آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / تعرف على شجيرة الكاردينيا ورعايتها

تعرف على شجيرة الكاردينيا ورعايتها

نبات الكاردينيا

كتب: د. أياد هانى العلاف شجيرة الجاردينيا زينة مستديمة الخضرة قد يصل ارتفاع النبات حتى (2) م، يحمل النبات أفرعا على طول الساق وحتى المنطقة القريبة من سطح التربة، الأوراق بيضوية أو ملعقية الشكل مدببة قليلاً ذات لون أخضر غامق تكون متقابلة على أفرع والأوراق ذات أعناق قصيرة، الأزهار كبيرة الحجم بيضاء اللون ذات رائحة عطرية زكية، وتعتبر أزهار الجاردينيا من الأزهار الجميلة الصالحة للقطف وتصلح للإستخلاص العطور.

تنجح زراعة شجيرة الكاردينيا في التربة الجيدة الصرف والغنية بالعناصر الغذائية والخالية من الكلس، يحتاج النبات الى ضوء القوي دون تعرض لأشعة الشمس مباشرة ويتحمل ايضا العيش والنمو في المناطق النصف المظللة وهي نبات محب للرطوبة.

الكاردينيا من عائلة الياسمين أصلها من الصين واليابان وهى من النباتات دائمة الخضرة، يصل طولها فى الحدائق إلى المتر والنصف، تنمو الكاردينيا جيدا إذا توفر لها الجو المعتدل والرطوبة العالية والإضاءة القوية غير المباشرة.

الكاردينيا مشهورة بصعوبة تربيتها، تصعب حتى على مربى النباتات المحترفين. تحتاج الكاردينيا إلى ضوء كثيف غير مباشر، و جو ذو رطوبة عالية، وتربة مبللة بإعتدال وأسمدة متوازنة. أول مرة ترى فيها الجاردينيا فى المشتل أو بائع النباتات، تسحرك فى الحال برائحتها الزكية و أوراقها الخضراء الداكنة و اللامعة الغنية. ولا تملك إلا أن تشتريها فى الحال لتربيتها بنفسك أو كهدية إلى أحبائك.

للأسف الجو داخل بيوتنا غالبا ما يكون غير مناسب للكاردينيا. غالبا ما يكون الجو داخل البيت إما مظلم بعض الشيئ أو به نور شمس كافى ولكن جاف وأشعة الشمس مباشرة. فى هذه البيئة الغريبة للكاردينيا، تبدأ الأوراق الخضراء اللامعة للنبات بالإصفرار والسقوط و ذبول براعمه الخضراء التى كانت تبشر بأزهار ناصعة البياض وعبير ناعم وغنى. وحتى إذا قدر للكاردينيا البقاء فإن الآفات لن تترك لك فرصة للاستمتاع بأزهار هذا النبات الرائع ولكن مع ذلك تربية الكاردينيا ليست مستحيلة، كل ما فى الأمر هو مراعاة متطلبات النبات جيدا وعدم نسيانها أو الإهمال فى رعايتها.

رعاية شجيرة الكاردينيا

الرطوبة: التحدى فى تربية الكاردينيا يكمن فى محاولة توفير بيئة مماثلة للبيئة الاصلية لها اوتوفير إضاءة شمس قوية و لكن غير مباشرة أو تحت ظل ولكن يجب مراعاة ترطيب الجو و عدم السماح للتربة بالجفاف يجب أن تكون التربة مبللة و لكن باعتدال وأن يكون الصرف جيد وبالنسبة للرطوبة ينصح البعض بترطيب أوراق الكاردينيا فترة النهار عدة مرات عن طريق بخاخ الماء ولكن هذه الطريقة وقتية جدا وسرعان ما تجف الماء وتترك اوراق جافة أو تترك بقع وتشوه الأوراق لذلك أنصح بوضع إناء النبات فوق سطح مملوء بالماء والحصى لكى يوفر رطوبة مناسبة للكاردينبا من خلال تبخر الماء، ولكن يجب ان يغطس اناء نفسه فى الماء ويجب أن يمس الماء قعر الاناء وذلك لضمان صرف الماء الزائد من الرى وضمان الحفاظ على تربة مبللة بإعتدال

التسميد والرى: للحصول على نبات كاردينيا صحى ومزهر يجب أن يحصل النبات على قدر كاف من السماد والماء و لكن باعتدال. الهدف هو توفير حصة متزنة من الماء والهواء والسماد فى التربة. البلل الدائم للتربة يجعل الجذور ذابلة وضعيفة لاحتياجها إلى تربة جيدة التهوية (يتخللها قدر كاف من الهواء). المبالغة فى الأسمدة يجعل تركيز الأملاح زائد فى التربة ويدمر النبات. لذلك القاعدة العامة فى الرى هى عدم الرى إذا وجدت سطح التربة مبلل وأن تروى جيداً عندما يجف سطح التربة. ولكن إذا ترك النبات لتجف تربته تماما ستموت الجاردينيا لأنها لا تتحمل الجفاف. وينصح باستخدام أسمدة تجعل التربة حامضية قليلاً.

درجة حرارة الجو: الكاردينيا تفضل درجات الحرارة الباردة و المعتدلة. درجة حرارة حوالى 17 مئوية مساءً و24 ظهراً هى الدرجة المثالية للكاردينيا. طبعاً هذه الحرارة صعب الحصول عليها فى فصل الصيف فى البلاد العربية. ولكن يسهل توفيرها فى فصل الشتاء. ولكن تستطيع الكاردينيا أن تتحمل درجات حرارة خارج النطاق الأمثل ولكن لن تزهر بالشكل المطلوب.

التزهير: تزهر الكاردينيا طوال السنة و يقل فى الشتاء. ولكن يفضل أن يتم تقليمها فى الصيف والتقليل من إزهارها وذلك لكى تزهر بكثرة فى الشتاء حيث الجو المعتدل والأمثل لها برعم الكاردينيا لونه أخضر لوزى الشكل له ملمس شمعى. عند تفتح الزهرة تكون ناصعة البياض و تأخذ بالإصفرار الخفيف كل يوم ليصبح لونها كريمى فاتح ثم تذبل وتقع ولكن تنتج نبات الكاردينيا اكثير من البراعم لذلك قلما رأيت نبات الكاردينيا خالى من الزهور فى موسم التزهير البراعم حساسة جداً وأى تغيير فى بيئة النبات يتنتج عنه ذبول فى أعناق البراعم ووقوعها وهى خضراء.

نصائح أثناء رعاية شجيرة الكاردينيا

تحتاج أثناء تشكل البراعم الزهرية الى درجة ثابتة 17 م (لا تقل عن 15ْم ولا تزيد عن 19ْم) في هذه الفترة أما في غير هذه الفترة فيمكنها تحمل انخفاض درجة الحرارة حتى 10 ْ م أو ارتفاعها الى 27 ْم حداً اقصى، أما وجود الرطوبة الجوية العالية و درجة الحرارة العالية فيؤدي الى احتراق الاوراق وبالتالي موت النبات.
تسقى بماء غير كلسى (خالي من أملاح الكالسيوم) ويسقى في الصيف 2ـ3 مرات أسبوعياً، ورية واحدة فى الشتاء أسبوعياً.
تسمد بسماد سائل مرة كل 15 يوماً من شهر مارس حتى سبتمبر ويفضل سماد حامضي يحتوى على الحديد.
ترش النباتات بالماء على مدار السنة وتستعمل تربة غير كلسية ويتم التدوير في الربيع من كل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *