور الدكتور محمود النجار، والدكتور محمد رفاعي نائب رئيس النادي، والدكتورة آسيا الصاوي أمين عام النادي، والدكتور محمد جبر مدير معهد البساتين، والدكتور أشرف المرصفاوي مدير معمل متبقيات المبيدات، محمد رسلان أمين عام المركز.

فى بداية الاجتماع رحب الدكتور محمد سليمان رئيس المركز بالحضور ثم بدأ في عرض ومناقشة صحة ما نشر بمواقع التواصل الاجتماعي بخصوص تعديل لائحة مركز البحوث الزراعية، قائلا: أن المقترحين الذين تم عرضهما علي الوزير الدكتور عز الدين أبوستيت، كانا من مقترحات للائحة المركز والتي تم إعدادها في عامي 2012, 2014.

وأشار سليمان، أن وزير الزراعة كلفه بإعادة عرض هذه المقترحات علي جميع الباحثين بالمركز من خلال المعاهد المختلفة ليضع الجميع كل ما يرونه مناسبا لخدمة جموع الباحثين.

وتابع، قمت بعرضها علي مديري المعاهد لمناقشتها بمعاهدهم وأرسالها لوكلاء المركز وأعلنها صريحة لن أوافق علي أي كلمة لا تعود بالنفع عليكم أبداً وسوف نقوم بجمع جميع التعديلات ثم نجلس سويا لمناقشتها بكل دقة وسوف نعرضها علي جميع العلماء والمتخصيين في المركز والجامعات ووعدنا بعرضها علينا ومناقشتها معا ثم وعد بنشرها علي موقع المركز ليدلو الجميع بدلوهم في أي مقترحات أو تعديلات وبعد تلقي جميع المقترحات والتعديلات سيتم عرضها علي المستشار القانوني لإعادة صياغتها القانونية ثم ترفع لمعالي الوزير لاتخاذ اللازم.

وأضاف رئيس مركز البحوث الزراعية، نحن مهتمون بعمل صندوق زمالة محترم يخدم الجميع وقد يصل لمكافأة إجمالية 250 شهر ونحن نحاول بذل قصاري جهدنا لتوفير موارد الدعم اللازمة لذلك.

وناشد رئيس المركز الجميع بالتعاون وبذل الجهد في العمل وأن بابه مفتوح للجميع وهو يرغب في خدمة كل العاملين بالمركز ويهدف للرقي به بالصورة التي تبني مجتمع حديث وتعود بالنفع علي مصر وشعبها العظيم.

وناشدنا الحضور الدكتور محمد سليمان، بضرورة عرض كل ما يتم في هذه اللائحة علي شباب الباحثين لأنها تمثل مستقبلهم وهم أصحاب الحق الأصيل في عرض طموحاتهم وأفكارهم ولا يتم الأعتماد علي شيوخ العلماء والباحثين والأساتذة العاملين فقط.

واستمع رئيس المركز إلى حزمة من المقترحات من أجل تبنيها وهى:

1- مناقشة مقترح لإنشاء صندوق “الوفاء” للموت الفجائي وقد تم تقديم مذكرة تفصيلية بالمقترح.

2- مناقشة تطوير صناديق الزمالة “التأمين”, الرعاية الصحية والاجتماعية وتم تقديم ما تم فيها سابقا من مقترحات.

3- مناقشة مقترح منح المركز درجة الماجستير المهني في العلوم الزراعية وتم تقديم مذكرة تفصيلية بالمقترح ووعد سعادته بدراسة المقترح وعرضه علي معالي الوزير ومجلس إدارة المركز لاتخاذ اللازم.

4- مناقشة مقترح تطوير الوحدات ذات الطابع الخاص وتجديد مجالس إداراتها بوجوه شابه وقد وعد سعادته بعرض ذلك في اجتماع المركز مع مديري المعاهد.

5- مناقشة تطوير لجان الفحص العلمي, فعلق سعادته قائلا لقد تم اعتماد لائحة جديدة في ذلك الموضوع وسوف يعلن قريبا عن تشكيل اللجان العلمية الدائمة لفحص الإنتاج العلمي بشكل جديد يعود بالنفع علي الجميع وقد ناشدناه بضرورة دعم الأساتذة العاملين ليكون لهم العدد الأكبر مع الأساتذة المتفرغين لاكتساب الخبرات العلمية.

6- مناقشة كيفية دعم إدارة المركز العليا لصرف بدل جودة الأداء, أشار سعادته أنه علي أستعداد لتقديم كل ما يمكن لكي يتم تنفيذ هذا القرار ليستفيد الزملاء بذلك وناشد رئيس المركز أمين عام المركز محمد رسلان ببذل قصاري جهده للتحرك مع أمين عام النادي الدكتورة آسيا الصاوي والتواصل المستمر مع مسئولي الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة ووزارة المالية، وقد أشار رسلان بالتوجه أمس مع أمين عام النادي وتم مقابلة رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة وهو مستمر في التحرك مع مجلس إدارة النادي حتي يتحقق توفير الموارد المالية اللازمة لتنفيذ الأحكام القضائية بصيغتها التنفيذية.

7- مناقشة ضرورة دعم الباحثين ماليا للنشر في المجلات الأجنبية وأشار رئيس المركز أنه يبذل كل ما في جهده لتوفير الموارد المالية لجموع الباحثين الجادين في النشر الدولي وقال سنحاول دعم الباحث من 2000/ 4000 جنيه لكل بحث ينشر دوليا وناشد الجميع محاولة النشر في المجلات المتاحة علي الانترنت.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى