آخر الأخبار

تعرف على شجرة الجوجوبا

زراعة الجوجوبا

كتب: د. أياد هانى العلاف شجرة الجوجوبا (Jojobaالجوجوبا Simmondsia chinensis  شجرة كبيرة دائمة الخضرة لها مجموع جذري قوي يمتد إلى 15 متر ، أوراقها بسيطة سميكة جلدية وتغطى بطبقة من الشمع.

تحتوي بذور الجوجوبا على حوالي 50% من وزنها زيت له صفات خاصة وأهمية اقتصادية كبيرة. كما يتميز نبات الجوجوبا بمقاومته العالية للأمراض والآفات واحتياجه القليل للماء، لذا يعتبر نبات الجوجوبا مثالي لزراعته وتكثيره في الصحاري الكثيرة في البلاد العربية للاستفادة من إنتاجه من الزيوت لتحويلها إلى وقود نباتي رخيص ومستديم.

الموطن الأصلي لـ”الجوجوبا” جنوب غرب الولايات المتحدة الأمريكية وشمال غرب المكسيك، وتنجح زراعتها في المناطق المعتدلة ويمكنها تحمل درجات الحرارة العالية حتى 50 م° كما أنها تتحمل درجات الحرارة المنخفضة حتى درجة التجمد فتجود زراعتها في المناطق التي تكون فيها درجات الحرارة 28-36 م° نهارا و 13-18م° ليلا حيث أن التباين بين درجات الحرارة الليل والنهار يكون ضروري لزيادة الحاصل.

انسب الأراضي لزراعة الجوجوبا التربة الرملية ويمكن زراعتها في الأراضي الثقيلة جيدة الصرف وتتحمل الجوجوبا الملوحة العالية في التربة وماء الري كما أنها تتحمل الجفاف. تتكاثر الجوجوبا خضريا بالعقل ولا ينصح بإكثارها جنسيا بالبذور.

تبدأ الأزهار في التكون خلال أشهر الصيف والخريف وتظل ساكنة خلال الشتاء وتتفتح في الربيع وتكون ثنائية المسكن أما مذكرة أو مؤنثة ويتم التلقيح بواسطة الرياح. أما الثمار فتكون علبة تحمل جانبيا على الأفرع الحديثة فرديا أو في عناقيد وتحتوي الثمرة على بذرة واحدة وأحيانا بذرتان أو ثلاثة وتكون مائلة للاستطالة وتجمع خلال مايو بعد سقوطها على الأرض بمجرد اكتمال نضجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *