آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / تساقط أزهار الباذنجان .. الأسباب والعلاج

تساقط أزهار الباذنجان .. الأسباب والعلاج

كتبت: هيام عبدالفتاح يعتبر الباذنجان مثله مثل باقي محاصيل الخضروات في الخدمة والرعاية، حتي في احتياجه للري الدائم، كما أنه من الشائع أيضاً فيه تساقط الأزهار بغزارة. فما أسباب وعلاج هذه الظاهرة؟.

أسباب وعلاج تساقط أزهار الباذنجان

تساقط الأزهار مشكلة كبيرة في فترة حرجة، لابد من معرفة أسبابه جيداً حتي يتسنى علاجه .. ومن أسباب التساقط:

1ـ الري الزائد أو التعطيش الشديد ودوره في تساقط ازهار الباذنجان والذي يتسبب في خلل داخل خلية النبات، فتحدث منطقة الإنفصال الضعيفة بين عنق الزهرة ومنطقة الإلتصاق بالنبات.

وحل تلك المشكلة يكمن في الإعتدال المقنن للري في فترة التزهير خصوصاً .. وكلاً يعود الي طبيعة التربة وطريقة الري.

2ـ زيادة التسميد النيتروجيني ودوره في تساقط أزهار الباذنجان وهو من أهم وأكثر الأسباب التي تؤدي لحدوث تساقط غزير للأزهار، ومن المهم هنا وقف التسميد النيتروجيني تماماً عند بدأ النبات في الإتجاه للدفع الزهري، مع زيادة التسميد بعنصر الفسفور.

3ـ نقص التسميد بالكالسيوم والبورون ودوره في تساقط أزهار الباذنجان واللذين لهما تأثير كبير في تكوين الأنابيب اللقاحية وإنتاج حبوب اللقاح والمساعدة في إخصاب الزهرة.

وننصح هنا بالتسميد الدوري بداية من حياة النبات، وليس الإنتظار حتي بدأ التزهير والعقد، وذلك لأن الكالسيوم بطئ الحركة ومن الممكن ألا نستطيع العلاج في الوقت المناسب إن تأخر امتصاص الكالسيوم حتي بدأ ظهور مشاكل نقصه.

4ـ إصابة النبات بالأمراض الفطرية وخاصة البياض الدقيقي وهذا هو المسبب الأول في تساقط أزهار الباذنجان، حيث تنتشر الإصابة علي طول الأوراق الحديثة وكذلك الأزهار، وذلك يتسبب في ضعف عام للنبات وعدم قدرته علي مقاومة الإجهاد الناتج من الخلل الداخلي في العمليات الأساسية من بناء ضوئي وتمثيل غذائي وغيره، ما ينعكس تلقائياً بالسلب علي تماسك الأزهار فتتساقط.

5ـ اختلاف درجات حرارة الليل والنهار وقلة التهوية مما يتسبب في مرض فسيولوجي يسمي التنفيل.

6ـ ضعف التسميد العام للنبات ودورها في تساقط أزهار الباذنجان مما يُحدث حالة من عدم التوازن الداخلي للنبات، فيتجه الغذاء من الزهرة إلي الأوراق والثمار العاقدة حديثاً، وهذا يؤثر بدوره علي تماسك الزهرة فتتساقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *